أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | الراعي: البطريركية لا تزكّي أي مرشح للرئاسة فلنطبّق الدستور ونوقف المراهنة على الخارج
الراعي: البطريركية لا تزكّي أي مرشح للرئاسة فلنطبّق الدستور ونوقف المراهنة على الخارج
تلامذة يستقبلون البطريرك الراعي في معهد عينطورة

الراعي: البطريركية لا تزكّي أي مرشح للرئاسة فلنطبّق الدستور ونوقف المراهنة على الخارج

زار البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي معهد القديس يوسف – عينطورة في مناسبة عيد القديس يوسف الذي يصادف يوم غد السبت 19 آذار، وفي تقليد منذ القرن الثامن عشر، كرمز للعلاقة المميزة بين الإرسالية اللعازرية والبطريركية المارونية. وجال في مختلف الأقسام في المدرسة، يرافقه رئيس المعهد الأب سمعان جميل، والرئيس العام للآباء اللعازريين الأب زياد حداد.
وانضم الى الوفد لاحقاً النائب البطريركي على صربا المطران بولس روحانا والمطران رولان ابو جودة، وكان حوار ركز على الشؤون الكنسية والطقسية والوضع اللبناني، وكان أبرزها الحملة الاعلامية التي تواجهها الكنيسة، إضافة الى الحملة التي واجهها المونسنيور منصور لبكي.
ورد الراعي: “نعلم أن هناك حملة ممولة ضد الكنيسة، ويؤسفنا هذا الامر. فلبنان الذي يعاني أزمات عدة لا تزال فيه الكنيسة ثابتة، والغرض هو ضربها. انتهت الحرب المسلحة، ولكن الحرب الاخلاقية والاعلامية والاقتصادية لا تزال سارية. وبالنسبة إلى المونسنيور لبكي لا شك في أن ثمة حملة تجنٍ لها أسبابها المعروفة، وأنا قدمت الملف الى قداسة البابا مظهراً الوثائق التي تظهر حملة التجني، وقد أزيل الحرم ولكن قرار المنع لا يزال، أي مشاركة لبكي في الاعلام او القداسات العلنية”.
وردا على سؤال عن عزل المطران الياس نصار، أكد الراعي أن “لا علاقة للقوى السياسية بهذا القرار، ولا أحد ينكر أعمال المطران نصار وجهوده في الابرشية”، مشيرا الى أنه “لم يعزل إطلاقا، بل تم تعيين زائر رسولي على الابرشية، وهذا أمر طبيعي لتسوية الامور بين المطران وكهنة الابرشية تجنبا لحصول اي مشاكل. واكرر ان تعيين الزائر ليس بأمر جديد”.
وعن الفراغ الرئاسي شدد البطريرك على “ان البطريركية لا تدعم ولا تزكي اي مرشح، بل هي تدعو دائما الى التوجه الى المجلس النيابي وانتخاب رئيس للبلاد”.
ودعا الافرقاء السياسيين الى “الكف عن المراهنة على الخارج وتطبيق الدستور الذي يقول بوضوح انه في حال حصل فراغ يلتئم المجلس فوراً وينتخب رئيسا للبلاد”، وقال:”لماذا لا يريدون تطبيقه، نحن نرفض هذا الواقع لانه مخالفة سافرة للدستور، واي شرح آخر لا نقبل به بالتأكيد”.
وعن إمكان مساعدة البطريركية الشباب المسيحي، قال: “إن البطريركية تعمل بكل مؤسساتها لمساعدة هؤلاء الشباب والعائلات. فهناك أراضي الاوقاف التي يمكن الجميع أن يستثمروها، لكنّ هناك عائقا في مشكلة التسويق. كذلك هناك المؤسسة المارونية الاجتماعية التي تبني المساكن للناس وصندوق التضامن الصحي الذي يؤمن الخدمات الصحية، واليوم بدأنا انشاء مشاريع انمائية في البلدات على الاطراف بمساعدة الاهالي للبقاء في ارضهم”.
واضاف:”نعم نحن نساعد الناس، ولكن المستوى الاقتصادي والمعيشي في لبنان أهلكته الدولة، التي عليها هي ان تدفع بالاقتصاد الى الأمام لكي ينتعش وتتقدم فرص العمل. يجب ان نركز على الدولة، فلا يحق للمسؤولين فيها الاستمرار على هذا النحو. المال العام معهم وليس معنا، ونحن نؤمن الدواء والمسكن ولكن القضية في حاجة الى اكثر من ذلك”.
وشدد على أهمية العيش المشترك في لبنان بعدما شرح اتفاق عامية انطلياس سنة 1840، موضحا “ان هذا الاتفاق لم يتم بين المسيحيين فقط، وانما بينهم وبين الدروز والاسلام، واقسموا اليمين بألا يخون أحدهم الآخر”.
النهار

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).
Cheap Jerseys