أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | البابا يؤكد أنه يفرح بعلاقة مع الصين فهل العلاقة موجودة فعلاً؟
البابا يؤكد أنه يفرح بعلاقة مع الصين فهل العلاقة موجودة فعلاً؟
الفاتيكان والصين

البابا يؤكد أنه يفرح بعلاقة مع الصين فهل العلاقة موجودة فعلاً؟

أكد البابا فرنسيسس خلال رحلة العودة من فيلادلفيا الى روما في مدار الأسئلة التي أجاب عنها أنه على علاقة مع الصين فقال: “نحن على تواصل ولكن بالنسبة الي سأكون فرحاً بالحصول على بلد آخر كصديق. أتى هذا التأكيد ليظهر أن زيارة البابا والرئيس الصيني الى الولايات المتحدة لم تكن فرصة مناسبة للقاء الرجلين ولو لفترة قصيرة. هذا ويتم التداول يما ستقوم به الدولة الصينية من قانون جديد بما يختص بالأديان وهو بعيد كل البعد عن الحرية الدينية وذلك بحسب ما ذكرته وكالة كنائس آسيا.

على متن الطائرة أعلن البابا الصين بلد كبير له ثقافة عظيمة يستفيد منها العالم وأضاف أنه قد أعرب عن رغبته في زيارة الصين ويأمل بإقامة علاقات جيدة مع البلاد. نظراً للسرية التام التي تحيط بالتصالات بين بكين والكرسي الرسولي قدم ما قاله البابا بعض المعلومات أما في بداية السنة فنذكر أن الكاردينال بارولين قال أن العلاقات في تتواجد في مرحلة إيجابية ولكنه عاد في نيسان ليأمل بحوار جاد بين البلدين لأن المفاوضات بينهما لم تظهر أي نتيجة أكيدة.

أما من ناحية بكين فقد أعلنت أن العلاقات تدور في أجواء أفضل وهناك رغبة حقيقية من القادة السياسيين في الصين في تعديل السياسة الدينية. الى جانب ذلك صرح البابا على متن الطائرة أن المفاوضات موجودة والمحادثات تحرز تقدما. في هذا الإطار يمكن أن نذكر أو سيامة كهنوتية تمت في الصين بموافقة من الكرسي الرسولي. من ناحية أخرى نجد أن الخلفية العقائدية في الصين هي كلاسيكية فقد أعلنت أنه لا يجب التدخل الخارجي في الأنشطة الدينية الصينية ولا يمكن إعلان عن أي دين إلا إن كان يعود بمنفعة دينية على الناس.

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).
Cheap Jerseys