شريط الأحداث
أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | الأحد 14 بعد الصليب بقلم الارشمندريت حكمت حدادين

الأحد 14 بعد الصليب بقلم الارشمندريت حكمت حدادين

من وحي الرسالة: كان تيموثاوس قائداً حديث السن، وكان من السهل على المسيحيين أن يستهينوا به لاجل حداثته ، وكان عليه أن يكسب احترام شيوخه ، بان يكون قدوة في تعليمه وفي حياته،

 في المحبة والإيمان والطهارة . فبغض النظر عن عمرك ، يستطيع الله أن يستخدمك ، سواء كنت صغيراً أو كبيراً ، فلا تظن أن سنك تعوقك ، بل عش عيشة يستطيع به الآخرون أن يروا فيك المسيح.

الأحد 3/2 تذكار القديس سمعان الصديق قابل الإله : سمعان :اسم عبراني معناه " مستمع " وهو سمعان الشيخ رجل تقي سكن اورشليم واوحي اليه انه سيعيش حتى يرى المسيح المتجسد . وقد انقاد بالروح إلى الهيكل عندما ذهب يوسف ومريم بالطفل يسوع إلى هناك ، واخذ بالطفل بين ذراعيه وشكر الله ثم طلب ان يطلقه الله بسلام .

الاناشيد ( الطروباريات )

1-للقيامة /اللحن الثاني: لما نزلت إلى الموت ، أيها الحياة الخالدة ، أمت الجحيم في سنى لاهوتك . ولما أقمت الأموات من تحت الثرى ، صرخت جميع قوات السماويين أيها المسيح إلهنا معطي الحياة المجد لك .

2-للدخول/ اللحن الأول :افرحي يا والدة الإله العذراء الممتلئة نعمةً ، لانه منك اشرق شمس العدل المسيح إلهنا ، منيراً الذين هم في الظلام . وافرح أنت أيها الشيخ الصديق ، قابلاً على ذراعيك معتق نفوسنا ، والمنعم علينا بالقيامة .

3-نشيد شفيع الكنيسة:

4-النشيد الختام للعيد/ للدخول /اللحن الأول : أيها المسيح الإله ، يا من بمولده قدس المستودع البتولي وبارك يدي سمعان كما يليق ، لقد بادرت الآن أيضا وخلصتنا ، فاحفظ رعيتك بسلام في الحروب . وايد الملوك الذين أحببتهم ، أيها المحب البشر وحدك

مقدمة الرسالة

(اللازمة للقارئ) / خلص يا رب شعبك وبارك ميراثك (يعيدها الشعب)
( الآية للقارئ )/ إليك يا رب اصرخ ، إلهي لا تتصامم عنيّ. (يعيد الشعب اللازمة)

فصل من رسالة القديس بولس الرسول الأولى إلى تيموثاوس (1/15-17)

(الأحد 31 ب ع /عطف المسيح على بولس )

يا ولدي تيموثاوس، صادق القول وجدير بكل قبول، أنّ المسيح يسوع قد أتى إلى العالم ، ليخلص الخطأه الذين أنا أولهم . لكني لهذا قد رُحمت ، ليظهر يسوع المسيح فيّ أنا أولهم طول اناة ويجعل مني مثلا للذين سيؤمنون به للحياة الأبدية. فلملك الدهور ، الذي لا يدركه فسادٌ غير المنظور ، لله الحكيم وحده الكرامة والمجد إلى دهر الداهرين أمين.

مزمور هللويا (ش)هللويا(3)
القارئ : الساكن في كنف العلي، يسكن في حمى اله السماء (ش)هللويا(3)
القارئ : يقول للرب: انت ناصري وملجأي، إلهي الذي عليه أتوكل (ش)هللويا(3)

فصل من بشارة القديس لوقا الانجيلي البشير( 18/35-43) )

(إنجيل الأحد 14 ب ص / شفاء أعمى أريحا)

في ذلك الزمان لما اقترب يسوع من أريحا، كان أعمى جالساً على الطريق يستعطي، فلما سمع الجمع المجتاز سأل ما هذا فأخبر بأن يسوع الناصري عابر، فصرخ قائلاً، يا يسوع ابن داود ارحمني. فجعل المتقدمون يزجرونه ليسكت، أما هو فكان يزداد صراخاً : يا ابن داود ارحمني . فوقف يسوع وأمر أن يقاد إليه . فلما قرب سأله قائلاً : ماذا تريد أن أصنع لك؟ فقال: يا سيدي أن أبصر. فقال له يسوع : أبصر إن إيمانك قد خلصك . وفي الحال أبصر وتبعه وهو يمجد الله. وإذ رأى الشعب كله ذلك سبحوا الله .

طلبات بعد الانجيل (بعد كل طلبة نرنم يا رب ارحم 3 مرات)

1- من اجل اخوتنا الحاضرين والغائبين كي يدخلوا في سر المسيح كسمعان الشيخ، ويقبلوا تدبير الله في حياتهم واثقين به ، إليك نطلب يا رب فاستجب وارحم

2- من اجل المجروحين في صيتهم ، ومن اجل الخطأة الضالين والمسجونين ، هبهم ، يا رب غفران خطاياهم وابعث فيهم رجاءً جديداً مع حلول العيد ، إليك نطلب يا رب فاستجب وارحم

3- من اجل موتانا الذين رحلوا من هذه الأرض الفانية ، كللهم برحمتك وانظر إلى قرابين كنيستك وصلواتها ، وارحهم في ديارك السعيدة ، إليك نطلب يا رب فاستجب وارحم

أعياد هذا الأسبوع

1- الاربعاء 6/2 : تذكار القديس فوكولس اسقف ازمير: كان تلميذ القديس يوحنا الحبيب ، وسلف القديس بوليكربوس على كرسي ازمير.
اما القديس ايليان هو طبيب شاب في حمص . استشهد في عهد الامبراطور نومريانوس (283-284)

2- االجمعة 8/2 وتذكار القديس الشهيد ثاوذورس قائد الجيش والقديس زخريا :
القديس ثاوذورس الملقب " قائد الجيش" لا يختلف عن القديس ثاوذورس التيروني الذي نعيد له في السابع عشر من الشهر الجاري

-اما القديس زكريا النبي: هو ابن برخيا بن عدو وهو أحد الاثني عشر نبيا الصغار، سليل سبط لاوي، وُلد في السبي البابلي وعاد إلي فلسطين في شبابه سنة 536 ق.م كان مستحقا وظيفه كاهن ونبي وبدأ رسالته النبوية، فكان من اهم الامور لديه ان يقوي عزائم الشعب الضعيف وينهض هممهم الساقطة لينزعوا عنهم نير بابل ويعززوا روح التقوى فيما بينهم ويرجعوا اليهودية الى ما كانت عليه من عز وقوة. ومن نبوآته خراب أورشليم والهيكل واندثار إسرائيل، وانعدام النبوءة والكهنوت، وإلغاء السبوت والدينونة الخاصة والعامة.سفره هو السفر الحادي عشر بين مجموعة الاسفارالتي تسمى بالانبياء الصغار كتب عام 520 ق م يتكون من 14 فصلا.

