أختر اللغة
الرئيسية | إعلام و ثقافة | يوم علمي في جامعة الروح القدس عودة إلى رولان بارت الناقد والفيلسوف
يوم علمي في جامعة الروح القدس عودة إلى رولان بارت الناقد والفيلسوف
في جلسة مناقشة أفكار رولان بارت.

يوم علمي في جامعة الروح القدس عودة إلى رولان بارت الناقد والفيلسوف

نظم قسم اللغة الفرنسية وآدابها في كلية الآداب في جامعة الروح القدس – الكسليك، يوماً علمياً بعنوان “رولان بارت – رؤية متعددة الوجه لمسار متعدد الاتجاه”، في قاعة المؤتمرات، في حضور نائب رئيس الجامعة وعميد كلية الآداب الأب البروفسور كرم رزق، مسؤولة المشاريع في الوكالة الجامعية للفرنكوفونية في الشرق الأوسط ميراي الريس ممثلة المدير الإقليمي للوكالة البروفسور ايرفيه سابوران، اضافة إلى عدد من العمداء والأساتذة والطلاب.
وألقت رئيسة معهد الدكتوراه ومفوضة رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية ورئيسة قسم اللغة الفرنسية وآدابها البروفسورة نيكول صليبا شلهوب كلمة الافتتاح، معرفة في البداية، برولان بارت، “فهو ناقد أدبي، ولغوي، وسيميولوجي، وفيلسوف، وأستاذ محاضر، وكاتب كبير قدم نظرة جديدة للعالم من خلال قلب الأفكار المكتسبة والتأكيدات القطعية”.
واعتبرت أن “تخصيص يوم علمي للاحتفال بمرور مئة عام على ولادة هذا الرجل الذي لطالما شكلت أعماله المتعددة الأوجه والاختصاصات محط أنظار كليات اللغات والآداب، وكليات الفلسفة والعلوم الإنسانية وكليات الفنون الجميلة، يهدف إلى إيجاد مساحة للالتقاء بالذي يعتبر أن التصوير الفوتوغرافي يتميز بحقيقيته وتكراريته لأنه يصور وينقل وينسخ إلى ما لا نهاية ما حصل لمرة واحدة، وذلك وفق روايته الشهيرة “الغرفة المضيئة” (La chambre claire).
أضافت: “صحيح أن رولان بارت قد جاء إلى هذه الحياة مرة واحدة، ولكن قراءة مؤلفاته وإعادة قراءتها واكتشافها وفهمها واتخاذ موقف من فكره ما هي إلا أفعال تكرار، مثل التصوير الفوتوغرافي، من شأنها أن تخلد مجمل أعماله بطريقة تتخطى المحدودية الإنسانية لمنجزها”.
ثم تتالت جلستا نقاش ضمت عدداً من الأكاديميين والباحثين من جامعات في لبنان وإيران والجزائر والمغرب وفرنسا لطرح مواضيع منها: رولان بارت والمدينة، رولان بارت والمغامرة السيميولوجية، رواية الغرفة المضيئة: قناع الموت، رواية الغرفة المضيئة: بين تجربة الذاتية والفكر الذاتي.

النهار

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).
Cheap Jerseys