أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | قداس إحتفالي في كنيسة سيدة العناية في ادونيس جبيل تكريما لذخائر القديس عبد الاحد
قداس إحتفالي في كنيسة سيدة العناية في ادونيس جبيل تكريما لذخائر القديس عبد الاحد
الارشمندريت عيناتي ترأس قداسا بمناسبة عيد القديسة بربارة في راسمسقا

قداس إحتفالي في كنيسة سيدة العناية في ادونيس جبيل تكريما لذخائر القديس عبد الاحد

أقيم في كنيسة سيدة العناية في بلدة ادونيس – جبيل التابعة وقفيا للبطريركية المارونية والتي تسجى فيها ذخائر القديس عبد الاحد سان دومنيك التي تزور لبنان، قداسا إحتفاليا ترأسه الاب يوسف القصيفي المرافق للذخائر وعاونه فيه الاب انطوان خضرا المشرف على الدير وخدمته جوقة اطفال الوقفية، في حضور حشد غفير من المؤمنين من كافة المناطق اللبنانية

القصيفي
بعد الانجيل المقدس القى الاب القصيفي عظة تحدث فيها عن “مراحل وحياة القديس دومينيك الذي باع أغلى ما يملك من أجل مساعدة الفقراء والمحتاجين”، مشيرا الى أن “همه الوحيد كان رجوع الخاطئ الى التوبة والرحمة والايمان”.

وأكد أن “المسيح هو وحده الذي يخلصنا من خطايانا”، مشددا “ضرورة التعلق بيسوع المسيح وبالايمان والصلاة والرحمة في حياتنا، فعبر المحبة والتضحية نستطيع التغلب على كل ما يعترضنا من مشاكل ومصائب”.

أضاف: “كلنا خطأة ولكن مع يسوع المخلص تزول كل الحواجز فيدخل الى بيوتنا وعقولنا اذا ما دعيناه من خلال إيماننا وتصرفاتنا، فلنصلي الى القديس دومنيك والى الله لكي يعطينا نعمة الخلاص والرحمة في حياتنا وعائلاتنا لنسير معه مسيرة الحياة نحو الملكوت وأن نشهد معه للحقيقة لانه المخلص”.

الزياح
وبعد القداس، أقيم الزياح في ساحة الدير، حيث سار المؤمنون وراء الذخائر وصورة سيدة الوردية التي لها مكانة خاصة عند أبناء الوقفية، والتي يعتبر القديس عبد الأحد الجالس عن شمالها هو واحد من أهم المؤمنين بسيدة الوردية وبرسالتها الخلاصية على الأرض.

يشار الى ان ذخائر القديس دومينيك – عبد الأحد باقية في وقفية سيدة العناية أدونيس – جبيل بتولية البطريرك الماروني لثلاثة أيام لإفساح الفرصة للمؤمنين للتبرك منها.
وطنية

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).
Cheap Jerseys