3- السبت 9/2 وداع عيد دخول السيد الى الهيكل: وتذكار القديس الشهيد نيكيفورس: يرنم في هذا اليوم بخدمة العيد كلها ما عدا الرسالة والانجيل

اما القديس نيكيفورس:استشهد في عهد الامبراطرين فاليريانوس وغاليتوس( 253-260 )

بشفاعة قديسيك يا مخلص خلصنا

خاطرة

دعي أحد المربين إلى إلقاء محاضرة ، فاتى ومعه وعاء اخذ يملأه حجارة كبيرة . ثم سأل الحاضرين : هل تعتقدون إن هذا الوعاء قد امتلأ ؟ فأجابوا : بالطبع ! -هذا ما تظنون ، انظروا ! وشرع يضيف الي الوعاء بحصا ثم رملا ثم ماء … حتى امتلأ .

إلى اللقاء للأحد القادم والرب يحفظكم

عن أبونا

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).

شباب “14 اذار”: نستنكر حادثة “الانطونية” وندعو للتوقّف ساعة واحدة عن الدروس غداً

استنكرت المنظمات الشبابيّة في قوى "14 آذار" "أشد الإستنكار" أن تكون وصلت الأمور الى هذا الحدّ في حرم جامعة الأنطونية في بعبدا، عبر إصرارٍ بعض الطلاب على ممارسة شعائرهم الدينية في صرحٍ 

اكاديمي ينتمي الى الكنيسة المارونية خلافاً لأنظمة الجامعة ممّا استدعى ردّاً منها تداولته وسائل الإعلام".

وفي بيان أصدرته عقب اجتماعها في مقرّ الأمانة العامة لقوى "14 آذار" في الأشرفيّة بحضور رئيس مصلحة الطلاب في حزب "القوات اللبنانية" شربل عيد، منسق عام قطاع الشباب في "تيار المستقبل" وسام شبلي، رئيس مصلحة الطلاب في "حزب الوطنيين الأحرار" سيمون ضرغام، ممثل مصلحة الطلاب في حزب "الكتائب اللبنانية" عزيز انطون وممثل "حركة الاستقلال" طوني شديد. شددت المنظمات الشبابيّة على "الوحدة الوطنية، وعلى الحوار الدائم بين مكونات الوطن الواحد، وعلى احترام الآخر المختلف كما هو، وعلى حرية الفرد والانسان والمعتقد مما يجعل من لبنان أكبر من بلد وهو رسالة بالفعل كما أكّد على ذلك قداسة البابا يوحنا بولس الثاني".

ولفت البيان الذي تلاه عيد إلى أن ادارة الجامعات الخاصة والعامة في لبنان تشرف عليها أنظمة داخلية تسعى للحفاظ على سير الأمور، داعياً الجميع الى احترام هذه الأنظمة، "وهذا لا يلغي احترام الخصوصيات للمجموعات الطالبية المكونة لكل جامعة". وأضاف البيان: "ما لا نقبله في المقابل هو اسلوب تعامل بعض الاطراف السياسية التي تبتعد عن القيم الانسانية لكل دين محاولة إخضاع وتطويع خصوصيات الآخرين من خلال فرض وجهة نظرها بالقوة بنشوةٍ مشبوهة تنم عن شعورٍ بالانتفاخ في معالجة المسائل المطروحة أكان في لبنان أو في الجامعة أو المدرسة أو مركز العمل، معتقدةً انها فوق القوانين والانظمة والدساتير".

كما دعت المنظمات الشبابية جميع الطلاب في كافة الثانويات والمعاهد والجامعات إلى التوقّف عن الدروس الجمعة من الساعة الواحدة وحتى الساعة الثانية من بعد الظهر، وذلك رفضاً لمشاهد الإستقواء التي شهدناها وصوناً للوحدة الوطنية وللشراكة الإسلامية – المسيحية المتكافئة.

 
موقع القوات اللبنانية

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).

لبنان : تجربة الكومبيوتر اللوحي في 14 ثانوية رسمية

اختارت وزارة التربية والتعليم العالي 14 مدرسة وثانوية رسمية لاستضافة تجربة استخدام المناهج الرقمية من خلال الكومبيوتر اللوحي Tablet. وترأس وزير التربية حسان دياب اجتماعاً ادارياً تربوياً أمس

لتحديد هذه المدارس والثانويات الرسمية، ضم المدير العام للتربية فادي يرق، مدير التعليم الثانوي محيي الدين كشلي، ومديرة أمانة سر تطوير القطاع التربوي الدكتورة ندى منيمنة، والمسؤولة عن مشروع التنمية المؤسساتية في الوزارة بوليت عساف، ومدير المعلوماتية في الوزراة المهندس توفيق كرم، ومنسق مشروع "سكول نت" عبده يمين، والمسؤولة عن مكون تنمية القيادة لدى المديرين الهام قماطي، و 14 مدير ثانوية رسمية.
وأكد دياب أن التجربة مهمة جدا وبناء على نجاحها نتخذ القرار بالتوسع في استخدام الـ Tablet في الصفوف، معتبراً أن هذه الطريقة هي السبيل الوحيد للانتقال من التلقين الى التعلم.
وقال: "في ما يتعلق بالجهاز، أصبح لدينا أربع شركات ملتزمة رسمياً تقديم الأجهزة مجانا للتجربة، وأتوقع أن يكون لدينا في شباط نحو 200 جهاز من شركات مختلفة للتجربة. وأن تتضمن الأجهزة المناهج التي تم تحويلها الى نظام رقمي. واننا في صدد تطوير مكننة المناهج لينتهي التدقيق بها وتحسينها في آخر هذا الشهر”.
واعتبر أن الأفكار تتجه الى عدم التجربة في صفوف الشهادات الرسمية لئلا يتسبب الموضوع بارباكات، ولن يكون الاستخدام الزامياً بل اختيارياً.
ولفت الى أن نقاط الضعف والقوة ستكون واضحة أمامنا لترشيد خيارنا ولنتأكد أي جهاز يكون الأفضل. وستكون لنا الفرصة للتفاوض مع عدد من الشركات من أجل المحتوى الرقمي المعزز بحلول للمسائل العلمية والاختبارات التفاعلية وغيرها من الوسائل التربوية.
وعن ثمن الـ Tablet، أكد الوزير أنه لا يتوجب على التلميذ أكثر من عشرة آلاف ليرة في الشهر الواحد على مدى سنة ونصف.
 
