أختر اللغة
الرئيسية | إعلام و ثقافة | فعاليات اليوم العاشر لمعرض بيروت للكتاب ال 62 ندوات ولقاء عن الكاتب واسيني الأعرج وسلسلة توقيعات
فعاليات اليوم العاشر لمعرض بيروت للكتاب ال 62 ندوات ولقاء عن الكاتب واسيني الأعرج وسلسلة توقيعات
فعاليات اليوم العاشر لمعرض بيروت للكتاب ال 62 ندوات ولقاء عن الكاتب واسيني الأعرج وسلسلة توقيعات

فعاليات اليوم العاشر لمعرض بيروت للكتاب ال 62 ندوات ولقاء عن الكاتب واسيني الأعرج وسلسلة توقيعات

حفل اليوم العاشر وقبل الأخير من فعاليات معرض بيروت العربي الدولي للكتاب بنسخته ال 62، قي قاعة “سي سايد آرينا” في وسط بيروت، بسلسلة من الندوات واللقاءات التي توزعت بين ندوة حول كتاب “النبي الديمقراطي” و”الواقع االإنساني والإجتماعي في فلسطين” و”آفاق الربيع العربي” و”تاريخ الموسوعات والمعاجم في إيران”، ولقاء عن الكاتب واسيني الأعرج، مع تواصل وتيرة حفلات تواقيع الكتب التي كان أبرزها لأمير شعراء العروبة الأمير طارق آل نصر الدين والكاتب والمخرج مروان نجار، كما لم تنقطع حركة طلاب المدارس والنشاطات المخصصة للأطفال في أكثر من جناح، إضافة إلى اللمحة الفنية التي تضفيها زاوية الفن التشكيلي في المعرض حيث قامت رئيسة لجنة الفن التشكيلي في النادي الثقافي العربي أسيمة دمشقية بتوزيع شهادات تقدير من النادي للفنانين الذين شاركوا في هذه الزاوية.

“النبي الديمقراطي”

نظم دار سائر المشرق ندوة حول كتاب ” النبي الديمقراطي” لكاتبه الدكتور محمد حبش، ضمن فعاليات المعرض، قدمتها الدكتورة نائلة طبارة، وتحدث خلالها كل من النائب السابق وعضو المكتب السياسي لتيار “المستقبل” الدكتور مصطفى علوش، النائب السابق الدكتور عماد الحوت، والباحث السيد مهدي الأمين.

وفي كلمته عن الكتاب قال الحوت “أعطى الكاتب تعريفا مبسطا للديمقراطية، بأنها منجز انساني يلتقي عنده كفاح الانسان في مقارعة الاستبداد”، مضيفا “أعجبتني المقارنة الجميلة للكاتب بين مصطلح العدل القرآني وبين مفرزات الديمقراطية من مساواة بين الناس وتداول السلطة، واحترام القانون، واحترام الحريات وتحقيق الشورى، وفي هذا تأكيد غير مباشر بأن الاسلام هو منهج حياة أوسع من مفهوم الديمقراطية التي يتماهى مع مخرجاتها”.

بدوره، نوه علوش بجهد الكاتب ل”التوفيق بين روحية الاسلام بشخص النبي (ص) مع بروبغاندا العصر المسماة ديمقراطية التي تحولت سريعا إلى منظومة ثويقراطية مستبدة جعلت من الدين والايمان متراسا لشرعنة الحكم المطلق”. كمار رأى ان سيرة الرسول “تعبر عن آمالنا وتمنياتنا، وعن الصفات التي نحب أن تكون في من نحب”.

وأشار الامين إلى أن “مسألة نظام الحكم في الاسلام ليست- بل ينبغي أن تكون- مسألة اجتهادية بالمعنى التقليدي والكلاسيكي، بمعنى أنها ليست مسألة فقهية فرعية تقبل المعالجة الفقهية التقليدية”، متابعا “إن ذهاب الباحث الدكتور حبش إلى أن مسألة نظام الحكم في الاسلام في معظم جوانبها هي مسألة بشرية غير الهية، يرسم لنا ملامح أولية لهذه المنهجية، وبالتالي يفتح الباب أمام نقل هذه المسألة من التداول الفقهي التقليدي إلى فضاء أوسع”.

الواقع الإنساني والإجتماعي في فلسطين

ونظم صندوق الخير في دار الفتوى في الجمهورية اللبنانية، ندوة حول “الواقع الانساني والاجتماعي في فلسطين”، أدارها الصحافي محمد العرب وشارك فيها رئيس مجلس أمناء الصندوق الشيخ الدكتور زهير كبي والدكتور عصام يوسف.

