أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | ذِكْرَى نِيَاحَةِ أَنْبَا بِنْيَامِين الكَبِيرِ بقلم القمص أثناسيوس چورچ
ذِكْرَى نِيَاحَةِ أَنْبَا بِنْيَامِين الكَبِيرِ بقلم القمص أثناسيوس چورچ
القمص أثناسيوس جورج

ذِكْرَى نِيَاحَةِ أَنْبَا بِنْيَامِين الكَبِيرِ بقلم القمص أثناسيوس چورچ

أنبا بنيامين الكبير أسقف المنوفية صاحب الصوت الشجي … الذي أشتهر بتقواه ونسكه وصوته الروحاني الرخيم، حتى صار مشتهرًا بقيثارة وكروان الكنيسة… عرفنا عنه حبه للسيرة الرهبانية وانتمائه لدير السيدة العذراء الشهير بالبراموس، وله أيادٍ بيضاء في عمرانه وبنائه.

كذلك جدير بالذكر أنه هو الذي سام أبانا المتنيح القمص بيشوي كامل كاهنًا على مذبح كنيسة مارجرجس بإسبورتنج بالإسكندرية. وقد خصَّه بعناية أبوية وبحس روحاني، سجَّله أبونا بيشوي في مذكراته الخاصة .

ولن تنسى له السماء أبوته وشهامته، ولن ينسى له التاريخ عندما ذهب إلى المتنيح القمص متى المسكين وتلاميذه من نساك الريان؛ وكم كان متأثرًا لحالهم باكيًا عليهم؛ مانحًا لهم الحل؛ مصليًا عليهم ولأجلهم في وقت عصيب متحملاً الكثير لأجلهم… وقد حاللهم بإسم الثالوث الأقدس وبارك خروجهم لجبل وادي الريان، وبارك أيضًا رهبانية الساكنين هناك وسياماتهم، معطيًا لأبينا متى المسكين ومن معة من نساك الريان،كل ما في جيبه من مال، وقيل أنه أعطاهم أواني مذبح للتقديس، دلالة الرحمة والضم والقبول والصفح، إضافة للحل وللبركة من فمة لأناس عباد تائهين ولا مأوى لهم، رحمهم الله جميعًا وسهَّل طريقنا وجعل أواخرنا أفضل من أوائلنا.

لقد مر أكثر من خمسين عامًا على نياحته وسيرته لا زالت حية ولا زال يتكلم بعد، ضمن سلسله آبائية لا تنقطع من الأباء، تميز فيها بترنمه وأداء تسبيحه العذب الذي لم يكن يعطي صوتًا بل أصداءًا سماوية؛ يسكبها معبرًا عن مالا يعبر عنه، ونافذة مفتوحة يطل منها على الفردوس ومطارح الفرح والغلبة الأبدية (الغريغورية) حيث مجد إلهنا وحيث لا تقف أمامه خليقة صامتة، في صيرورة الصمت الإلهي وسيمفونية الكون وملء الكيان الأبدي .
ولينيح الله نفسه الطاهرة ولينفع الكنيسة بصلواته وسيرته الحسنة .

 

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).
Cheap Jerseys