أختر اللغة
الرئيسية | إعلام و ثقافة | هل من علاقة تربط بين التدخين والجنون؟
هل من علاقة تربط بين التدخين والجنون؟
هل من علاقة تربط بين التدخين والجنون؟

هل من علاقة تربط بين التدخين والجنون؟

أوضح علماء أن المدخّنين يصابون بالكآبة أكثر بمقدار 3 أضعاف مقارنة بغير المدخّنين إذ ان المدخّن يتعرّض أكثر من أي شخص آخر لخطر الإصابة بالفصام والقلق، وأشاروا إلى أن النيكوتين الذي يتضمّنه التبغ يساعد في تطوّر الأمراض النفسيّة.

وحسب خبراء بريطانيين، فإن ربع البالغين يعانون من اضطرابات نفسيّة ويشكّل المدخنون حصّة الأسد بين الناس غير المستقرين نفسيّاً.

وقام العلماء في كلية لندن الملكية بمعالجة المعلومات لـ 15 ألف شخص مدخّن و273 ألف شخص غير مدخّن، وأظهرت الدراسة أن 57% من الذين يعانون من الاضطرابات النفسيّة كانوا قد دخّنوا السجائر وقت إصابتهم بنوبة أولى للاضطراب النفسي.

 وتوصّل العلماء إلى استنتاج مفاده أن التدخين لا يضرّ بالصحة البدنيّة فحسب بل بالصحة النفسيّة.

 وافترض أصحاب الدراسة أن النيكوتين يحفّز الإفراج عن ناقلات عصبيّة في دماغ الإنسان مثل السيروتونين والدوبامين، والإخلال بتفاعلهما في جسم الإنسان له علاقة بالفصام والاكتئاب.

 وقد أيّد تلك الفرضيّة العلماء البريطانيون في كلية لندن الملكيّة إذ أوضحوا ان الأشخاص غير المدخّنين الذين ارتفعت نسبة النيكوتين في دمائهم نتيجة تواصلهم مع المدخّنين يزداد لديهم خطر الإصابة باضطرابات نفسيّة بنسبة 50%.

أليتيا

عن ucip_Admin

 Cheap Jerseys Cheap Jerseys Cheap Authentic Jerseys cheap mlb jerseys Cheap NFL Jerseys cheap puff bar wholesale nike shoes billig kanken rucksack billig moncler jacke billig moncler dunjakkeCheap Jerseys