النهار

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).

لبنان : رعية مار ميخائيل النهر كرمت 14 شخصية

كرمت رعية مار ميخائيل النهر في بيروت، في يوم "منائر الرعية"، وفي رعاية رئيس أساقفة بيروت للموارنة المطران بولس مطر، 14 شخصية هي: النائب ميشال فرعون، كاهن الرعية المونسنيور سوفور

 الخوري، أنطوان شويري، ريمون روفايل، ضاهر مطر، شفيق أيوب، أنطوان روفايل، جورج شعنين، أندريه سويد، جاكلين مكتف، ماري مركريان، إيلين باسيل، فيوليت شعنين، لودي جعارة.
بداية، ترأس مطر الذبيحة الإلهية. وبعد الإنجيل المقدس، ألقى عظة قال فيها: "ثقوا، يا إخوتي، أن أسماء المكرمين، كما يقول الرب، مكتوبة في السماء. ليس في كتب الأرض وأوراقها بل في كتاب الله الباقي أبد الدهور".
واضاف: "عندما تسلمت مقاليد أبرشية بيروت منذ 15 عاما، ارسل إلي الحبر الأعظم الطوباوي يوحنا بولس الثاني رسالة قال لي فيها امرين أساسيين: أطلب اليك يا مطران بيروت الجديد أن يكون الكهنة من حولك إكليلا موحدا، فيعملوا معك جميعهم لخدمة الناس. كما أطلب اليك اهتماماً خاصاً بالفقراء. هذا لا يُطلب الى المطران وحده بل أولاً الى جميع المؤمنين والكنيسة كلّها لتكون قريبة من جميع الناس. فالذين نكرمهم جميعهم أهل إيمان قوي وصافي، سمعوا كلام الإنجيل: أنتم نور العالم بمحبتكم، أنتم ملح الأرض. اذا فسد الملح فبماذا يُملّح؟ هي نعمة من الله تمسّ ومسّت قلب كل واحد منهم ليكون رسول الخير في محيطه. نشكر الله على هذه النعمة، الله أعطاهم أن يكونوا كرماء وأسخياء، وبهذا نحن نشبه الله تماما".
وقبيل رفعه الستارة مع المطران مطر والمونسنيور سوفور الخوري عن اللوحة التذكارية التي تحمل اسماء المكرمين، ألقى النائب ميشال فرعون كلمة باسم المكرمين شكر فيها المطران مطر على رعايته الاحتفال "وهو الذي من موقعه الوطني والروحي يعطينا النصح والتوجيهات التي هي نفسها التي ربيت وأربي أولادي عليها". كما شكر الخوري "الساهر على رعيته وأبنائها، الراعي الصالح لهذه الرعية المميزة في بيروت التي تعيش إيمانها انطلاقًا من رسالتها الاجتماعية والدعوات الكهنوتية التي تنطلق من مذبحها الذي يحميه مار ميخائيل رئيس الملائكة".
وتابع: "أصدقاء قالوا لي: أليس من المبكر تكريمك؟ التكريم يكون في نظر البعض ممهدًا للتقاعد. فأنا أعتبر هذا التكريم وكل تكريم دعمًا لكل حامل رسالة ليتابع مشواره ومسيرته مع نواب الأمة ومع الناس الذين أحبّهم وأحبوه. فالتقاعد من الوظيفة يكون بيد الإنسان والقانون، اما التقاعد من خدمة الناس ومحبتهم فمرهون بمدى القدرة على العطاء والتضحية في سبيل من أعطوك ثقتهم. شعاري لأبناء منطقتي ووطني كان وسيبقى التزام القيم والمبادئ التي تحفظ لنا لبنان".
ثم قال المونسنيور الخوري: "لا خوف على الكنيسة ولا على لبنان إذا وُجد فيهما مثل من نكرمهم اليوم الذين هم على غرار الرسل الإثني عشر وبقوة إيمانهم وشهادتهم غيّروا وجه العالم".
 
النهار

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).

روما : تقديم “جائزة راتزينغر” في الفاتيكان في 14 يونيو

نهار الثلاثاء المقبل الواقع فيه 14 يونيو، ستُقدم "جائزة راتزينغر" في الفاتيكان. تأسست الجائزة من قبل "المؤسسة الفاتيكانية جوزيف راتزينغر – بندكتس السادس عشر"، وستمنح هذه السنة للمرة الأولى،

من قبل البابا عينه، إلى ثلاثة باحثين في اللاهوت، وذلك في 30 يونيو.

سيقدم الجائزة الكاردينال كاميلو رويني، رئيس "جائزة راتزينغر" واللجنة العلمية التابعة لـ "المؤسسة الفاتيكانية جوزيف راتزينغر – بندكتس السادس عشر"؛ والمونسنيور جوزيبي أنطونيو سكوتي، رئيس "المؤسسة الفاتيكانية جوزيف راتزينغر – بندكتس السادس عشر"؛ والأستاذ ستيفان أوتو هورن، رئيس "المؤسسة الألمانية جوزيف راتزينغر – البابا بندكتس السادس عشر" والعضو في "المؤسسة الفاتيكانية جوزيف راتزينغر – بندكتس السادس عشر"؛ والأستاذ جوزيبي ديلا توري، عميد جامعة ماريا أسونتا الحرة الرومانية.

زينيت

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).

14 آذار : “ضمانات” من بارود بأن دورة التطوع في قوى الأمن جارية

إستقبل وزير الداخلية زيارد بارود في مكتبه في الوزارة وفداً من مؤسسة "لابورا" برئاسة الاب طوني خضره، الذي قال بعد اللقاء: "إن موضوع قوى الأمن وكل القطاعات الامنية في لبنان تهمّنا

بكل الفئات والطوائف اللبنانية، لأن هذا الموضوع وطني بامتياز".
وأضاف خضره: "إذا كنّا نركز على موضوع مسيحي، او غير مسيحي، فالهدف منه هو لكي نستطيع ان ننهض بالوطن، لأن الوطن لا يمكن ان ينهض الا بكل طوائفه". وأضاف: "لهذا السبب موضوع قوى الامن والدرك هو موضوع وطني بامتياز، ونحن أخذنا ضمانات من القيادة ومن وزير الداخلية شخصياً أن دورة التطوع في قوى الأمن جارية المفعول وستبدأ خلال اسبوعين وحصل تعديل بالبرنامج لخير الدورة، فكان هناك لجنة واحدة للتطوع، فأصبح هناك 3 لجان"، لافتا الى ان "الاعداد الكبيرة التي تتخطى 38 الف عدد الطلبات المتقدمة، تتمكن خلال 3 او 4 اشهر من الانتهاء من الامتحانات والبدء بعملية التطوع".
عن موقع 14 آذار

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).

