أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | الراعي من أوهايو: نحن في الشرق لا نخاف وهناك سنبقى فالأرض باقية والأنظمة تتغير
الراعي من أوهايو: نحن في الشرق لا نخاف وهناك سنبقى فالأرض باقية والأنظمة تتغير
البطريرك الراعي

الراعي من أوهايو: نحن في الشرق لا نخاف وهناك سنبقى فالأرض باقية والأنظمة تتغير

في نبأ من الولايات المتحدة أن البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي ترأس قداساً في كنيسة مار انطونيوس البادواني المارونية في سينسيناتي – أوهايو، وألقى عظة أشار فيها إلى “ان اخوتنا واخواتنا المسيحيين في الشرق الأوسط يعانون حالياً الظلم والقهر بسبب ايمانهم. فهم ضحايا العنف، وضحايا الأزمات بين الشرق والغرب وجنون المنظمات الارهابية. وهم يشعرون أحيانا بأنهم متروكون من اخوتهم واخواتهم الذين قد يتصرفون على مثال الكاهن، في انجيل اليوم، الذي مال عن الضحية وأكمل طريقه”. وأضاف:”اني احضكم على ان تكونوا لهم ولكل محتاج بمثابة السامري الصالح. فلنكن الأقرب اليهم ولنسأل نفوسنا أيهما الأفضل في حياتنا، ومن نختار ان نكون: السامري الصالح، أم أحد الاثنين اللذين عبرا ولم يفعلا شيئا؟”.

وبعد القداس، أقامت الرعية عشاء ألقى الراعي خلاله كلمة قال فيها: “نحن نؤكد لكم اننا في الشرق الأوسط، لا نخاف ولا نخشى شيئًا، لا بل زدنا شجاعة ويقينا ان هذا الشرق الذي تحكمه اليوم لغة الحرب والدمار والعنف هو في حاجة ملحة الى الحضور المسيحي، ونحن مقتنعون أكثر من أي وقت مضى بأننا سنبقى في هذا الشرق لأننا مؤتمنون على انجيل يسوع المسيح، وعلى جذور المسيحية العالمية. نحن لسنا بخائفين ابداً وهناك سنبقى وسنواصل الرسالة.
من المهم جدا ان تقوموا باستمرار بزيارة أهلكم وبلداتكم في لبنان، فهذا يقويهم ويشجعهم. ومن الجميل ان تقوموا بمبادرات مع قراكم وعائلاتكم كي يشعروا بأنكم تساندونهم وإلى جانبهم. والعمل الأهم الذي يمكن ان تقوموا به في هذا الموضوع، هو ان تحافظوا على جنسيتكم وتسجلوا وقوعاتكم الشخصية في سجلات النفوس اللبنانية، من أجلكم ومن أجل أولادكم، ولأهميته على مستويات عدة أولها ان تحافظوا على حقوقكم المدنية. فالأرض باقية والأنظمة تتغير. البلدان تتغير والأرض باقية. فلا تقولوا لن يفيدنا الأمر، فقطعة أرض في لبنان هي كنز وربح، لكم ولأولادكم. وثانيها ان النظام السياسي في لبنان يقوم على الديموغرافيا. فلا يجوز ان يهمل اللبنانيون عموماً والمسيحيون خصوصاً تسجيل وقوعاتهم في لبنان. وكم يؤلمني ان يكون المغترب اللبناني حيا يرزق حيث هو في الخارج فيما هو ميت في لبنان”.
النهار

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).
 Cheap Jerseys Cheap Jerseys Cheap Authentic Jerseys cheap mlb jerseys Cheap NFL Jerseys cheap puff bar wholesale nike shoes billig kanken rucksack billig moncler jacke billig moncler dunjakkeCheap Jerseys