أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | الحاج في عظة الشعانين في صور: للابتعاد عن الاحقاد وتجاوز الخلافات أبرص: الحوار هو الطريق الانجح لانتخاب رئيس
الحاج في عظة الشعانين في صور: للابتعاد عن الاحقاد وتجاوز الخلافات أبرص: الحوار هو الطريق الانجح لانتخاب رئيس
رئيس أساقفة صور للموارنة المطران شكرالله نبيل الحاج

الحاج في عظة الشعانين في صور: للابتعاد عن الاحقاد وتجاوز الخلافات أبرص: الحوار هو الطريق الانجح لانتخاب رئيس

احتفلت الطوائف المسيحية التي تتبع التقويم الغربي في صور بأحد الشعانين، فأقيمت القداديس الاحتفالية والزياحات في كنائس وأديرة المدينة.

وترأس رئيس أساقفة صور للموارنة المطران شكرالله نبيل الحاج قداس الشعانين في كنيسة سيدة البحار للطائفة المارونية، عاونه المونسنيور شربل عبد الله.

وأكد في العظة “أهمية الحوار واحترام الاخر” ودعا إلى “المصالحة، المحبة والابتعاد عن الاحقاد التي زرعها منطق الشر بين النفوس لتجاوز الخلافات”. وقال: “كلنا اليوم سنعلن أن المسيح ملكنا، والسلام ،القلوب الطاهرة والمحبة اهدافنا حتى يتمجد المسيح في اطفالنا وعائلاتنا وفي وطننا والعالم”.

وأمل أن “ينعم حكام العالم وملوكه بالتواضع والوداعة والمحبة وأن يقوم كل واحد منا من موقع المسؤولية بعمله على مثال السيد المسيح، ويعرف أنه مسؤول وسيحاسب”.

واختتم القداس بزياح في باحة الكنيسة، حيث رفع الأطفال حاملين الشموع واغصان الزيتون على الاكف وسط قرع الاجراس.

وكذلك، ترأس المتروبوليت ميخائيل أبرص القداس في كاتدرائية القديس مار توما للروم الملكيين الكاثوليك في صور وعاونه عدد من الاباء.

وتحدث في العظة، عن أهمية عيد الشعانين، ودعا إلى “تمسك المؤمنين بالصلاة والصوم والايمان المسيحي، وإلى توفير المناخ السياسي الملائم لعودة لبنان الى ممارسة دوره الحضاري كبلد منفتح يؤمن شعبه بالعيش المشترك وتلاقي الاديان والحضارات.”

ورأى أن “الحوار هو الطريق الانجح للوصول الى الهدف المنشود في انتخاب رئيس للجمهورية، على قدر طموح اللبنانيين في ظل ما يعيشونه”. ورفع الصلاة على نية “أن يمنح الله لبنان والعالم السلام بعيدا عن الحروب ومآسيها”.
وطنية

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).
Cheap Jerseys