أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | رسالة البابا لمناسبة اليوم العالمي الـ49 للاتصالات الاجتماعية
رسالة البابا لمناسبة اليوم العالمي الـ49 للاتصالات الاجتماعية
البابا فرنسيس

رسالة البابا لمناسبة اليوم العالمي الـ49 للاتصالات الاجتماعية

عقد مؤتمر صحفي في دار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي لتقديم رسالة البابا فرنسيس لمناسبة اليوم العالمي التاسع والأربعين للاتصالات الاجتماعية والذي سيُحتفل به في السابع عشر من أيار مايو من هذا العام حول موضوع “إعلان العائلة: بيئة مميزة للقاء في مجانية المحبة”. شارك في المؤتمر الصحفي المطران كلاوديو ماريا تشيلي، رئيس المجلس البابوي للاتصالات الاجتماعية.

يسلط البابا في رسالته الضوء على أهمية العائلة التي تشكل المكان الأول حيث يتعلم فيه الأشخاص التواصل مع الآخرين، لافتا إلى أن اللقاء بين الأم والابن يشكل أول اختبار للتواصل بالنسبة لكل إنسان وضمن العائلة يتعلم الطفل التكلم، وفي العائلة يتربى الأطفال على الصلاة التي تشكل البعد الديني للتواصل. كما أن الأسرة، تابع البابا يقول، يمكن أن تشكل مدرسة للغفران، لأن في كنفها يختبر الإنسان حدوده وحدود الآخرين. واعتبر البابا في رسالته أن العائلة يمكن أن تكون مدرسة للتواصل كبركة عندما تعاني من المشاكل والانقسامات أحيانا وتُظهر في الوقت نفسه أن الخير ممكن على الدوام.

من هذا المنطلق حثّ البابا فرنسيس وسائل الاتصالات على أن تساعد الأسرة في مهامها ودعمها في الحفاظ على الربط العائلية الوطيدة كما يُمكن الإفادة من التكنولوجيات الحديثة في عالم الاتصالات من أجل بلوغ هذه الأهداف وعدم الانجرار وراءها. وذكّر البابا بأن الوالدين هم المربّون الأوائل لأبنائهم، لكن لا بد أن يحظوا بدعم ومساعدة الجماعة المسيحية، ولفت أيضا إلى أن العائلة ما تزال اليوم موردا كبيرا مؤكدا أن العائلة الأجمل هي التي تجيد التواصل انطلاقا من شهادة وجمال وغنى العلاقة بين الرجل والمرأة وبين الوالدين والأبناء.

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).
Cheap Jerseys