أختر اللغة
الرئيسية | سينودس الأرمن الكاثوليك استعجل انتخاب رئيس وناشد المجتمع الدولي وضع حدٍّ لما يجري في المنطقة
سينودس الأرمن الكاثوليك استعجل انتخاب رئيس وناشد المجتمع الدولي وضع حدٍّ لما يجري في المنطقة
الأرمن الكاثوليك

سينودس الأرمن الكاثوليك استعجل انتخاب رئيس وناشد المجتمع الدولي وضع حدٍّ لما يجري في المنطقة

اختتم السينودس المقدس للكنيسة الأرمنية الكاثوليكية أعماله في دير سيدة بزمار، مقر الكرسي البطريركي، برئاسة البطريرك نرسيس بدروس التاسع عشر ومشاركة الأساقفة الوافدين من لبنان وأرمينيا وسوريا والعراق ومصر والسودان وتركيا وإيران وفرنسا والولايات المتحدة الأميركية وكندا وأميركا الجنوبية واليونان، والنائب الرسولي في الأردن والأراضي المقدسة، والنائب البطريركي على جمعية كهنة دير سيدة بزمار.

وأصدر السينودس بياناً، جاء فيه: “(…) تعمق الآباء في دراسة الظروف الراهنة والتحديات التي يواجهها مجتمعنا عموماً وكنائسنا الأرمنية المنتشرة في أرجاء العالم خصوصاً، ودعوا النواب في لبنان الى انتخاب رئيس للجمهورية في أسرع وقت ممكن، لكي لا يؤدي هذا الفراغ الحيوي الى الاحباط في قلوب المواطنين والى تدهور الحال الأمنية، ونطالب الحكام في لبنان وسوريا ومصر والعراق وفلسطين بأن يتحلوا بروح الحكمة والوطنية الخالصة لينقذوا البلاد والمواطنين من الخطر الداهم.
واستعداداً للاحتفال باحياء الذكرى المئوية للابادة الأرمنية على المستوى العالمي وفي الأبرشيات، شجع اساقفة السينودس طبع الكتب والمقالات واقامة الندوات والمحاضرات في جميع مجالات الحياة وعلى مستوى كل الطبقات ولاسيما الشبابية منها، لكي يعي الضميرالانساني فظاعة العنف والاضطهاد ضد الانسانية.
وأعلن أساقفة الطائفة ان الكنيسة الأرمنية الكاثوليكية، استنادا الى أواصر الايمان القوية التي تربطها بالعالم الكاثوليكي وبالكرسي الرسولي الروماني، وإلى طلب خاص من أبينا البطريرك نرسيس بدروس التاسع عشر الكلي الطوبى، لاقامة قداس احتفالي بحسب الطقس الأرمني، في كاتدرائية القديس بطرس الفاتيكان – روما، يترأسه قداسة البابا فرنسيس في حضور سفراء الدول المعتمدة لدى دولة الفاتيكان، احياء للذكرى المئوية الأولى للابادة الأرمنية التي ذهب ضحيتها مليون ونصف مليون من أبناء شعبنا الأرمني، نشجع أبناءنا المؤمنين خصوصاً وأبناء الشعب الأرمني عموماً ليشاركونا هذا الاحتفال التاريخي المهيب الذي سيقام في الثاني عشر من شهر نيسان 2015 اكراما للشهداء الأبرار وصونا للعدالة الانسانية بين الشعوب وترسيخا للسلام العالمي.
ورفع السينودس صوته عالياً موجهاً نداء للدول الكبرى وهيئة الأمم المتحدة والجامعة العربية والمجالس الدولية لحقوق الانسان، وحض المجتمع الدولي والعالم أجمع على رفض العنف والعدوان والظلم ووضع حد للوضع الدامي في الشرق الاوسط وخصوصاً في العراق وسوريا وغزة ولبنان، الذي أجبر الكثيرين على ترك منازلهم وأوطانهم. وطالبوا بتحرير جميع المخطوفين وفي مقدمهم المطران يوحنا ابرهيم والمطران بولس يازجي والكاهنان ميشال كيال واسحق محفوض، وركزوا على أهمية الوجود المسيحي في الشرق ورفض تهجير المسيحيين وتفريغ الشرق من وجودهم والمحافظة على حقوق الانسان والحريات الدينية.
ورفع الآباء صلواتهم بشفاعة العذراء مريم سيدة بزمار والطوباوي الشهيد إغناطيوس مالويان من أجل عهد جديد مشرق، في ظل حكومات رشيدة لتفتح أمام الأجيال الصاعدة صفحة جديدة في ترسخهم الحديث قوامه المحبة والشهادة والمصالحة الوطنية والعدالة الاجتماعية والأخوة”.

النهار

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).