أختر اللغة
الرئيسية | إعلام و ثقافة | بيروت شريكة في «قمة التواصل الاجتماعي»
بيروت شريكة في «قمة التواصل الاجتماعي»
الإعلام الإلكتروني

بيروت شريكة في «قمة التواصل الاجتماعي»

بدعوة من «برنامج الأمم المتحدة الإنمائي» احتضن «مترو المدينة» (الحمراء) بعد ظهر أمس، الجلسة البيروتيّة من «مؤتمر القمة العالمية للتواصل الاجتماعي» Social Good Summit 2014. عقد المؤتمر في نيويورك يومي 21 و22 الحالي، بالتزامن مع الجمعيّة العامة للأمم المتحدة، بمبادرة من موقع «ماشابل»، وبمشاركة عدد كبير من الصحافيين والفنانين والناشطين من حول العالم. وبموازاة المؤتمر الأمّ، احتضنت مدن عدّة حول العالم لقاءً لمناقشة شعار المؤتمر لهذا العام «فلنتواصل جميعاً من اجل الأفضل». واهتمّ المشاركون في المؤتمر العالمي، بالبحث عن كيفيّة مساهمة التكنولوجيا بتحقيق المساواة للجميع، مع وضع أهداف لتحقيقها في العام 2030، عبر وسم خاص على «تويتر».

شارك في المؤتمر الممثل عن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في لبنان لوكا رندا، ومسؤولة الإعلام والاتصالات في البرنامج منى اليسير. أدار المدير التنفيذي لشبكة المنظمات غير الحكومية العربية للتنمية زياد عبد الصمد النقاش الذي بدأ بمداخلة لممثلة جمعيّة «ثينك ميديا لابز» فرح الساعاتي. تناولت الساعاتي نشاط الجمعيّات الأهليّة والمدنيّة اللبنانيّة على مواقع التواصل، وضرورة تفعيل حملاتها الافتراضيّة بشكل يعزّز التعاون فيما بينها، ويزيد من فعاليّة الحملات ما بعد انتهاء مدّتها الزمنيّة.

شارك في النقاش أيضاً المدوّن خضر سلامة، مفنّداً دور الرقابة في نشاط اللبنانيين على مواقع التواصل، بين الرقابة المفروضة من قبل جهات رسميّة ممثّلة بمكتب مكافحة الجرائم الالكترونيّة، ورقابة ذاتيّة وأهليّة تحول دون قول المدوّنين رأيهم بصراحة كاملة. ولفت سلامة إلى عدم وجود قانون أو قضاء مختصّ بالنشاط الالكتروني، قائلاً إنّ الناشطين اللبنانيين على الانترنت، يستفيدون من «غباء الدولة» في هذا المجال، ما يجعلها غافلةً عن أساليب أخرى لممارسة الرقابة وتقييد حريّة التعبير على الشبكة.

من جهتها، تحدّثت المخرجة كارول منصور عن دور مواقع التواصل في الترويج لفيلمها الأخير «ما لسنا عليه» حول اللاجئات السوريّات في لبنان. وقدّم المدوّن الفلسطيني مراد عيّاش سرداً لتجربة «نحن نحبّ طرابلس» التي بدأت كمحاولة لتوثيق ذاكرة المدينة عبر صور تنشر على «فايسبوك»، وامتدّت إلى مدن عربيّة أخرى أبرزها القدس حيث ساهمت الصور في مواجهة حملات تهويد المدينة.

كما تحدّثت رشا غملوش من «عرب نت» حول أهميّة البيانات العامّة، في خلق تفاعل بين المواطنين والدولة، وكيفيّة تفعيل ذلك لخلق خدمات عامّة تساعد المواطنين. واختتم اللقاء بمداخلة للمدوّن السوري بشار فرحات، حول تحوّلات الحراك السوري على مواقع التواصل خلال السنوات الثلاث الماضية.

السفير

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).