أختر اللغة
الرئيسية | إعلام و ثقافة | ورشة للأكاديمية التربية الإعلامية والرقمية في LAU من المنطقة إلى العالم
ورشة للأكاديمية التربية الإعلامية والرقمية في LAU من المنطقة إلى العالم
كتاب جديد لمركز التراث في اللبنانية الأميركية: شبلي ملاط شاهد على عصر أدبي في أميركا الجنوبية

ورشة للأكاديمية التربية الإعلامية والرقمية في LAU من المنطقة إلى العالم

أقامت أكاديمية التربية الإعلامية والرقمية في الجامعة اللبنانية الاميركية في بيروت للعام الخامس على التوالي، ورشة عمل لتعزيز مفهوم التربية الإعلامية والرقمية في المنطقة العربية. امتدت الورشة على مدى اسبوعين باشراف معهد البحوث والتدريب الإعلامي في الجامعة، بتمويل من السفارة النرويجية، برعاية الاتحاد الاوروبي، اكاديمية “دويتشي فيلي” الالمانية لتطوير وسائل الإعلام الدولية ومنظمة “DAAD” الألمانية للتبادل الدولي للطلاب، بمشاركة محاضرين ومشاركين عرب ودوليين. وبهدف توسيع نطاق التركيز من المنطقة العربية إلى نطاق عالمي متعدد الثقافات، تستقبل الاكاديمية 70 مشاركا من 34 مؤسسة حضروا من 16 دولة منها العربية والاجنبية.

وقد لاقى الأسبوع الأول من الورشة أصداء إيجابية من المشاركين خصوصا المواضيع التي تتمحور حول “الأخبار الوهمية” و”الأمن الرقمي”.

تولى في اليوم الاول رئيس قسم الاعلام في الجامعة الدكتور جاد ملكي ومديرة الأكاديمية لبنى معاليقي تزويد الحضور بكل المعلومات والتوجيهات اللازمة لمتابعة الشروحات والمواضيع المطروحة المتعلقة بالتربية الإعلامية والرقمية. وفي اليوم الثاني، ألقى الدكتور موسيس شوموي من جامعة فلوريدا الدولية محاضرة عن “الإقتصاد السياسي للاعلام في الولايات المتحدة والعالم العربي”. تلتها محاضرة ألقاها الدكتور بول ميهايليديس من كلية اميرسون في بوسطن الولايات المتحدة عن “الإتجاهات المختلفة للتربية الإعلامية والرقمية، وعن كيفية مواجهة الأخبار الوهمية من منظور التربية الإعلامية”.

وفي يوم الثالث، أقيمت حلقة نقاش بإشراف الدكتورة كلوديا كوزمان من الجامعة حيث استضافت مجموعة من الخبراء العرب المتخصصين بالأمن الرقمي من “المؤسسة العربية للحريات والمساواة”، “منظمات تبادل الإعلام الإجتماعي”، “متعقب تحرش” و”مركز صحافة الحرب والسلام”. وألقى الدكتور موسيس شوموي محاضرة رئيسية عن الخصوصية، المراقبة والأمن على وسائل التواصل الإجتماعي.

وعرضت الأكاديمية فيلما وثائقيا للاعلامية في تلفزيون لبنان مايا مجذوب بعنوان “تلفزيون وائع” وهو وثائقي نقدي يتناول هيمنة الطائفية السياسية والمضمون التجاري على مضمون التلفزيون اللبناني.

وختتم الأسبوع بمحاضرة للدكتورة كلوديا كوزمن عن “وسائل الإعلام الإجتماعية والتأطير”، ومحاضرة رئيسية للدكتور جاد ملكي حول “تصميم الإتصالات في عصر الإرهاب الحديث:استراتيجية داعش الإعلامية”.

اما الأسبوع الثاني في الأكاديمية فتضمن مواضيع متعلقة بالجندرة، وخصوصا دور المرأة وصورتها في الإعلام بالإضافة إلى حالة التعليم الإعلامي في المنطقة العربية.

وقدم الدكتور سات جالي من جامعة امهرست ماساتشوستس محاضرة رئيسية ناقش فيها موضوع “الدعايات ونهاية العالم”.

كما تم عرض فيلم وثائقي انتجته مؤسسة التعليم الإعلامي بعنوان “إحتلال الفكر الأمريكي: حروب العلاقات العامة الاسرائيلية في الولايات المتحدة” تبعه حلقة نقاش مع منتج الفيلم سات جالي وراوي الفيلم روجر ووترز.

وفي ختام الورشة، قدم المشاركون وأعضاء هيئة التدريس مشاريعهم النهائية، التي جمعت بين جميع المهارات والمعلومات التي اكتسبوها في الاكاديمية، وتم توزيع شهادات ومراسيم ختامية بحضور الفنانة السورية فايا يونان.

وطنية

عن ucip_Admin

 Cheap Jerseys Cheap Jerseys Cheap Authentic Jerseys cheap mlb jerseys Cheap NFL Jerseys cheap puff bar wholesale nike shoes billig kanken rucksack billig moncler jacke billig moncler dunjakkeCheap Jerseys