أختر اللغة
الرئيسية | إعلام و ثقافة | اتحاد الصحافيين العرب قلق من تسريح الصحافيين اللبنانيين ويؤيد تصور نقابة المحررين لحل الازمة
اتحاد الصحافيين العرب قلق من تسريح الصحافيين اللبنانيين ويؤيد تصور نقابة المحررين لحل الازمة
إتحاد الصحافيين العرب

اتحاد الصحافيين العرب قلق من تسريح الصحافيين اللبنانيين ويؤيد تصور نقابة المحررين لحل الازمة

تلقت نقابة محرري الصحافة اللبنانية كتابا من الاتحاد العام للصحافيين العرب يعرب فيه عن قلقه الشديد من عمليات تسريح الصحافيين والاعلاميين اللبنانيين، مؤيدا تصور النقابة لحل هذه الازمة .

نص الكتاب
وفي ما يأتي نص الكتاب :
“يتابع اتحاد الصحافيين العرب بقلق شديد قيام عشر مؤسسات إعلامية لبنانية بالإستغناء عن عدد كبير من الصحافيين الذين يعملون لديها حيث ذكرت نقابة المحررين اللبنانية أن 70 % من أصل 2600 صحافيا مهددين حاليا بالفصل فى القريب العاجل.

ويؤكد اتحاد الصحافيين العرب تضامنه الكامل مع نقابة الصحافة والمحررين فى ضرورة تنفيذ خطة الانقاذ المقترحة من الزميل الياس عون نقيب محرري الصحافة اللبنانية والتى تعمل على وقف الاستغناء عن الزملاء الصحافيين اللبنانيين نتيجة الازمة الاقتصادية الحالية التى تمر بها الصحافة اللبنانية والتى تتضمن:

أ – توفير الورق مجانا للصحف والمجلات بما يعادل 75 % من كمية استهلاكها مع ضوابط لضمان استخدامها فى الوجهة الصحيحة وإعفاء الصحف والمجلات من رسوم البريد والشحن الجوي عبر الشركات اللبنانية.

ب – اعفاء مواد الطباعة المستوردة لحساب الصحف والمجلات من آلات وقطع غيار وحبر من الرسوم الجمركية.

ج – بدء تنفيذ الخطة الانقاذية للصحافة اللبنانية وذلك بعقد اتفاق جماعي بين نقابتي الصحافة والمحررين ينظم العلاقة بين الصحافيين ومالكي المطبوعات لصون حقوقهم وتطبيق شراكة فعلية تنعكس ايجابيا على ديمومة الصدور والعمل.

ويؤكد اتحاد الصحافيين العرب على مساندة جهود نقابة المحررين للعمل على ابقاء الصحافة حية، ماثلة بقوة فى وجدان اللبنانيين وفاء لدورها فى قيادة معركة الحرية والديموقراطية”.
وطنية

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).