شريط الأحداث
أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | حداد مترئسا قداس عيد السيدة في جزين: اعداء الكنيسة هم التكفيريون وعلينا محاربتهم بتجديد إيماننا بالكنيسة
حداد مترئسا قداس عيد السيدة في جزين: اعداء الكنيسة هم التكفيريون وعلينا محاربتهم بتجديد إيماننا بالكنيسة
راعي أبرشية صيدا ودير القمر للروم الكاثوليك المطران ايلي حداد

حداد مترئسا قداس عيد السيدة في جزين: اعداء الكنيسة هم التكفيريون وعلينا محاربتهم بتجديد إيماننا بالكنيسة

أقيم قداس احتفالي في كنيسة سيدة النبع – جزين لمناسبة عيد انتقال السيدة العذراء، ترأسه راعي أبرشية صيدا ودير القمر للروم الكاثوليك المطران ايلي حداد وعاونه لفيف من الكهنة، وحضره حشد كبير من ابناء جزين ومنطقتها.

بعد تلاوة الانجيل المقدس ألقى حداد عظة رحب فيها بأهالي جزين ومحبته الخاصة والمميزة لهم. ودعا المؤمنين الى “التشبث بأرضهم ارض الاجداد وتثبيت إيمانهم بالكنيسة ملتزمين بمسيحيتهم في كنف العذراء حيث ان لبنان مكرس لقلبها”.

وطالب ب”المحافظة على وجودنا في هذه الارض المقدسة والإقلاع عن الخوف في هذه الظروف المحيطة بنا والعودة الى المصدر يسوع المسيح ولكلمته في الانجيل:” ثقوا ولا تخافوا انا غلبت العالم”.

وتابع: “نحن المسيحيين مدعوون الى 3 انواع من الشهادة: شهادة الكلمة ان ندرس ونتعمق في الكتاب المقدس لانه كتاب حياتنا وان تكون كلمة الله حية فينا. شهادة المحبة في الخدمة والتضحية والعمل الانساني ومحبة الآخر على اختلاف مذهبه، والمحبة هي علة وجودنا واستمراريتنا في كنف الله لانها جسر فعال وضروري وملزم للآخر ان يعبر عليه. شهادةالإيمان اي شهادة الدم والتضحية في سبيل الله هنالك ابطال طلب منهم شهادة دم فقدموها مثل الاطبال في سوريا والعراق وفلسطين ولبنان. نحن لسنا من دعاة التكفيريين والانتحاريين ولكن اذا فرض علينا ان نؤمن علامة وجود المسيح بدمائنا فلن نبخل بل هو طلب مقدس. اعداء الكنيسة هم التكفيريون يكفرون الجميع وعلينا محاربتهم بتجديد إيماننا بالكنيسة وبالمسيح وبالعذراء مريم اذ انها علامة الثقة في حياتنا وعالمنا”.

وختم بالقول: “نطلب من العذراء الشفاء وان تلهم نوابنا ان ينتخبوا رئيسا للجمهورية وان يحمي الجيش اللبناني الذي قدم التضحيات على مذبح الوطن كما نطلب العزاء لعائلات الشهداء في عرسال. ونطلب الصلاة من اجل السلام في العالم عامة ولبنان خاصة”.

ثم دعي الجميع الى حفل كوكتيل في صالون الكنيسة.

وطنية

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).
 Cheap Jerseys Cheap Jerseys Cheap Authentic Jerseys cheap mlb jerseys Cheap NFL Jerseys cheap puff bar wholesale nike shoes billig kanken rucksack billig moncler jacke billig moncler dunjakkeCheap Jerseys