أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | ماركو رونكاللي يتحدث عن أهمية المجمع الفاتيكاني الثاني الذي جمع بين القديسين
ماركو رونكاللي يتحدث عن أهمية المجمع الفاتيكاني الثاني الذي جمع بين القديسين
قداسة البابوين يوحنا الثالث والعشرين ويوحنا بولس الثاني

ماركو رونكاللي يتحدث عن أهمية المجمع الفاتيكاني الثاني الذي جمع بين القديسين

تحدث ماركو رونكاللي وهو قريب البابا القديس يوحنا 23 عن المجمع الفاتيكاني الثاني مشيرًا اليه بأنه “أعظم نعمة في القرن العشرين.” فصلة الوصل بين البابوين القديسين هو هذا المجمع، وشدد على أن يوحنا بولس الثاني كان ينظر الى البابا يوحنا الثالث والعشرين وكأنه والده. وعن السبب الذي دفع البابا القديس الى إنشاء مجمع قال رونكاللي أن السبب الرئيسي هو رعوي مع ثلاثة أهداف رئيسية: “إنفتاح الكنيسة على العالم الحديث، العودة الى وحدة المسيحيين، وبعث رسالة عدل وسلام.”

الى جانب ذلك تحدث رونكاللي عن نشأة المجمع فقال أن عدة لاهوتيين طرحوا أفكارهم، وبني الأساس على التجديد اللاهوتي، والتجديد البيبلي وتطور الحركة المسكونية والأهمية الجديدة لدوار العلمانيين. مستندًا على سجلات خلفها أسلافه تبنى البابا القديس هذه المسائل كراع وأب وبت قراره فكل التجارب التي عايشها ساعجته، فهو كان السفير البابوي في بلغاريا وله علاقات مع الأديان الأخرى كالإسلام…وكان سفيرًا بابويًّا في فرنسا وهناك جمع الكثير من المعلومات، ففرنسا كانت قد مرت في فترة عصيبة وبدأت تلملم شتاتها.

شدد المؤرخ أن الكنيسة بالنسبة الى البابا لم تكن كمتحف بل كحديقة خصبة من دون اختراع أي شيء فعناصرها الحياتية موجودة في داخلها. ولنفهم موضوع المجمع بشكل أفضل يجب أن نعلم بأن البابا يوحنا كان قد شارك بسينودسات مختلفة، وتواصل مع سينودسات الكنائس الشرقية. وأضاف رونكاللي أن التحضير للمجمع دام 44 شهرًا، أطول من فترة انعقاد المجمع نفسه.

اهتم البابا كثيرًا بالتحدث عن قوة الإيمان وقدرته على جذب الناس إليه، كذلك اقترح عقيدة الروح القدس.

زينيت

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).