أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | زوادة اليوم “أَسْتَطِيعُ كُلَّ شَيْءٍ فِي الْمَسِيحِ الَّذِي يُقَوِّينِي” ( في 13/4)

زوادة اليوم “أَسْتَطِيعُ كُلَّ شَيْءٍ فِي الْمَسِيحِ الَّذِي يُقَوِّينِي” ( في 13/4)

بيخبّروا عن سفينة تخرّب الموتور فيها. خافوا أصحابها و صاروا يجرّبوا يعرفوا وين العطل، بس ما قدروا. واستعانوا بأهمّ عمّال الصّيانة للسّفن، وما حدا قِدِر يدوِّر السّفينة. كانوا بلّشوا يفقدوا الأمل، شوي بيوصل رجّال ختيار،

كان يشتغل بالسّفن من وقت ما كان شابّ. صاروا يضحكوا عليه إنّو كلّ الإختصاصيّين و اللّي بيعرفوا بالتّكنولوجيا ما قدروا يزبطوها، هالختيار رح يقدر! حمل الختيار العدّة تبعو وصار يفحص الموتور بدقّة، شوي جاب المطرقة و دقّ عا مطرح من الموتور.ما في ثواني دارت السّفينة! تعجّب الكلّ وفلّ الختيار. و تاني يوم بعتلن الفاتورة: عشر آلاف دولار! قالوا كلّن لشو هلقد؟ ما عمل شي! و طلبوا منّو فاتورة مفصّلة و إِجا الجواب: الطرق على المحرّك: 2$،معرفة أَين تطرق: 9998$.

مش ضروري تعمل كتير إِشيا تا تترك أَثر، فيك تعمل شغلة زغيرة بتكفي إِنّك تأثِّر بِيلّلي حولك. ضحكة زغيرة منّك بتحفر صورة حلوة عنّك بذاكرة النّاس متل ما إِنّو كلمة بشعة وحدة بتكفي إِنّو تكسر الصورة الحلوة بثواني! الإشيا الزّغيرة اللّي منعملا كلّ يوم، هيّي اللّي بتحدّد نحنا مين كرمال هيك متل ما قال هالختيار المهمّ إنو نعرف وين ندقّ …

زينيت

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).