العالم : فايس بوك وتويتر يكلّفان الاقتصاد البريطاني 14 مليار إسترليني

أظهرت دراسة مسحية حديثة أن مواقع التواصل الاجتماعي، مثل فايس بوك وتويتر، تُكلِّف الاقتصاد البريطاني ما يصل إلى 14 مليار جنيه إسترليني سنويًا، من خلال الوقت الذي يُهدره الموظفون

على تلك المواقع خلال ساعات العمل.
إعداد أشرف أبوجلالة من القاهرة: اتضح، وفقًا لمسح، أن أكثر من نصف الموظفين البريطانيين قد اعترفوا بأنهم يُحدِّثون البيانات الخاصة بهم على مواقع تويتر، وفايس بوك، وماي سبيس، خلال وجودهم في العمل، في حين قال الثلث إنهم يقضون نصف ساعة يوميًّا في استخدام المواقع.

وأكد مليونا شخص، أو نسبة قدرها 6 % من القوى العاملة البريطانية، المكونة من 34 مليون فرد، أنهم يُضيِّعون أكثر من ساعة يوميًا على إضافة الأصدقاء، وتحميل الصور والمقاطع المصورة، واستخدام تطبيق الرسائل القصيرة عبر موقع تويتر. واستنادًا إلى ما ذكره ذلك التحليل، الذي أجرته شبكة المواقع الإلكترونية المعنية بالوظائف MyJobGroup، فإن الانخفاض الناتج في إنتاجية العمال يمكن أن يُكلِّف الشركات البريطانية ما يصل إلى 14 مليار إسترليني كل عام.

وأوضح المسح، الذي أجرى على ألف موظف بريطاني، أن عددًا كبيرًا من العمال قد نفوا أن تكون هناك آثارًا سلبية لاستخدام ساعات العمل في التعامل مع شبكات التواصل الاجتماعي. وقد اعترف 14 % فقط من الأشخاص الذين تم اقتراعهم بكونهم أقل إنتاجية، نتيجة لوسائل الإعلام الاجتماعية، وزعم 10 % أن استخدام فايس بوك وتويتر في العمل يدعم إنتاجيتهم. في حين أبدى ثلثا العمال اعتراضهم على إمكانية اتخاذ قرار بفرض حظر على شبكات التواصل الاجتماعي في أماكن العمل.
 
ونقلت صحيفة التلغراف البريطانية عن لي فاير، المدير العام لشبكة MyJobGroup، قوله إن "نتائجنا تُظهر بوضوح أن عمال المملكة المتحدة يقضون أوقاتًا متزايدة أثناء وجودهم في العمل على شبكات التواصل الاجتماعي، التي، إن تُرِكَت دون أن تُفحَص، قد تحظى بانعكاسات سلبية على إنتاجية العديد من الشركات".

وأضاف "على الرغم من أننا لا نسعى بالتأكيد إلى قتل البهجة، إلا أن الأشخاص الذين يقضون ما يزيد عن ساعة يوميًا في العمل على مواقع، مثل فايس بوك وتويتر، يعوقون بشكل كبير جهود الشركات الرامية إلى زيادة الإنتاجية، التي تزيد في أهميتها عن الحالة المتردية لاقتصادنا. وستبذل الشركات جهدًا جيدًا لمراقبة استخدام مواقع الشبكات الاجتماعية أثناء ساعات العمل، وضمان أن موظفيهم لا ينتهكون حريتهم في الوصول لتلك المواقع".
إيلاف

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).

انتخاب 14 دولة لمجلس حقوق الإنسان

فازت 14 دولة، بينها ثلاث دول عربية هي قطر وليبيا وموريتانيا، بعضوية مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في جنيف خلال تصويت أجرته أمس الجمعية العمومية للمنظمة الدولية في نيويورك.

وفي جلسة برئاسة رئيس الدورة الحالية للجمعية العمومية علي عبد السلام التريكي لإتمام عقد المجلس المؤلف من 47 دولة، فازت عن أفريقيا كل من أنغولا بـ170 صوتاً وموريتانيا  (167 صوتاً) وأوغندا (164) وليبيا (150)، وعن آسيا المالديف بـ185 صوتاً وتايلاند (182) وماليزيا (179) وقطر (177)، وعن أوروبا الشرقية مولدافيا بـ175 صوتاً وبولونيا (171)، وعن أميركا اللاتينية والكاريبي الأكوادور بـ180 صوتاً وغواتيمالا (180)، وعن أوروبا الغربية اسبانيا بـ177 صوتاً وسويسرا (175).
وتستمر ولاية الدول المنتخبة ثلاث سنوات وتسري عضويتها بدءأً من الشهر المقبل.
وبعد الإنتخاب، أفادت المندوبة الأميركية الدائمة لدى الأمم المتحدة الوزيرة سوزان رايس أن "الولايات المتحدة انضمت الى مجلس حقوق الإنسان قبل سنة لأننا نشعر بثبات بأن حماية حقوق الإنسان وتعزيزها دولياً قيمة رئيسية في الولايات المتحدة وحجر زاوية أصيل في السياسة الخارجية الأميركية". واضافت أن "هذا مجلس لم يرق الى امكاناته ولا تزال فيه شوائب. بيد أننا قررنا أنه من الأفضل أن نعمل من داخله لإعادة صوغ واصلاح جسم بمثل أهمية مجلس حقوق انسان وامكاناته عوض البقاء على الهامش ورفضه".
وإذ لاحظت أن "طلب ايران سقط وسحب في نيسان" الماضي، رفضت "كشف لمن اقترعنا"، وأسفت لانتخاب "عدد قليل من الدول التي لديها سجل اشكالي في حقوق الإنسان". ورأت أن "الدول التي ترشح نفسها وتنتخب لمجلس حقوق الإنسان يجب أن يكون سجلها في حقوق الإنسان قوياً وحصيناً. وأولئك الذين لا يطابقون هذا المعيار لا يجدر بهم أن يكونوا في مجلس حقوق الإنسان"، في إشارة الى ليبيا وموريتانيا وقطر وأنغولا وأوغندا وماليزيا وتايلاند، وهي دول تصفها تقارير أميركية بأنها تشهد انتهاكات لحقوق الإنسان

 

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).

تظاهـرة 14 آذار وحـرب تمـوز فـي الأدب اللبنانـي

غرق لبنان في حالة من الاضطرابات الأمنية منذ سنة 2005. اغتيالات، مظاهرات، مجازر، انتصارات… اصبحت جزءاً من مخيلة أدباء وشعراء على غرار علوية صبح، ألكسندر نجّار، مارلين جلاد، توفيق الخوري وغيرهم. فباتت مظاهرة 14 آذار وحرب تموز مصدر وحي لكتابات رومنسية شاعرية تارةً وواقعية صحافية تارةً أخرى.

