أختر اللغة
الرئيسية | إعلام و ثقافة | ندوة عن كتاب علم اجتماع الانترنت والتواصل الرقمي للدكتور منصوري في المكتبة الوطنية
ندوة عن كتاب علم اجتماع الانترنت والتواصل الرقمي للدكتور منصوري في المكتبة الوطنية
ندوة عن كتاب علم اجتماع الانترنت والتواصل الرقمي للدكتور منصوري في المكتبة الوطنية

ندوة عن كتاب علم اجتماع الانترنت والتواصل الرقمي للدكتور منصوري في المكتبة الوطنية

اقيم في مقر المكتبة الوطنية، ندوة ثقافية عن كتاب “موضوعات في علم اجتماع الانترنت والتواصل الرقمي” للكاتب الدكتور نديم منصوري، قدم له رئيس مجلس الادارة المدير العام للمكتبة الدكتور حسان عكرة والدكتور فريديرك معتوق، في حضور فاعليات سياسية ودبلوماسية وامنية وثقافية واكاديمية.

العكرة
وقدم الدتور حسان العكرة الكتاب، فقال: “انتجت التكنولوجية الرقمية العديد من الظواهر الاجتماعية التي باتت تحتاج الى ضوابط، وعندما لا يكون المجتمع قادرا على استيعاب حجم هذه الظواهر المتنوعة والمتعددة في كل مجالات الحياة الانسانية، تصبح بحاجة الى علم يدرسها، وهو علم اجتماع الانترنت الذي يعلمنا به الدكتور نديم منصوري. ولعل الكاتب من أوائل الذين غاصوا في هذا العلم الجديد عربيا ولبنانيا من خلال كتاباته ومؤلفاته ومشاركاته العربية والعالمية الغنية والكثيفة”.

واذ نوه بجهود منصوري في هذا الإطار، قال: “لم تتوقف جهوده عبر كتابات ومداخلات، بل ذهب أكثر نحو وضع السياسات واقتراح التشريعات ومواكبة القوانين الصادرة في هذا القطاع، فهو يقوم بالتنسيق مع المجتمع المدني الناشط في الحقل الرقمي والفاعلين فيه لوضع مسودة اقتراحات لتعديل قانون المعاملات الالكترونية الذي صدر مؤخرا والذي يشوبه الكثير من الملاحظات”، واشاد ب”جهود منصوري في هذا المسار”، وقال: “نعمل سويا من خلال مجلس ادارة المكتبة الوطنية، على وضع رؤية متكاملة للمكتبة، نظهر من خلالها وجه التكنولوجية الرقمية الحقيقي، والتي تقدم للانسان التطور والارتقاء”.

معتوق
وكانت مداخلة للدكتور معتوق، تناول فيها “تفسير أبعاد علم اجتماع الانترنت كعلم جديد يعمل الدكتور نديم منصوري على تعريفنا عليه عربيا”، وتخوف من “مخاطر مجتمع الانترنت الذي قد يحكمه بجانب منه العصبيات والذهنيات التقليدية، لذلك لا بد للفكر الانساني ان يرتقي في علاقته مع التكنولوجية الى مكان يخدم الانسانية لا يرجعها الى زمن العصبيات”، متمنيا على الجميع “قراءة الكتاب الذي وصف بالشيق والرصين والمفيد كما عودنا الكاتب دائما من خلال مؤلفاته”.

منصوري
وشكر الدكتور منصوري الحاضرين “من شخصيات سياسية ودبلوماسية وأمنية وثقافية وأكاديمية وأصدقاء وطلاب على مشاركتهم لي في هذا اليوم الثقافي المميز في بيت الثقافة اللبناني المكتبة الوطنية”.

ثم استعرض فصول الكتاب، فقال: “الفصل الاول فصل نظري فيه النظريات المفسرة لمجتمع الانترنت. والثاني والثالث يتناولان الاطار الاخلاقي لمجتمع الانترنت. اما الرابع فيتحدث عن الدبلوماسية الرقمية وأهميتها في وضع سياسات التنمي، وفي الفصل الخامس يعرض المدينة الافتراضية والذكية وأشكال المدن المستقبلية واشكالياتها، والفصل الاخير يتحدث عن التواصل الثقافي الرقمي وضرورة تفعيل المحتوى الرقمي العربي والاهتمام باللغة العربية”.

وطنية

عن ucip_Admin

Cheap Jerseys