أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | البابا اللاهوت يجب أن يكون لاهوت ركوع وفعل محبة للأم الكنيسة

البابا اللاهوت يجب أن يكون لاهوت ركوع وفعل محبة للأم الكنيسة

عقد يوم الجمعة الاجتماع الاستثنائي الثاني لمجمع الكرادلة، والهدف منه التفكير مليًا بوضع العائلة، وذلك عند الساعة التاسعة والنصف في قاعة السينودس في الفاتيكان.

وخلال صلاة الساعة الثالثة وجه البابا فرنسيس كلمة إلى الكرادلة المجتمعين قال فيها:

“أود أن أوجه تحية، ليس فقط شخصية باسمي بل باسم الجميع، إلى الكرادلة الأوكرانيين – الكاردينال يافورسكي، رئيس أساقفة ليوبولي الفخري، والكاردينال هوسار، رئيس أساقفة كييف الفخري -، وذلك لتألمهم في هذه الأيام جراء المصاعب الكثيرة التي تمر بها بلادهم. لربما كان جميلاً إيصال هذه الرسالة باسم الجميع: هل أنتم موافقون على ذلك؟ [تصفيق].

أمر آخر: أمس، قبل أن أنام، ولا لكي أنام، قرأت – بل أعدت قراءة – مداخلة الكاردينال كاسبر، وقد وجدت لاهوتًا عميقًا، وفكرًا صافيًا في اللاهوت. إنه لجميل أن نقرأ لاهوتًا صافيًا. ووجدت أيضًا ما كان القديس أغناطيوس يقوله بشأن حس الكنيسة (sensus Ecclesiae)، الحب للأم الكنيسة… لقد أفادني وجاءتني هذه الفكرة – أعتذر من نيافتك إذا كنت أتسبب لك بالخجل – ولكن الفكرة التي أتتني تُسمى “لاهوت الركوع”. شكرًا. شكرًا!

زينيت

 

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).