شريط الأحداث
أختر اللغة
الرئيسية | إعلام و ثقافة | المقرر الأممي لتعزيز حرية الرأي والتعبير حاضر في بدارو: حرية التعبير تتعرض للهجوم في كل أنحاء العالم
المقرر الأممي لتعزيز حرية الرأي والتعبير حاضر في بدارو: حرية التعبير تتعرض للهجوم في كل أنحاء العالم
حرية الرأي والتعبير

المقرر الأممي لتعزيز حرية الرأي والتعبير حاضر في بدارو: حرية التعبير تتعرض للهجوم في كل أنحاء العالم

شارك العشرات من المدافعين عن حرية الرأي والتعبير وقادة المجتمع المدني في مكتب منظمة تبادل الإعلام الإجتماعي في بدارو في لقاء حواري مع المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بتعزيز حرية الرأي وحماية حق التعبير ديفيد كاي.

تخلل الجلسة حديث عن وضع الحالي في لبنان بخاصة في ما يتعلق بحرية الرأي والتعبير كما المحاولات التي حصلت أخيرا للحد منها. وتم البحث في سبل ملموسة لحماية حرية التعبير كحق إنساني عام ومطلب فردي خاص.

وأكد كاي أن “حرية التعبير تتعرض للهجوم في جميع أنحاء العالم”، موضحا أن “الحكومات غالبا ما تستخدم الأمن القومي أو النظام العام كذريعة لتقييد الخطاب ولبنان ليس باستثناء في هذه الحالة”.

وشجع كاي الحضور على أن يراسلوا مكتبه في ظل ما حصل وما زال يحصل من تهديدات لحرية الرأي والتعبير في لبنان وشرح ما يحصل وخاصة القضايا التي تتعلق بحرية التعبير بكل أشكالها. وأكد أن “الرقابة والحجب لا يمكن أن يقضيا على الأفكار، بل يجعلها غير مرئية فيصعب التعامل معها في هذه الحالة”.

شارك كاي الحضور بقضايا تعكس الدور الإيجابي للحكومات عبر مجموعات الضغط التي تهدف إلى تقوية مستوى الدفاع عن حقوق الإنسان المعترف بها دوليا. ويمكن تحقيق ذلك، كما قال، “من خلال خلق فضاء إعلامي يدعم التنوع ويشجعه كما يدعم الأصوات المستقلة، والبقاء على حيادية الشبكة العنكبوتية”.

وعن مسؤولية الأمم المتحدة في القطاع الخاص، رد كاي أنه و “على الرغم من الصعوبات في تحديد المعايير العامة للشركات – التحقيق في تأثير الشركات على حقوق الإنسان ما زال جار”.

دير
وتناولت مديرة منظمة التبادل الإعلام الإجتماعي جسيكا دير ثلاث قضايا لها علاقة بحرية التعبير على الإنترنت حصلت مؤخرا، ومن ضمنها اعتقال باسل أمين وحسن سعد.

من تحديات العصر الرقمي القدرة على المدافعة عن الحقوق عبر شبكة الإنترنت وخارجها. وفي هذا المجال تتعاون منظمة SMEX مع حلفائها لضمان حماية الحقوق المعترف بها في المادة 19 من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية. وتستمر المحادثة على تويتر عبر Leb4FoE#.

منظمة تبادل الإعلام الإجتماعي
منظمة تبادل الإعلام الإجتماعي هي منظمة لبنانية مسجلة تعمل في على تطوير التنظيم الذاتي للمعلومات في مجتمعات دول الشرق الأوسط وشمال افريقيا. نقدم البحوث التطبيقية، شبكات التواصل، والتكنولوجيات المفتوحة لمناصرة السياسات والممارسات التي تقود الى التغيير الإجتماعي المستدام، من خلال التطوير الإعلامي المرتبط ببيئة نشاطنا ومشاريع الحقوق الرقمية.
وطنية

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).
 Cheap Jerseys Cheap Jerseys Cheap Authentic Jerseys cheap mlb jerseys Cheap NFL Jerseys cheap puff bar wholesale nike shoes billig kanken rucksack billig moncler jacke billig moncler dunjakkeCheap Jerseys