أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | هل سيسهل البابا موضوع الطلاق على الكاثوليك؟ وما ارتدادات الموضوع على المتزوجين
هل سيسهل البابا موضوع الطلاق على الكاثوليك؟ وما ارتدادات الموضوع على المتزوجين
الطلاق

هل سيسهل البابا موضوع الطلاق على الكاثوليك؟ وما ارتدادات الموضوع على المتزوجين

لا ينفك البابا فرنسيس يفاجئنا بين فترة وأخرى بقرارات جديدة يتخذها فهو وفي الآونة الأخيرة طلبمن مجموعة من اللاهوتيين والمحامين أن يستخلصوا سبلا جديدة لتسهيل عملية الطلاق لدى الكاثوليك، وقد أدى هذا القرار لإشعال الحرب ما بين الليبراليين والمحافظين في الفاتيكان. تكمن مهمة هذه المجموعة المؤلفة من 11 عضوًا، والتي أعلن عنها يوم السبت “بتبسيط الإجراءات، بحيث تصبح أكثر تنظيمًا مع الحفاظ على مبدأ عدم انحلال الزواج” وذلك بحسب مصدر فاتيكاني نقلته عنه صحيفة التلغراف.

عادة، وبعيد اجراءات كنسية طويلة ومكلفة في بعض الأحيان، قد يتمكن الكاثوليك من الحصول على حكم بطلان الزواج إن استطاعوا أن يثبتوا أن زواجهم لم يحصل وفق المعايير المعروفة، أي على سبيل المثال، إن رفض أحد الطرفين إنجاب الأطفال. في حالة أخرى، قد يلجأ بعض الكاثوليك الى الطلاق المدني البسيط (لا تعترف به الكنيسة) فيتزوجون من جديد وهنا،قد يحرمون من المناولة لأنهم بنظر الكنيسة متزوجون ويعيشون في الخطيئة، وقد طلب الكاردينال كاسبر من البابا في شباط الماضي إعادة النظر في هذا القرار.

ووفقًا للمصدر عينه، عارض البعض ومن بينهم الكاردينال مولر هذا الموضوع، ولم يظهر بعد موقف البابا واضحًا ولكنه كان قد توجه بكلمة للمحافظين يوم الجمعة محذرًا إياهم من قوننة الإيمان وتسييره وفق قواعد وتعليمات كما فعل الكتبة في زمن يسوع. في مقابلة له الأسبوع الماضي قال الكاردينال كاسبر أنه حين يهاجمه المعارضون لا يكون الهدف من وراء ذلك مهاجمته شخصيًّا بل مهاجمة البابا…هذا ويرى من يراقب الموضوع أن تسهيل بطلان الزواج للكاثوليك بدلا من نيل الطلاق قد يشعل فتيل الخلاف بين الطرفين.

نانسي لحود / زينيت

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).
Cheap Jerseys