وخلال كلمته تطرق يوسف لعناوين أبرزها أسباب الألم الذي تعانيه فلسطين منذ سبعين عاما، استراتيجية الاحتلال تجاه فلسطين والفلسطينيين، الحالة الانسانية والاجتماعية في فلسطين، وكيف يبدو الواقع الاقتصادي والاجتماعي والصحي والتعليمي، كما وواقع السكن والقدس والمقدسات فيها، بالاضافة إلى بعض المعطيات والأرقام والنسب التي تعكس نتائج السياسات المتبعة من قبل الاحتلال.

وشدد في الختام على أن “مساندة الشعب الفلسطيني واجب ديني وأخوي وانساني ووطني وقومي”.

بدوره، أكد كبي أن “صندوق الخير هو لمسة لبنان الحانية على رؤوس الأيتام في فلسطين، ودفء مواساة الشعب الفلسطيني حين تهدم بيوته ويهجر، وهو شعلة لبنان التي تضيء طريق أطفال فلسطين وشبابها”.

آفاق الربيع العربي

ونظمت دار الأمة ندوة حوارية بعنوان “آفاق الربيع العربي”، شارك فيها عبد اللطيف الداعوق وصلاح الدين عضاضة، بهدف تسليط الضوء على واقع المنطقة، وما حدث ويحدث فيها من حراك وثورات وفهمها بتعمق.

وتطرق المشاركان إلى نشأة “الربيع العربي” والظروف السابقة التي مر بها، كما الظروف التي نتجت عنه، في محاولة استشرافية لمعرفة “إلى أين ممكن أن نوجه الأمور بناءً على الواقع؟”، إضافة الى طرحهام مسألة التباين في المنطقة وكيفية الخروج من الاضطرابات التي تعاني منها، والعلاقة بين الشعب والأنظمة الحالية، مرورا بنماذج عن الثورات في مختلف الدول والاحتجاجات التي تحصل في فرنسا مؤخرا.

كتاب الأعرج

ونظمت مكتبة حلبي بالتعاون مع النادي الثقافي العربي، جلسة لمناقشة كتاب “مي، واسيني وليلة من ليالي ايزيس كوبيا”، للكاتب واسيني الأعرج، شاركت فيها كارمن حمادي، وقدمتها لانا حلبي. وهدفت الجلسة إلى تسليط الضوء على جزء من حياة مي زيادة في العصفورية لا يعرف عنه الكثيرون.

يتحدث الأعرج في كتابه عن الصدمة النفسية التي أصيبت بها زيادة إثر وفاة جبران خليل جبران ووالديها في العام نفسه، ما تسبب لها بصدمة نفسية، واستغل ابن عمها حالتها هذه وأدخلها الى العصفورية ظلما.

واللافت في الكتاب، أن الأعرج ضمنه معلومات حقيقية بتفاصيلها عن حياة زيادة في العصفورية، كما نشأتها في بلدتها شحرور، إضافة إلى زيارته لبيتها في فلسطين، فيما اضطر إلى تخيل بعض الأحداث وحبكها بطريقة لا يمكن للقارئ فيها أن يدرك الحقيقي من المتخيل.

تاريخ الموسوعات والمعاجم

ولمناسبة الذكرى الأربعين لانتصار الثورة الإسلامية في إيران، نظمت المستشارية الثقافية الإيرانية في لبنان ندوة بعنوان “تاريخ الموسوعات والمعاجم في إيران”، حاضر فيها مدير العلاقات العلمية ومدير مشروع ترجمة دائرة معارف العالم الإسلامي إلى اللغة العربية الدكتور رويز سلماني.

وتخلل الندوة عرض لمبادئ البحث ومجال التدوين الموسوعي في إيران، بدءا من تغير مفهوم الموسوعات ودوائر المعارف عبر التاريخ، مرورا بالمقارنة ما بين القواميس والموسوعات، وأشكال التدوين الموسوعي، وصولا إلى أبرز سمات التدوين القديمة والحديثة، إضافة إلى فيلم قصير حول الموضوع.

التواقيع

وفي اليوم ما قبل الأخير للمعرض، وقع الأمير طارق آل نصر الدين كتابه “المير طارق آل نصر الدين سيرة حياته شهادات فيه ومختارات من شعره”، في جناح دار عالم الفكر. كما شهد جناح النادي الثقافي العربي ثلاثة تواقيع: لخديجة اللبابيدي “القيم ودور المعلم في غرسها واكسابها للمتعلمين”، ولرندة الحصري “التقليد الإجتماعي واثره في الشخصية المسلمة”، ووقع طه العميد مجموعته الشعرية. وفي جناح دار الفارابي جرى توقيع مجموعة قصصية للدكتور قاسم الساحلي، و”الشرق الأوسط وخرائط الدم، دور الولايات المتحدة في صناعة الإرهاب” للدكتور طارق عبود، و”فلسفة الفن الإسلامي، مقاربة شربل داغر النقدية” لجوزيف الشرقاوي. ووقع سميح عز الدين كتابه “إدارة الجودة الشاملة في المدارس” وغنى البدوي وقعت كتابها “تعليم اللغة في العالم العربي من خلال التكنولوجيا” في جناح دار النهضة.

