شريط الأحداث
أختر اللغة
الرئيسية | روحيّة المعرض المسيحي

روحيّة المعرض المسيحي

إنّ المعرض المسيحي يستوحي روحيّته  من الآية الانجيليّة: ” تعرفون الحقّ والحقّ يحرّركم” (يو 8/32)، ومن شعار اليوم العالميّ للصحافة (2004): “لا حريّة من دون إعلام حرّ”، كما من التوصية الصادرة عن مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان الخاصّة بالثقافة والتراث والإعلام (دورة المجلس العاديّة ت2 – 2002) المنوّهة بدور الممتلكات الكنسيّة الثقافيّة بما فيها التراث المعماريّ والكتابيّ والفنّي على أنواعه، وما أنتجته وسائل الإعلام وتقنياتها الموضوعة في خدمة رسالة الكنيسة.

فكما أنّ الثقافة تتجسّد في وسائل الاعلام ومن خلالها، كذلك تتجسّد الحريّة في ممارسة الحريّات الاعلاميّة، متجلّية في الشهادة الصادقة التي لا تفصل بين القول والعمل.

وهذا ما يسعى الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة- لبنان (أوسيب لبنان) أن يعمل لأجله، ويجسّده ثقافة مسيحيّة، وتراثاً لبنانيًّا متجذّرين في الرسالة اللبنانيّة، المشهود بقيمتها الحضاريّة نموذجاً في الحريّة والتعدّديّة شرقاً وغرباً.