أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | سوريا: سيخضع المسيحيون في المستقبل للشريعة الإسلامية في مقابلة لرئيس أساقفة حمص
سوريا: سيخضع المسيحيون في المستقبل للشريعة الإسلامية في مقابلة لرئيس أساقفة حمص
مسيحيو الشرق

سوريا: سيخضع المسيحيون في المستقبل للشريعة الإسلامية في مقابلة لرئيس أساقفة حمص

مئات العائلات المسيحية المصممة على البقاء في سوريا انتقلت إلى حمص،  على مقربة من حيث وقعت بعض أسوأ أعمال العنف خلال الصراع.” هذا ما قاله  رئيس أساقفة الروم الكاثوليك

” في حمص في مقابلة له مع عون الكنيسة المتألمة  مشددًا على أن أجزاء كبيرة من المدينة والمنطقة المحيطة بها هي الآن  “هادئة” لكنه حذر من اضطهاد المسيحيين في شمال البلاد الذي يسيطر عليه  المتمردون.

أوضح رئيس الأساقفة ان 600 عائلة من خارج حمص يعيشون الآن هناك وأن  المنطقة هي موطن لآلاف الكاثوليك. وأضاف أن حمص تتألف من 21 مقاطعة، خمسة  منها الآن يسيطر عليها المتمردون ويقتصر هذا الصراع على مناطق معينة مثل  البلدة القديمة. “نحن المسيحيون نعيش بخوف، لا شيء أكيد للمستقبل ولكننا  نريد أن نبقى في وطننا.”

“القوات الحكومية لديها السيطرة الكاملة تقريبا على المنطقة والمتمردون  يسيطرون على بعض المناطق. القتال الرئيسي مشتعل في مدن يبرود وحماة.” أكد  رئيس أساقفة عبدون عربش أنه ومع قادة الكنيسة الآخرين يعزمون على البقاء مع  شعبهم: “بالنسبة للمؤمنين، فمن المهم أن كهنتهم ورئيس أساقفتهم يتحملون  المعاناة والمثابرة مثل أي شخص آخر.”

أخيرًا، حذر رئيس الأساقفة من المشاكل المستقبلية التي ستواجه المسيحيين  كالإمتثال لقانون الشريعة الإسلامية الصارم، “أولا، سيتم تطبيق الشريعة  الإسلامية وثانيا، كل الرموز المسيحية، والتي هي واضحة للعيان، هي التي  يتعين تدميرها وثالثا، كل المسيحيين الذين يرغبون في البقاء عليهم في  المستقبل دفع ضريبة خاصة ”

زينيت

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).
 Cheap Jerseys Cheap Jerseys Cheap Authentic Jerseys cheap mlb jerseys Cheap NFL Jerseys cheap puff bar wholesale nike shoes billig kanken rucksack billig moncler jacke billig moncler dunjakkeCheap Jerseys