وجناح دار أبعاد شهد أيضا توقيعين لأمل أبو موسفي بعنوان “اليمن غير السعيد بين الأطماع ولعنة الجغرافيا”، ولزاهر العريضي بعنوان “ربما”. وفي جناح دار أصالة وقعت نجوى القلعاني كتابها بعنوان “ناي والهمزة”. ووقعت غادة حداد كتابها بعنوان “good habits” في جناح دار المؤلف. ووقع ابراهيم عودة ديوانه “أنامل فوق الجسد” في جناح دار ناريمان. وعلي سلمان وقع ديوانه “صباح شهي للبكاء” في جناح دار الرمك.

كما استضاف جناح دار الولاء ثلاثة تواقيع لكميل حمادة “ما بعد النبي الأخير”، ولعلى جعفر ديوان “طاعنا بالشمس”، وللشيخ علي خازن “تأملات قرآنية”. وفي جناح علوم الإيزوتيريك وقعت هيفاء العرب كتابها “وجه وألف لون”، وبول أبي درغام وقع كتابه “الشبكة الخفية”. وفي جناح مكتبة فقيه وقع الدكتور عماد الدين سعيد كتابه “أوراق لها تاريخ”. أما في جناح دار غوايات فوقع صلاح عاصي كتابه “الإعصار”. وفي جناح شركة رياض الريس وقع محمد الحجيري كتابه “العشق السري المثقفون والرقص الشرقي”.

وفي جناح مكتبة أنطوان وقع كريم الكوسى كتابه “the Phoenicia code”. ووقعت الشاعرة اليونور زعتيني ديوانها “أنت هو روح الياسمين”، في جناح دار ميرزا. وفي جناح دار أصالة وقعت كارولين حمادة كتابيها “نمو القراءة” و”رفيقة سالي”. أما جناح وزارة الثقافة فشهد توقيعا لصباح بربر بعنوان “وكتاب عيناي تلك الفرس”. ووقع الدكتور ميشال كعدي كتابه “الإمام الحسين قدوة ورسالة” و”الإمام الرضا أبعاد روحية وعلمية”، في جناح دار نيو لاين. وفي جناح دار الفرات وقعت لبنا سبيتي كتابها “حروب يومية”. ووقع الكاتب مروان نجار كتابه “حكايتي مع الشاشة” في جناح دار سائر المشرق.

تواقيع يوم غد

ويشهد اليوم الأخير من المعرض، سلسلة تواقيع كالآتي:

“من هو المثقف” للدكتور نزار دندش، في جناح دار غوايات، الساعة ال 3.

“منهجية البحث العلمي في العلوم الإنسانية والإجتماعية” للدكتور زكي حسين جمعة، في جناح دار الفارابي، من الساعة ال 4 حتى ال 6.

“سيرة حسين مروة كما أرادها أن تكتب” لأحمد حسين مروة، في جناح دار الفارابي، من الساعة ال 6 حتى ال 8.

“صندوق الحكايات” لمنى السوسي، في جناح دار أصالة، من الساعة ال 4 حتى ال 6.

نشاط الغد

كما يتضمن برنامج الغد الأنشطة التالية:

“سارة والأضواء مع ماري مطر، من الساعة الـ 11,00 صباحا حتى ال 12,00 ظهرا، ومع سناء شباني من الساعة الـ 12,00 ظهرا حتى الـ1,00 ظهرا.

محاضرة: “تبيان نهج الرسول صلى الله عليه وسلم من خلال كتاب الرسائل الهررية” للامام العلامة الشيخ عبد الله الهرري، يشارك فيها عبدالله عميري، تقديم: الدكتور محمود دعبول، من الساعة الـ 5,00 عصرا حتى الـ 6,30 مساء.

مناقشة كتاب “ما هو المثقف” للدكتور نزار دندش، يشارك فيها الدكتور جورج صدقة، الدكتور وجيه فانوس، ونبيل خطار، وتديرها نادين سعد، من الساعة الـ 5,00 عصرا حتى الـ 6,30 مساء.

“الجزائر بين ثورة نوفمبر وتموز الحرية”، من الساعة الـ 7,00 مساء حتى الساعة الـ 8,30 مساء.

“The Learning Mind in the Era of Disruption” مع جو معركش، من الساعة الـ 7,00 مساء حتى الساعة الـ 8,30 مساء.

وطنية

عن ucip_Admin

 Cheap Jerseys Cheap Jerseys Cheap Authentic Jerseys cheap mlb jerseys Cheap NFL Jerseys cheap puff bar wholesale nike shoes billig kanken rucksack billig moncler jacke billig moncler dunjakkeCheap Jerseys