يوم 14 شباط 2005، اغتيال الرئيس رفيق الحريري. 14 آذار 2005، تظاهرة ضخمة احتجاجاً على الوجود السوري في لبنان. 26 نيسان 2005، خروج آخر جندي سوري من الأراضي اللبنانية. تموز 2006، العدوان الإسرائيلي على لبنان. اغتيالات، انتصارات، فوضى، بلبلة، شعور بعدم الاستقرار رافقنا في حياتنا اليومية… المثقف اللبناني واكب الحدث وسرد قصة التقلبات السياسية التي باتت سمة اساسية من نمط حياته. مظاهرات، أمن، حب، حرية، سياسة، إعلام، شاشات تلفزيون… تؤثر هذه الحركة الجماعية على خيالنا، مشاعرنا ونفسيتنا. يصنع اللبناني الحدث، وسرعان ما يصبح جزءاً منه. ومن ثم يبدو وكأنه لم يعد ممسكاً بزمام الأمور. غموض، تساؤلات، أزمات، ما هو مصيرنا؟ تتبلور الكتابة الروائية في كنف هذه الأجواء المضطربة. فيحكي الأديب اللبناني قصة جيل فقد الشعور بالأمان، حلِم بالتغيير، هل تحقق فعلاً هذا الحلم؟ لا نعرف إن كان حلماً أو كابوساً، بصيص أملٍ أو خيبة، ماء أو حريق …تروي الكلمات الأدبية حكاية شعب لبنان، فتجعل من المظاهرة أسطورة ومن الحرب ملحمة. وما رسخ بشكل أساسي في الأدب اللبناني مؤخراً هو مظاهرة 14 آذار وحرب تموز 2006، حدثان سياسيان بارزان شكّلا مصدر وحي للكتّاب اللبنانيين. وتميّزت هذه المتغيّرات بكونها أثّرت فعلياً على مجرى الأمور في هذا البلد الصغير حيث تداخلت السياسة بالحياة اليومية والمأساة الفردية.
في هذا السياق، تبرز رواية «صمت المغنّي» Le Silence du Ténor لألكسندر نجّار حيث يتناول الكاتب والده المريض العاجز عن الحراك. وفي آخر فصل من الرواية، يتطرّق نجّار الى مظاهرة 14 آذار التي شارك فيها ليحقّق حلم والده المقعد. تؤثّر بنا تلك الصورة الأدبية المُستمدّة من الواقع، إذ أن أجيالاً متتالية حلمت بالتغيير، حلمت بخروج الجيش السوري من لبنان. والد ألكسندر نجّار هو أحد أبناء هذا الجيل. فبات من خلال الرواية نموذج المواطن اللبناني الذي لم تمنحه الحياة فرصة المشاركة بلحظة التغيير: «انتظر والدي يوم التحرير منذ 30 سنة. وأخيراً حين حلّ هذا اليوم، كان أبي عاجزاً عن الحراك». إنما ظل الوالد حاضراً في القلب، هو تلك العين التي تنظر برضى ورأفة الى أولادها، هؤلاء المتظاهرون الحالمون بغدٍ أفضل. في أجواء المظاهرة الحماسية، يقول أخ الروائي: «لو شاهدنا والدي على شاشة التلفزيون، لكان مسروراً». في مختلف الأعمال الأدبية، تبرز شاشة التلفزيون، مرآة الحدث، ووسيلة التواصل بين الناس. تُدخل الوسائل الإعلامية عالم السياسة الى كل بيت، فتحضر في صالوناتنا، مطابخنا، غرف نومنا، وبالتالي في كتاباتنا. لذلك، يصف ألكسندر نجّار، على غرار معظم الكتّاب اللبنانيين، المظاهرة بقلم صحافيٍ. في هذا السياق، نلاحظ أن معظم الأدباء الذين يتناولون الوضع السياسي في لبنان هم إعلاميون، إذ أن قلب الصحافي اللبناني ينبض على إيقاع الحدث، يعيشه، يكتبه، وهو الذي يجعل من المتغيّرات السياسية أسطورةً أو مجرد حدث عابر: «أعرف أن الحرية معدية. في ساحة الشهداء، تجمهرت الحشود الغفيرة في 14 آذار 2005، ومكثوا طيلة شهر إثر اغتيال رئيس مجلس الوزراء رفيق الحريري». ويتابع نجار وصفه للمظاهرة المؤلّفة من مختلف الطوائف، الطبقات الاجتماعية والأعمار، وكأن تلك الفسيفساء البشرية هي مرآة حال اللبنانيين.
في نفس السياق، تتناول الكاتبة مارلين جالاد في روايتها «اللحظة المدمّرة» L’Instant Ravageur مظاهرة 14 آذار وهي تسرد قصة شخصياتها الأدبية التي شاركت في لحظة التغيير: «مليون متظاهر من كل أنحاء البلاد تجمّعوا في ساحة الشهداء، التي حملت اسم ساحة الحرية منذ ذلك اليوم، وأصرّوا بالاجماع: «حقيقة، حرية، سيادة» أو «حقيقة، حرية، وحدة وطنية». «وأخيراً، تحقّق الحلم. فكّرت لورا أن مروان يشعر بلا شك بحرارة في قلبه، جراء هذه الحركة الشعبية الضخمة. أمسكوا أيادي بعضهم البعض، لفوا رقابهم بمناديل حمراء وبيضاء، رمز الثورة، لوّحوا بالعلم اللبناني وغنوا النشيد الوطني، منطلقين نحو الحرية، حريتهم. في الاتحاد قوّة. هكذا، غادر آخر جندي سوري أرض لبنان في فجر 26 نيسان 2005». نجحت الكاتبة والصحافية مارلين جالاد، التي ولدت في أول سنوات الحرب اللبنانية، في ابتكار أسلوبها الخاص، وهو مزيج بين الصحافة والأدب. فباتت روايتها عبارة عن تأريخ، إذ أن أدبها يتضمّن الكثير من المعلمومات السياسية التي تعرضها في أجواء رومنسية تبرز في احتفال الألوان السياسية: «كان لحركة المعارضة ألوان الدم والورود الحمراء التي اختلطت ببياض النقاء والأمل». لمارلين جالاد أسلوبها المباشر والعفوي الذي يعبّر عن مثاليتها في الصحافة كما في الأدب. وهي تسمح للقارئ أن يتعرّف على هذه الحقبة التاريخية من خلال الكتابة الروائية، وكأنها تريد أن تنقش هذه اللحظة التاريخية في أدبها. وقد ختمت روايتها بثلاث نهايات، وكأنها تعرف في أعماق نفسها أن كل ما يجري هو مجرد وهم، حكاية من الحكايات تُكتب على صفحات بلاد الأرز.
