أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | البابا يزور المستوصف الطبي الموقت في ساحة القديس بطرس بالفاتيكان
البابا يزور المستوصف الطبي الموقت في ساحة القديس بطرس بالفاتيكان
البابا يزور المستوصف الطبي الموقت في ساحة القديس بطرس بالفاتيكان

البابا يزور المستوصف الطبي الموقت في ساحة القديس بطرس بالفاتيكان

قام البابا فرنسيس بعد ظهر أمس الجمعة بزيارة مفاجئة إلى المستوصف الطبي الموقت الكائن في ساحة القديس بطرس بالفاتيكان حيث كان له لقاء مع الأطباء والمتطوعين والفقراء الذين يستفيدون من الخدمات المجانية لهذا المستوصف والذي أقيم في الساحة الفاتيكانية لمناسبة اليوم العالمي للفقراء الذي سيُحتفل به يوم الأحد المقبل الثامن عشر من الجاري.
تعليقا على هذه الزيارة قال المطران رينو فيزيكيلا رئيس المجلس البابوي للكرازة الجديدة بالإنجيل – الذي أطلق هذه المبادرة ورافق البابا في زيارته – قال إن هذه الزيارة جاءت في إطار العديد من المفاجئات التي يقوم بها البابا فرنسيس. وقد لقي هذا الأخير ترحيباً حارا من قبل العديد من الفقراء والمحتاجين، الذين أبوا إلا أن يتجمعوا من حوله ويروه عن كثب. وأضاف فيزيكيلا في حديث لموقع فاتيكان نيوز الإلكتروني أن البابا حيا الفقراء فردا فرداً وأصغى إلى ما قالوه قبل أن يحيي المتطوعين والمتطوعات العاملين في هذا المستوصف، ولفت المسؤول الفاتيكان إلى أن ما فعله البابا يشكل بادرة تضامن ومحبة مسيحية شاء أن يشهد لها فرنسيس من خلال تلك الزيارة المفاجئة.

ومن بين الأشخاص الذين التقى بهم البابا فرنسيس أثناء زيارته المستوصف الطبيبة جوستينا بيتّي التي تحدثت لموقع فاتيكان نيوز عن تأثرها الكبير، مشيرة إلى أن البابا فرنسيس يعرف كيف ينقل إلى الفقراء مشاعر المحبة، فضلا عن اهتمامه المميز بالأشخاص المحتاجين إلى العطف والحنان وكل شيء آخر. وأضافت الطبيبة الإيطالية أن البابا هنّأ جميع العاملين في هذه المؤسسة الطبية، وأكد لهم أنه يقاسمهم هذه الخبرة الجميلة.

تجدر الإشارة إلى أن المستوصف الطبي الكائن في ساحة القديس بطرس بالفاتيكان يحتوي على ثماني قاعات وتم تدشينه في الثاني عشر من الشهر الجاري، وهو يقدّم الخدمات الصحية المجانية لأربع عشرة ساعة في اليوم، إذ يفتح أبوابه عند الساعة الثامنة صباحاً ليقفل عند الساعة العاشرة مساء. ويقول القيمون على هذه المؤسسة إن الهدف من إنشائها يتمثل في تقديم المساعدة الطبية والتشخيص المجاني للفقراء والمحتاجين.

يُذكر أيضا أن المجلس البابوي للكرازة الجديدة بالإنجيل أُسندت إليه مهمة تنظيم المبادرات التي ترافق اليوم العالمي للفقراء لهذا العام، مبادرة شاءها البابا فرنسيس في ختام الاحتفال بيوبيل الرحمة. وللمناسبة سيشارك البابا يوم الأحد المقبل الثامن عشر من الجاري – وبعد الاحتفال بالقداس في بازيليك القديس بطرس بالفاتيكان – سيشارك في مأدبة غداء تُقام في قاعة البابا بولس السادس بالفاتيكان وستجمع حوالي ثلاثة آلاف شخص من المشردين واللاجئين فضلا عن عدد كبير من العائلات المحتاجة.

فاتيكان نيوز

عن ucip_Admin