أختر اللغة
الرئيسية | أخبار السينودس | أصل تسمية عيون أرغش
أصل تسمية عيون أرغش
أصل تسمية عيون أرغش

أصل تسمية عيون أرغش

تقع عيون أرغش في البقاع الشمالبي وهي أشبه بواحة تحيط بها مرتفعات جرداء. تتكون المنشأة من بحيرة لتربية الأسماك تحافظ على حجمها الطبيعي على مدار السنة، وتضم كنيسة حديثة ومطعما يقصده السوّاح من مختلف المناطق اللبنانية.
ورد اسم أرغُوس الملقّب بانوبتِس (ومعناه في اللغة اليونانية الذي يرى كل شيء، الكلّي العِلم، المطلق السلطة) في الأسطورة الاغريقية التي أطلقت عليه أوصافًا شتّى : ابن بيناخوس، أجينور أو أرسطور أو أيضًا البطل القومي الأصيل. وهو مستمدّ من المئة عين الموجودة في رأسه أو المنتشرة على كامل جسمه، اذ انه مرسوم في غالب الأحيان على الأواني الفخاريّة الأثينيّة الحمراء التي ترقى الى أواخر القرن السادس ق.م. الالاهة هيرا (واسمها في اللغة اللاتينية يونو) أوكلت الى أرغُس الاهتمام بالبقرة التي استحالت اليها كاهنة هيرا واسمها يُو . لكن بأمر من سيّد الآلهة زوش تمكّن هيرمس من تنويمه وقتله على نحو ما ذُكر في قصائد هوميروس. عندها قامت الالاهة بنقل عيون أرغُس الى ذيل الطاووس.
وقد أشير الى مصيره في جملة من الأعمال المأساويّة الفنيّة الاغريقية في القرن الخامس ق.م. وصولا الى مواضيع تتعلّق بالنساء الفينيقيّات للشاعر أوريبيد، حيث تشهد أصولها على تسلّل المعتقدات المصرية والفينيقية الى العبادة الاغريقية، و”التطوّر” للشاعر اللاّتيني يوليوس أوفيديوس من القرن الأول الميلادي. وبحسب الأسطورة اجتازت البقرة التي جنّ جنونها بلاد اليونان فقطعت البوسفور (“ممرّ البقرة”) وبلغت مصر حيث وضعت ايبافوس. ثم استعادت شكلها الأصليّ فملَكَت في بلاد النيل متساوية مع الالاهة ايزيس.
أرغوس في التاريخ القديم
كانت أرغوس في عصور غابرة مركزا اقتصاديا وفنيا وسياسيا مرموقا في منطقة البلوبونيز، لكنها فقدته في القرن السادس ق.م. حيث طغت عليها مدينة اسبرطة اثر حروب استمرت سنوات عديدة. في العام 460 ق.م. حصلت أرغوس على دستور ديمقراطي كونها التزمت الحياد في الحروب مع الفرس، فعقدت مع منافستها اسبرطة عام 451 اتفاقية سلام دامت 30 سنة. بعد أفول نجم الاسكندر الكبيرظلت أرغوس مدينة على جانب كبير من الأهمية، الاّ انها خضعت لشتى التقلبات السياسية الى ان فقدت دورها زمن الرومان اعتبارا من العام 27 ق.م.

أرغوس اليوم
تعتبر مدينة ارغس اليونانية واحدة من اقدم مدن العالم التي ظلت مأهولة على الدوام. هي اكبر مدن آرغوليس ومركز مهم في المنطقة .
منذ الاصلاح التي اجرته الحكومة المحلية عام 2011 تُعدّ المدينة جزءا من بلدية آرغوش – ميكينيس . تضم هذه الوحدة البلدية مساحة 138 كيلومتر مربع. أرغوس مأهولة منذ 7000 سنة وهي عضو في شبكة المدن الاوروبيسة الأقدم. تضم المدينة اليوم عدة صروح قديمة، وتشكل الزراعة ركيزة الاقتصاد المحلي.
اذا كنا نجهل حتى الساعة تاريخ تسمية عيون أرغش، وهي جزء من كل، غير انه لا يسعنا الاّ ان ندعو من خلال هذا البحث الى اقامة توأمة بين هذه البقعة العزيزة من لبنان وبين مدينة أرغوس اليونانية احياء لماض مجيد مشترك في حوض البحر المتوسط تجلّى في نقل البحّارة الفينيقيين الابجدية الى الاغريق عبر الاتروريين وبواسطتهم الى العالم، ما اعتبر أهم هدية يقدمها الانسان لأخيه الانسان.
اعداد وتقديم: ايلي مخول

عن ucip_Admin