أما في «بيروت الإيمائية» Beyrouth Pantomime فيحكي الكاتب توفيق خوري قصة طالب جامعي يجتاز شوارع العاصمة اللبنانية التي عجّت بالمظاهرات إثر اغتيال الزعيم السياسي رفيق الحريري. تبدأ الرواية بلقاء بين الطالب وحبيبته. وهكذا يدخلنا توفيق خوري في عالم التخبطات السياسية والأمنية من خلال الأجواء الروائية. واللافت أن هذا الكاتب يستخدم مصطلحات عنيفة أثناء وصفه للقاء الغرامي وكأنه يجعل من ممارسة الجنس معركة: «تعانقا كعدوين (…) ضمّته بذراعيها وشدّته بقوة، إنما ذلك كان عناق من يعرف أن عدّوه غلبه فيتشبّث به ليجرفه معه في انهياره. كان الكره يعشعش في ذراعيها، وهي ترفض أن تشاركه الحدّ الأدنى من مشاعرها. أحسّ بذلك حين كان رأسه غارقاً في عمق رقبتها ليتمتع باللّذة، كمن يبحث عن بشرة ليعضّها (…) كان عناقهما عنيفاً، غضوباً». تبرز المصطلحات العسكرية في المقتطف التالي: «كان ينظر إليها، وهي مستقيمة كالجندي». يتمازج الحب بالجراح: «بلغت يده ندبة سمراء صغيرة، حاول أن يتجنبها، إنّما وجودها في هذا المكان من جسدها خلّف في يده حكاً غير محسوس. حين كان يقبّل يديّها، لطالما كان يضطرب من رؤية هذه الندبة على الإصبع الصغير في يدها اليمنى، والتي طالما غطّتها ظلال أصابع يديها». وأجمل ما يلفتنا في الرواية هو حلم المظاهرة ذو الطابع الساخر: «حينها رأى المنصّة خالية تتوجّه نحوها كل الأنظار، برز عليها طيف كلب، بدل من إنسان»، يُكمل وصف المظاهرة: «وأخيراً تكلم الكلب مع الجميع بحكمة عميقة لدرجة أنه نسي خطابه عندما استفاق من النوم». يعتمد إذاً الكاتب أسلوباً حاداً وساخراً في وصفه للأحداث السياسية وكأنه يجرّدها من ضخامتها البطولية. يدين التبعية، لكي يدرك القارئ أن الحرية الحقيقية هي أن يكون الإنســان سيد نفسه، وألا يسمح لأحد بالسيطرة على فكره.
روايات حرب تموز
وأهم ما برز في الأدب مؤخراً هو بلا شك حرب تموز، وقد تناولها ألكسندر نجار في آخر فصل من روايته «صمت المغنّي» Le Silence du ténor ذاكراً: «لن نسمع لحن القيثارات. سأجعل منك صخرة عارية، لتصبح مجفّف شبكات الصيد». ترتبط هذه المأساة الجماعية بالأجواء الملحمية، وقد تناولها نجار من هذا المُنطلق، على عكس مظاهرة 14 آذار التي رُويت في معظم الأعمال الأدبية بأسلوب صحافي. وتجري أحداث رواية «اسمه الغرام» لعلوية صبح خلال حرب تموز. إذ أن بطلة القصة «نهلا» تُصاب بالألزهايمر، تختفي، لكنها تترأى للروائية بين الحلم واليقظة. بما أن أحداث الرواية تجري خلال الحرب، يخشى الجميع أن تكون «نهلا» قد فرّت الى قريتها الجنوبية ولقيت حتفها هناك تحت القصف. فتقرّر الكاتبة أن تسرد قصة «نهلا» للأسباب التالية: «إن لم أكتب حياتها، ألن أجعلها تتحول الى مجرد اسم مكتوب على كيس نيلون مثل مصير وحيوات أؤلئك الأطفال والضحايا الأبرياء. لم أعد أدرك إن كنت أعرف امرأة اسمها «نهلا» حكت لي حكايتها لأكتبها، أم أني أتخيّل حياة امرأة من بين الذين رأيتهم يُنتشلون من تحت أنقاض منازلهم». كما ان الكاتبة لا تنفي وجود المبرر الذاتي والدافع الشخصي: «لم يكن أمامي سوى أن أطاوع «نهلا» لأقاوم موتي بالكتابة». هكذا، تشرع الروائية في سرد حكاية «نهلا»، وهي جنوبية، والدتها تقليدية متزمتة ووالدها متحرّر يكتب الشعر، وقد أخذت عنه هذه الموهبة الأدبية. إنما «نهلا» المسلمة تقع في حب «هاني» المسيحي. تفرّقهما الحرب الأهلية والأزمة الاقتصادية، فتتزوّج «نهلا» من رجل ثري يُدعى سليم. وبعد سنوات طويلة، تلتقي «نهلا» بـ«هاني»، فيعيشان قصة الحب التي لم تنطفئ شعلتها. في هذه الرواية، تسرد علوية صبح رواية واحدة في روايات عديدة. وبالفعل، هي تعرض شخصيات نسائية عديدة، ومنهنّ والدة «نهلا» المتشددة التي تبوح لخالتها بأنها قد رضيت بزوجها لكنها لم تحبه على الاطلاق ولم تكشف جسدها له لاعتقاد راسخ عندها بأنها مرصودة منذ البداية لذلك الشيخ الذي استحلاها مذ أتى الى القرية حيث كان يضطر أحياناً الى المبيت في أحد بيوتها، ولكي يتمّ تكريمه كما ينبغي – وبما يرضي الله – كان كبار القرية يعقدون له زواج متعة مؤقتاً على من يقع اختياره من البنات، فمن غير المستحب أن ينام الشيخ الكريم وحيداً وهو من رجال الله. هكذا، تدخلنا الرواية في الاجواء الاجتماعية وتتطرق الى حرب تموز من دون أن تغرقنا في اليأس المُدمّر، إذ أن فلسفة «نهلا» في الحياة هي التالية: «أحزاني الصغيرة، ظلّت صغيرة وعابرة. لم تقطع شهيتي للعيش ولم تُزهدني في الدنيا. أغضب قليلاً، ولكن لا يسوّد قلبي. يظل ينبض، يحلم ويتمنى». إذاً، «اسمه الغرام» رواية سُردت لتعاكس الموت، وقد ظهر ذلك منذ الصفحة الأولى: «قومي يا عمّي اكتبي وخلّصي. شو بدّك ياني موت قبل ما تكتبي، حتى تكتبي على ذوقك وتغيري بالقصة متل ما بدك».
وعن أدب الحقبة نفسها، نذكر ديوان «كلاب العزلة» للشاعر فوزي يمين الذي جرّد حرب تموز من بعدها الملحمي. بالفعل، اعتمد الكاتب أسلوب التهكم في مواجهة هذا الكم الهائل من العنف الذي عرضته علينا وسائل الإعلام بشكل يومي. انها الحرب التي تابعها الشعب اللبناني من على شاشات التلفزة، فبات مجرّد صورة، نبأ إعلامي يومي، تكرار لمشهدٍ مرعب دام 33 يوماً: «عاجل ورد الآن: شهداء خرجوا من التلفزيون وأخذونا رهائن. أسماؤهم معروفة بالكامل»، «عاجل ورد الآن: شهداء دخلوا الراديو، احتلّوا الموجات وراحوا يبيضون في كل ذبذبة»، «عاجل ورد الآن: طائرات لا أهل لها تحلّق بكثافة فوق البيوت تحلق رؤوسها من دون أن تبلّها. طائرات تغتصب السماء، تنكح الهواء، تفقس في الجوّ ثم تعود الى أعشاشها». يتناول فوزي يمين الوضع السياسي على طريقته الخاصة، فيخفّف من وطأة العنف المُدمّر: «عاجل ورد الآن: الطرفان يطالبان بمنطقة منزوعة الإحساس»، «عاجل ورد الآن: ألف قتيل على الأقل سقطوا. وقعوا من أعمارهم علينا فسقط منّا أكثر ممّا سقط منهم هذه المرة»، «عاجل ورد الآن: وحده الميّت يسمع الفراغ الذي يحفر. فليهرع من مات منكم ولينضمّ. ومن بقي حيّاً فليدفن نفسه بيديّ يأسه، يلفّ عمره على ظهره سجّادة يضعها في شاحنة ووداعاً». يكرّر الكاتب عبارة «عاجل ورد الآن» تعبيراً عن إعادة إنتاج نفس اللحظة لمراتٍ طويلة.
