شريط الأحداث
أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | القاهرة، لندن وبرث: مبادرة إسلامية مسيحية لنزع العبودية الحديثة من جذورها
القاهرة، لندن وبرث: مبادرة إسلامية مسيحية لنزع العبودية الحديثة من جذورها
ظاهرة العبودية

القاهرة، لندن وبرث: مبادرة إسلامية مسيحية لنزع العبودية الحديثة من جذورها

عُقد في دار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي في الفاتيكان مؤتمر صحفي لتقديم “شبكة الحرية العالمية” وقد شارك فيها ممثلون عن الأديان العالمية الكبرى لاقتلاع ظاهرة العبودية من جذورها.

وقد شارك في المؤتمر  المونسينيور مارثيلو سانشز، ممثلاً البابا فرنسيس، الدكتور محمد عزب،  ممثلاً إمام الأزهر، والقس دايفد جون موكسون، ممثلاً رئيس أساقفة كانتربري،  والسيد أندرو فورست مؤسس “مؤسسة مسيرة الحرية”.

إن الهدف من هذا التعاون بين جماعات دينية مختلفة، وهو بادرة لا سابق  لها، إقتلاع ظاهرة العبودية والإتجار بالبشر من جذورها. وتأتي المبادرة  تجاوبًا مع ظاهرة محزنة تصيب أكثر من 30 مليون شخصًا وتفرض عليهم حالة من  الذل اللاإنساني.

وقد صرح البيان المشترك الذي صدر اليوم بأنه لا بد من وقف حالة  اللامبالاة التي ترافق هذه الظاهرة المأساوية والتي تُثقل ضمائر الشعوب  والجماعات العالمية. وأوضح أيضًا بأن أي حل لهذه المسألة لا بد أن يمر من  خلال نشاط مشترك وشامل بغية إزالة هذه الظاهرة المؤسفة من جذورها مع وقف  الاتجار بالبشر كسلع تجارية. “هذا الشر هو من صنع الإنسان وتستطيع التغلبَ  عليه الإرادة البشرية والجهد البشري المبنيان على الإيمان”.

وقد أشار البيان إلى أنه “بالرغم من أفضل الجهود المبذولة من قِبل  الكثير من الدول، العبودية البشرية والاتجار بالبشر هي ظواهر تستمر  بالتفشي. ويتم إخفاء الضحايا: في بيوت الدعارة، في المزارع، في سفن الصيد،  في المباني غير الشرعية، في البيوت الخاصة… وفي آلاف المواضع”.

وتحدث البيان أيضًا عن السبل التي سيعتمدها الجهد المشترك والتي هي  “وسائل الإيمان: الصلاة، الصوم والحسنة” والالتزام العملي لإيجاد سبل  لإزالة هذه الظاهرة، ظاهرة العبودية الحديثة.

ويلتزم الموقعون بتنشئة الشباب المؤمن على عمل التحرير الواجب، وإلى  توعية الدول على ضرورة وقف تمويل وتشجيع المؤسسات التي تستغل العبودية  الحديثة، وتحريك 162 حكومة لتمويل “خزينة عالمية لوقف العبودية”، وحث الدول  العشرين الكبرى في العالم على القيام بعمل ملموس لوقف الاتجار بالبشر.

زينيت

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).
 Cheap Jerseys Cheap Jerseys Cheap Authentic Jerseys cheap mlb jerseys Cheap NFL Jerseys cheap puff bar wholesale nike shoes billig kanken rucksack billig moncler jacke billig moncler dunjakkeCheap Jerseys