أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | رعية سيدة لبنان في ميامي احيت مهرجانها السنوي للتراثي اللبناني
رعية سيدة لبنان في ميامي احيت مهرجانها السنوي للتراثي اللبناني
مقطورة التراث.

رعية سيدة لبنان في ميامي احيت مهرجانها السنوي للتراثي اللبناني

ميامي – أفاد مندوب “الوكالة الوطنية للاعلام” عبدو الحلو ان رعية “سيدة لبنان في ميامي” احتفلت بمهرجانها السنوي للتراثي اللبناني. وصادفت هذا العام الذكرى 40 لانطلاقة المهرجان، الذي استمر ثلاثة ايام من 27 إلى 29 كانون الثاني الماضي، وحضره اكثر من 5 الاف شخص من جنسيات اميركية ومكسيكية، اضافة الى اللبنانيين المقيمين في المدينة او حضروا من سان فرانسيسكو وكاليفورنيا وتامبا.

وتضمن المهرجان المأكولات اللبنانية من تبولة وكبة نية وفتوش واللحم المشوي، واستعانت سيدات المطبخ في تحضير المأكولات باكثر من 200 كيلوغرام من اللحوم، وحضرن 9 الاف قطعة ورق عريش، والف قطعة ملفوف، كذلك تم تحضير نحو 50 صينية من الكبة ونحو 100 دجاجة عدا عن شوال من الارز المطبوخ.

اما بالنسبة الى الحلويات فقد حضرت النسوة الف حبة معمول جوز ومثلها من التمر والفستق الحلبي. وحضرت تريز سعاده ابنة ميروبا اكثر من 20 كيلوغراما من المرصبان. ومن الحلويات ايضا البقلاوة والبيتي فور والمعكرون.

الأب سعادة
ولفت خادم الرعية الاب الدكتور ايلي سعاده الى ان “هدف المهرجان ابراز معالم لبنان وتذكير اللبنانيين باهمية المطبخ اللبناني وابرازه امام الاميركيين”، واشار الى ان “اللبنانيين يبدأون مع الكنيسة بالتحضير لهذاالمهرجان قبل 5 اسابيع، وتوضع المواد الغذائية في البرادات الكبيرة ولا يتم طهيها الا في اليوم نفسه”.

اضاف: “لبنان ما زال في قلوب اللبنانيين وعقولهم ولن نتخلى عن تراثنا وما نجاح المهرجان سوى في كون الحضور – وبخاصة – غير اللبناني، يلبي الدعوة بكثافة كبيرة، وفي مقدمهم عمدة المدينة”.

وقال الاب سعاده ل”الوكالة الوطنية”: “ثمة 200 متطوع من ابناء الجالية هنا في ميامي يرتبون السهرات ويسهلون أمور الحاضرين على مدى الايام الثلاثة”.

وتخلل المهرجان الذي استمر حتى ساعات الفجر الاولى، رقصات دبكة لبنانية لمجموعة من الاطفال دربتهم زينة يمين ونالوا التصفيق الحاد واعجاب الحضور. وادت مجموعة الشباب والصبايا الدبكة ايضا مع ارتداء الازياء اللبنانية من تدريب جيسي ابو جودة.

واللافت هو ارتداء الزي اللبناني الفولكلوري من طربوش وشروال من قبل ابن الجالية اللبنانية رضا ابو جودة الذي عزف على الطبل ايضا. وتهافتت الصبايا لاخذ اللقطات معه. وكما في كل عام فقد أحيا احد الفنانين اللبنانيين سهرات المهرجان، وهذا العام احياه الفنان داني الاشقر. وتخصص في المهرجان مساحات للصناعة الحرفية اللبنانية، تهتم فيها بعض السيدات من خلال احضارها من لبنان او خياطتها.

وأما ختام السهرات فكان مع سحب بالقرعة على سيارة مرسيدس طراز 2017، فاز بها احد اللبنانيين لكنه لحظة اعلان اسمه كان موجودا في لبنان، فحضرت زوجته واستلمتها نيابة عنه.
وطنية

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).
 Cheap Jerseys Cheap Jerseys Cheap Authentic Jerseys cheap mlb jerseys Cheap NFL Jerseys cheap puff bar wholesale nike shoes billig kanken rucksack billig moncler jacke billig moncler dunjakkeCheap Jerseys