لحظة موت في بيروت
بالفعل، يشعر اللبناني أن الأوضاع تتغير، ولكنها تبقى على حالها، وكأنه يثور لينقلب على نفسه فيبقى في مكانه. نفس الخطابات السياسية، نفس الوجوه، نفس العبارات، نفس الشعارات التي تتكرّر. يبرز هذا الأسلوب الأدبي في رواية مارلين جالاد L’Instant Ravageur « اللحظة المُدمّرة»، وقد برعت هذه الكاتبـــة في وصف لحظة اغتيال الرئيس رفيق الحريري من خلال الإطنـــاب الذي يعبّر بامتياز عن صدمة جماعية في العاصـــمة اللبنـــانية: «الرجل الذي لا يُمس، والذي خُيّل لنا أنه لا يُقـــهر، لقي حتفه. بيروت مرآة نيو- يورك. 100 كيلوغرام من التـــي – آن – تي. 100 كيلوغرام من المتفجرات. 100 كيــلوغرام بالزائد. 100 كيلوغرام من التحريض. 100 كيلوغـــرام من الكــراهية. 100 كيلوغرام من الجُبن. 100 كيلوغرام للعـــودة الى الوراء».
لحظة تعيد إنتاج نفسها، عودة دائمة الى الأزمة، إنها دورة العنف المُتكرّرة. إنما اغتيال الرئيس رفيق الحريري شكّل كذلك نقطة انطلاق لثورة الأرز. فمن الموت تنبعث الحياة. فبالنسبة للكاتبة، الرئيس رفيق الحريري هو أسطورة تحطّمت، صورة مثالية تشوّهت. اما الإعلامية مي شدياق فقد تناولت محاولة اغتيالها في كتابها «السماء تنتظرني» Le ciel m’attendra…، ونجحت في تحويل الشهيد الى إنسان. إنه بطل، إنما هو كذلك مجرّد فرد. بأسلوبها العفوي، تروي مي شدياق تجربتها القاسية منذ أن تعرّضت لمحاولة الاغتيال في 25 أيلول 2005، وذلك لأنها دافعت عن استقلال لبنان. تروي مي، التي قدّمت ذراعها ورجلها على مذبح الحرية، قصة جسدها المُحطّم: «لم أعد موجودة على كوكب الأرض خلال 3 أيام. أنا غائبة. لست هنا. أجول في مكان ما على الطريق، في العتمة، بين الحياة والموت». إنما والدتها لازمتها، تهمس لها: «صارعي يا مي طالما صارعت. لا أريد أن أفقدك». لم تلقَ مي حتفها، أنما تحوّلت من مقدمة إعلامية الى رمز وطني. إثر تلقّيها العلاج في فرنسا، تم استقبالها في لبنان كبطلة. وهكذا، تحوّلت الإعلامية الى موضوع البرنامج: «في هذا المساء، عليّ ان أكون حاضرة في الـLBC من أجل بث برنامج تلفزيوني. أصبحت عاجزة عن تناول التحقيق الدولي بشكل حيادي. لم أعد قادرة على تحليل هذه الأحداث التيّ أشكّل جزءاً منها»، إنما مي، التي صارت جزءاً من الحدث والخبر الإعلامي، هي كذلك إمرأة، جسدها كادت تقضي عليه النار: «لدي جسد، خلايا، جهاز عصبي، بشرة حساسة تشعر بالبرد، بالحر، بالمداعبات، وعيون تتفاعل مع الجمال». ويحاكينا هذا الأسلوب النسائي الرقيق في رواية هيام يارد «تحت العريشة» حيث تتداخل أجواء الحرب بالقصص العائلية. تتوجّه الراوية الى جدّتها قائلةً: «من حسن حظّك أنك توفيت قبل عشية غزو تموز 2006»، «أظنّ أنّ موتك أتى في الوقت المناسب. لا أعتقد أنك تودّين أن تشهدي هذا العدد الكبير من الشهداء على التلفزيون»، «لم يكن لهذه الحرب تمهيد. وما من إشارات تنبئ بالكراهية. شراسة بلا خلاص أو بداية، وكأنها عاصفة صيف غير مُبرّرة. بلا مقاتلين. سياسيين. طائرات. إعلام. هذا الشعب، نملة ذات قوّة محدودة. وهبنا لافونتان العجوز ذروة حكمته حين قال: «لا يفيدنا الركض، إنما يجب أن ننطلق في الوقت المُناسب». حتى الآن، نحن نموت في الوقت المناسب، نهرب مشياً على الأقدام، وفي أيامنا هذه، لم يعد الزيز يغنّي في الصيف. تحوّل الزيز الى طائرات. الطائرة لا تغنّي. هي تحلّق، تراقب، تقذف، تغوّط. طيّارون أدمغتهم مغسولة ليقتلوا. يركّزون. لا يفكرون. لا يرون شيئاً. يحلّقون فوق الأرض ولا يفكّرون إلا بالسماء. السِكر غريزة الغيمة. من فوق، يبدو أن للجثث عطر الياسمين، والطيّارون يحلمون بالأبدية. تسمّرت أنيتا أمام شاشة التلفزيون، تنتظر أن ينقذها الرأي العام العالمي. أعطيتها كتاب للأطفال من مكتبتكِ. «الجميلة النائمة» La Belle au Bois Dormant. قلت لها أن الرأي العام نائم». تتوجه الكاتبة الى جدّتها وكأنها تريد أن تؤمن أن روحاً طاهرةً ترعاها. كانت الجدّة غائبة خلال حرب تموز، كما كان والد ألكسندر نجار غائباً أثناء مظاهرة الاستقلال. لما يتوجه إليهم الروائيون إذاً؟ في اللحظات المكثّفة، يتشبّث الناس باولئك الذين يثقون بهم. وقد نجحت هيام يارد في التعبير عن مشاعر اللبنانيين من خلال جمل نثرية تلامس الشعر يقتصر بعضها على بضع كلمات. لكنها لا تلبث ان تعتمد أسلوباً أكثر واقعية في مقتطفات تبدو وكأنها تأريخ أدبي لحرب تموز: «أعلمتنا آخر الأنباء أن 500 ألف لاجئ قادمين من الجنوب توافدوا الى العاصمة بحثاً عن مساكن. تم استخدام المدارس من قِبل منظمات غير حكومية وبنى المتطوّعون مراقد ليتولّوا أمر سيل اللاجئين والعائلات المُفكّكة. نزح الجنوب بأكمله الى بيروت. أُبدّل القنوات التلفزيونية فأقع على شهادات الناجين من الموت. أتابع تبديل القنوات فأقع على حوار بين السياسيين. أطفئ التلفزيون بينما تحدث قنبلة فجوة في تشعّب طرقات يربط ضاحية جنوب بيروت بالعاصمة». أطفئ التفلزيون، أغمض عينيّ، موت، انتصار، تكرار، وقت لا ينتهي …انتهت القصة.
منيرة ابي زيد- السفير

