أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | البابا فرنسيس: الناصح الروحي للمسيحيين
البابا فرنسيس: الناصح الروحي للمسيحيين
البابا فرنسيس

البابا فرنسيس: الناصح الروحي للمسيحيين

يعد البابا فرنسيس (و 1937 ) احدى الشخصيات المتميزة في العالم المعاصر ، مع انه لم يمض على انتخابه سوى ثلاث سنوات . ان اسمه الحقيقي هو خورخي ماريو بيركوكليو وهو ارجنتيني من اصل ايطالي ، لذلك فانه اول بابا ينتخب من امريكا اللاتينية التي تضم اكثر من سبع دول معظم سكانها من المسيحيين الكاثوليك . ويعد المعلم الاول للمسيحية في العالم حيث يتبعه اكثر من مليار ومائتي مليون نسمة ، من اصل مليارين ونصف من المسيحيين في العالم مثل الارثوذكس والبروتستانت .

دعا يسوع المسيح ، احد تلاميذه الاثني عشر وهو بطرس، بالصخرة التي سيبنى عليها كنيسته . ولكن البابوية اي رئاسة الكنيسة المسيحية بدأت بعد الاعتراف بالمسيحية من قبل الامبراطورية الرومانية للميلاد وبفترة طويلة، لان بعض الاباطرة عادوا للوثنية من مثل نيرون . اما قبل ذلك اي في الفترة بين 30 و314 للميلاد ، فقد واجه المسيحيون الرجم والسجن والاضطهاد في فلسطين، ثم اعقبها اضطهاد دموي من قبل الرومان تمثل في الصلب والقتل والقاء المسيحيين الى الاسود في الملاعب، لفترة استغرقت اكثر من ثلاث قرون ، وكان سلاح المسيحيين : الايمان والثبات في تعاليم المسيح وحب الاخرين ومسامحتهم .

اشتهر الكاردينال خورخي بيركوليو الذي اصبح رئيسا لاساقفة الارجنتين بين الاعوام 1992-2013 ، بتواضعه : حيث تجده وحده يرتاد الحدائق العامة في العاصمة بوينس آيرس او يتنقل في القطار داخل العاصمة كأي مواطن ، مرتديا ملابس القسس السوداء ، لكنه اشتهر باهتمامه بالفقراء ، وزيارته الى احياء الفقراء وكذلك الى سجن الاحداث ومعرفة احتياجاتهم ، والاصغاء الى شكواهم واوجاعهم التي كان يستجيب ما استطاع لها ، ولا يتردد ان يغسل ارجل بعضهم سنويا تواضعا، تشبها بيسوع المسيح الذي غسل ارجل تلاميذه الاثنى عشر ، قبل صلبه .

يتميز البابا فرنسيس بشعبيته وارائه الحرة المفعمة بالقيم الروحية والاخلاقية والتوجهات الانسانية لا للمسيحيين وحسب بل للعالم اجمع .

كما عرف باهتمامه بالطبيعة ، واشار الى ضرورة رعاية الارض التي انهكها الاستغلال المفرط، والسعي للمحافظة على ماتبقى من غاباتها وحيواناتها خاصة في افريقيا والبرازيل والهند، كما طالب بالعناية بالسكان الاصليين، واسمى الارض : ( بيتنا المشترك) وتساءل :” فكيف نفرط بها؟ ! ” كما سعى الى اعادة العلاقة المنقطعة منذ حوالي 50 سنة بين امريكا و كوبا ، ووعد رئيس كوبا وكثيرين من مناصريه ان يعودوا الى احضان الكنيسة .

بعد استقالة البابا بندكتس السادس عشر في شهر شباط من عام 2013 ، جرى انتخاب الكاردينال خورخي ماريو بيركوليو رئيسا لكنيسة المسيح الكاثوليكية وسمى اسمه الجديد البابا فرنسيس، ترى فمن هو ؟

