أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | مجمع أرثوذكسي شامل في ال2015؟ سعي جدّي لإثبات دور الكنيسة الأرثوذكسية

مجمع أرثوذكسي شامل في ال2015؟ سعي جدّي لإثبات دور الكنيسة الأرثوذكسية

لم تعارض بطريركية موسكو أي دعوة الى مجمع أرثوذكسي شامل وقد رفض المتروبوليت هيلاريون، رئيس قسم العلاقات الخارجية لبطريركية موسكو، كل الانتقادات التي وجهها ممثلون عن البطريركية المسكونية

في القسطنطينية. كذلك تم توجيه اتهامات الى الكنيسة الأرثوذكسية الروسية للقيام بمحاولات لتخريب التحضيرات للمجمع الأرثوذكسي الشامل، الذي بدأ منذ 50 عامًا وأعاد بطريرك القسطنطينية برتلماوس الأول إطلاقه مؤخرًا. من ناحية أخرى يقال أن بطريركية موسكو اخترات مرة أخرى أن تنعزل عن الشراكة بين الكنائس الأرثوذكسية.

نفى المتروبوليت هيلاريون هذه الاتهمات، وبحسب ما قال، تعتقد الكنيسة الأرثوذكسية الروسية أن الجهود التي بذلت الى الآن ليست فعالة، ومع ذلك، هي تشكل جزءًا ناشطًا وديناميكيًّا من الأعمال التحضيرية. علاوة على ذلك، إن بطريرك موسكو الذي يعطي أهمية كبرى للمجمع القادم، يدرس بعناية المواضيع المطروحة. من القضايا التي تشكل مصدرًا للتوتر بين الكنائس الأرثوذكسية هي: التقويم الليتورجي، الأحكام الذاتية، مستقبل المغتربين الأرثوذكس، العلاقات مع الكنائس الأخرى، المسائل الأخلاقية والاجتماعية…

اقترح عقد مجمع خلال المؤتمر الأرثوذكسي الشامل الأول في رودس عام 1961. مؤخرًا دعا بطريرك القسطنطينية برتلماوس البطاركة ورؤساء الأساقفة من كل الكنائس الأرثوذكسية الى لقاء في القسطنطينية لتحضير المجمع الذي قد يعقد عام 2015. سيسمح هذا اللقاء التاريخي للكنيسة الأرثوذكسية التي تضم 200 مليون مؤمن من إعادة إثبات حضورها في العالم.

***

نقلته الى العربية (بتصرف) نانسي لحود- وكالة زينيت العالمية

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).