أختر اللغة
الرئيسية | أهداف وإستراتيجية المعرض المسيحي

أهداف وإستراتيجية المعرض المسيحي

1-  رؤيتنا :

الحث على إقامة المهرجانات والمعارض وزيادة عددهم في المناطق المسيحية.
2- رسالتنا :
دعم وتشجيع المهرجانات والمعارض الثقافية، الإجتماعية والإعلامية لتعزيز هويتنا من خلال التنسيق مع المؤسسات الإعلاميّة والتربويّة والثقافيّة والمؤسسات الكنسية، الرهبانية، الجمعيات والحركات الرسولية ولتكن معارضنا تتميز بطابعها المسيحي بشكل تقني و حثّ الجميع على المشاركة.
3- قيمنا :
* .التفاني في خدمة المجتمع المسيحي
*  تكثيف التعاون مع المؤسسات الإعلاميّة والتربويّة والثقافيّة لتعزيز المعارض المسيحية وتحقيق أهدافنا.
*  تحسين عملنا نحو الأفضل لكسب ثقة العارضين.
*  تطوير قدراتنا وإبتكار معارض جديدة بمختلف المواضيع لتقديم الأفضل لمجتمعنا.
*  التفاعل الإيجابي مع كافة المشاركين والإستجابة لإقتراحاتهم ومطالبهم وتطلعاتهم.
*  تشجيع الإبداعات في مختلف مجالات الثقافة والفنون والآداب.
4- أهدافنا :

* تحقيق التوصية الصادرة عن مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان الخاصّة بالثقافة والتراث والإعلام (دورة المجلس العاديّة ت2 – 2002) المنوّهة بدور الممتلكات الكنسيّة الثقافيّة بما فيها التراث المعماريّ والكتابيّ والفنّي على أنواعه، وما أنتجته وسائل الإعلام وتقنياتها الموضوعة في خدمة رسالة الكنيسة.
* تشجيع المؤسّسات على أنواعها: الإعلاميّة والتربويّة والثقافيّة وغيرها على الإهتمام بالإعلام ودعمه وإحياء التراث المسيحيّ اللبنانيّ والمشرقي، جزءاً من ثقافة الحريّة والعيش المشترك.
* حثّ المؤمنين، وبخاصّة الطلاب والأجيال الشابّة، على الإطّلاع على هذا التراث الثقافيّ والإعلاميّ واتخاذه مرجعيّة في ترسيخ الهويّة والتطلّع المستقبليّ.
*التعاون بين المؤسّسات الإعلاميّة والتربويّة من أجل نشر كلمة الله والحق والإنسان في بشارة جديدة ومتجدّدة.
* تسليط الضوء على نشاطات المؤسّسات الإعلاميّة والعاملين فيها، الملتزمين قضايا الإنسان والقيم الروحية والمجتمع المدنيّ، وإتاحة الفرصة للقاءٍ سنويّ يجمع كلّ العاملين في هذا الحقل بالمواطنين.
* تعزيز التعاون بين الإعلام المسيحيّ وباقي وسائل الإعلام في لبنان.
* تطوير الإعلام المسيحيّ وتحصينه، مواكبةً لحاجات العصر وتحدّيات العولمة.
* الإطّلاع على المخزون الدينيّ والثقافيّ المسيحيّ المشرقيّ والنهل من كنوزه وإيجاد واحة للتعرّف إلى تراث الآباء، الروحيّ والثقافيّ والإعلامي وحياة القدّيسين من خلال آلية تعاون وتنسيق بين مختلف الكنائس الشرقيّة في العالم العربي.
* تشجيع طلاب مدارس وجامعات على المشاركة في المسابقات والأعمال الفنية والموسيقى لنشر الثقافة المسيحية الواعية ومساعدتهم وتشجيعهم على تكوين فكرة شاملة عن الإعلام ودوره في عالم اليوم وفي البشارة.
* المعرض هو مناسبة للمؤسسات الكنسية، الرهبانية، الجمعيات والحركات الرسولية لتعريف زوار المعرض على حياتهم ونشاطاتهم بغية جذب الشبيبة اليهم، ولعرض : تراثهم، أعمالهم، نشاطاتهم، كتبهم، منشوراتهم، الأشغال اليدوية والحرفية …