درس علومه الاولية ثم تابع دراسته الجامعية في قسم الكيمياء وحصل على البكلوريوس ثم الماجستير . وكان منذ شبابه قد اهتم بثقافته الذاتية بالمسيحية ، كما عرف باستقامته وتدينه واحب بعد تخرجه ان يكون راهبا ويخصص حياته لخدمة الناس، لذلك انتظم في الرهبنة اليسوعية في عام 1958 واثنائها درس المعارف الدينية واللاهوتية في سانتياكو عاصمة شيلي . وبعد ان اكمل دراسته هناك ، سيم قسيسا في عام 1968 و تابع دراسته الدينية في جامعة سان ميكيل، وبعد تخرجه عين عميدا لمعهد الاهوت حتى عام 1986 حينما انتقل الى مدينة فرانكفورت في المانيا للحصول على شهادة الدكتوراه في فلسفة اللاهوت . وبعد فترة من عودته الى بلاده ،عين رئيسا لآساقفة بوينس آيرس عاصمة الارجنتين، ثم انتخبه البابا بندكتس في مجلس الكاردلة في روما .

عرف عنه مشاركته في الصلاة في الكنيس اليهودية في بلاده وكذلك فعل مع الكنائس الارثوذكسية والبروتستانتية . كما كان الكاردينال بيركوك ليو قد زار جامع مدينة بوينس آيرس ودعى الى تعزيز العلاقة بين المسيحين والمسلمين .

يجيد البابا فرنسيس سبعة لغات : هي اللا تينية والايطالية والالمانية والفرنسية والاوكرانية والانكليزية بالاضافة الى لغته الاسبانية .

مؤلفاته

1- تأملات للمؤمنين ،عام 1982

2- تاملات في الحياة الرسولية 1986

3- تاملات في الامل 1992

4- الحوار بين البابا يوحنا بولس الثاني والرئيس فيديل كاسترو 1998

5- ماذا يعني الوطن ،على اكتاف احدنا؟ 2004

6- متى يتم بناء الامة؟ 2005

7- الفساد والخطيئة 2006

8- حول اتهام الذات ؟ 2006

9- القوة الحقيقية للمسيحية هي في الخدمة 2007

10- عقل مفتوح وقلب مؤمن 2012

كتبت عنه صحف العالم مشيدة بتواضعه وبساطته في لقاءه مع الناس الذين يلتقون به . كما كتبت عنه جريدة الزمان الدولية في لندن مقالة بعنوان : الكنيسة تنفتح على العالم اجمع وذلك بتاريخ 14 آذار 2013 . وكتبت جريدة الغد قائلة : اول بابا كان راهبا يسوعيا ، في نفس التاريخ السابق . وكذلك صحيفة البديل التي قالت عنه :انه نصير الفقراء ، وذلك في 3 نيسان 2013 ، اما جريدة العرب فقد ذكرت عن البابا بانه يؤثر العيش في شقة بسيطة . وفي 2 نيسان 2013 ، اشادت به الصحف الفلسطينية وبعض الصحف العربية، بعد اعترافه بدولة فلسطين على اراضيها في عام 1967 ، وتم ذلك في شهر شباط من عام 2013 .

كما تناول ملحق جريدة الايكونومست البريطانية جانبا من نشاط البابا فرانسيس في اعياد راس السنة الجديدة لعام 2016 (2) حيث تشير ان البابا سيقوم في بداية شهر كانون الثاني مع احد الكرادلة بفتح الباب البرونزي الى كاتدرائية القديسة مريم ، مكملا بذلك الاحتفالات التي ستجري بمناسبة العيد الفضي للكنيسة والعيد السنوي للميلاد باعتبارها سنة الرحمة . وتبدأ طقوسها في جميع الكنائس الاربعة الموجودة في الفاتيكان ، منذ مساء يوم 25 كانون اول الماضي بولادة يسوع المسيح . ويعود هذا الطقس الى الايام الاولى للمسيحية ،ويمارس هذا الطقس كل 25 سنة . كما اقيمت بضمنه صلاة خاصة للمرضى والسجناء وذوي الاحتياجات الخاصة والتي ستستمر خلال الاشهر القادمة ،وذلك لنشر ما يدعوه البابا ( بلسم الرحمة ) لكل من يحتاجها في العالم .(2)

ونسجل مأثرة لدولة الفاتيكان بالاتفاق التاريخي بين قداسة البابا ودولة فلسطين، الذي اعلن في يوم26 حزيران من عام 2015 على الرغم من معارضة اسرائيل، والذي طبق اعتبارا من 2 كانون الثاني من عام 2016 .
Zenit

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).
Cheap Jerseys