أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | الكاهن الألباني الذي أبكى البابا
الكاهن الألباني الذي أبكى البابا
الكاهن الألباني الذي أبكى البابا

الكاهن الألباني الذي أبكى البابا

بمجرد أن أنهى الأب ارنست تروشاني سيموني (84 عاماً) من إلقاء كلمته، ذهب البابا فرنسيس إليه، عانقه وقبّل يديه، ووضع رأسه على رأس الكاهن الألباني المسنّ لبضع ثوانٍ، قائلاً له وهو يدمع: “اليوم، لمست يداي شهيداً”.

وكان الأب سيموني (84 عاماً)، الناجي من الاضطهاد الديني، قد تطرق في كلمته أمام البابا والحضور، عن خبرته الأليمة خلال فترة اعتقاله وسجنه وتعذيبه وعمله القسري لمدة 28 عاماً في بداية الحكم الشيوعي في ألبانيا. كان معذبوه يطلبون منه مراراً الكفّ عن التحدث عن المسيح والكنيسة.. لم يستطع ألا يتحدث عن المسيح؛ “فالحياة عندي هي المسيح”: هذا ما كتبه على جدران زنزانته طيلة فترة اعتقاله.

عن أبونا

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).
Cheap Jerseys