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).

محكمة المطبوعات غرمت مجلة “نادين” 14 مليون ليرة

قضت محكمة المطبوعات في بيروت برئاسة القاضي روكز رزق بتغريم عوني الكعكي بصفته صاحب مجلة "نادين" والمسؤول عنها، اربعة عشر مليون ليرة والزامه ان يدفع تعويضا شخصيا قدره الف ليرة للمدعية الين سكاف القذافي والزامه بنشر خلاصة هذا الحكم في مجلة نادين،

لإقدامه:أولا في الوقائع: تبين ان مجلة نادين نشرت في الصفحتين 8 و 10 من عددها رقم 1276 الصادر بتاريخ 27/6/2005: "تعليق" بعنوان "3 ملايين $ تكاليف عيد ميلاد المعتصم ابن القذافي و "مدام الين قذافي (المدعية) تدعي زواجها من هنيبعل بدون احتفال".

ومما جاء في الحكم: "… حيث ان نشر مجلة "نادين" اخبارا محددة، لها علاقة مباشرة بحياة المدعية الخاصة، وتعكس إيحاءات وتلميحات معينة تثير الشك في سمعتها وكرامتها، من جهة وتتويج هذه الاخبار بنشر صور فوتوغرافية للمدعية، في متن المقال المشار اليه، لا علاقة لها بهذه الأخبار وتصب بموضوع التلميحات المذكورة من جهة أخرى، على النحو المبين في باب الوقائع. ينطبق على أحكام المادة 20 من المرسوم الإشتراعي رقم 104/77 معطوفة على الفقرة الأولى من المادة 385 عقوبات.

وحيث ان نشر المجلة خبر قبض المدعية "3 ملايين دولار من هنيبعل القذافي.. تكريما لإنجابها هنيبعل جونيور" وفي السياق الذي جاء فيه، على النحو المبين في باب الوقائع، دون أن يثبت صحة هذا الخبر يعتبر، في السياق الذي جاء فيه، بمثابة نشر خبر كاذب".

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).

الجائزة الأولى لفيلم «مسخرة في الدورة الـ14 من «مهرجان الفيلم العربي» في الولايات المتحدة الأميركية

فاز فيلم «مسخرة» بالجائزة الأولى في الدورة الـ14 من «مهرجان الفيلم العربي» في الولايات المتحدة الأميركية. وشريط السينمائي الجزائري الياس سالم حصل على جوائز عدة، بينها جائزة أفضل فيلم في «مهرجان دبي الدولي»، وجائزة أفضل فيلم عربي في «مهرجان القاهرة الدولي».

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).

الرهبانية الأنطونية تكرس يوم 14 تشرين الاول يوما للصلاة وللمطالبة بكشف مصير الأبوين شرفان وبو خليل

أصدرت أمانة سر الرهبانية الأنطونية، في مناسبة مرور 19 عاما على تغييب الراهبين الأنطونيين الأبوين ألبير شرفان وسليمان بو خليل، بيانا جاء فيه:
"تطل السنة العشرون على أحداث دير القلعة – بيت مري، ولا يزال مصير الراهبين الأنطونيين الأبوين ألبير شرفان وسليمان بو خليل والسيدة العجوز فكتوريا الدكاش ومن معهم مجهولا،

ولا تزال الرهبانية الأنطونية مصممة على الصلاة ليبان الحق فيتوب الظالم وينتصر المظلوم.
وراهبانا الأنطونيان المغيبان قسرا عن ديرهما، مظلومان هما ومن كان معهما.
ألا تكفي 19 سنة لكي نعرف مصيرهما؟ نحن متأكدون أن لا علاقة لهما لا بالسياسة، ولا بالسلاح، ولا بالمؤامرات، ولا بأعمال العنف، ولا…"

وسأل: "ألا يستحقان أن تحال قضيتهما على لجنة تحقيق، ولو من قبيل رفع العتب؟ نحن نطالب بذلك لأننا مقتنعون ببراءتهما وبحقهما بالحياة الكريمة؟
ألا يستحقان، في ذكرى تغييبهما تذكيرا من المراجع العليا ومن الهيئات المدنية والأهلية ومن لجان حقوق الإنسان، بما تعرضا له، ومطالبة بكشف مصيرهما ظلما وبهتانا؟".

اضاف البيان: "نحن نشكر جميع الذين وقفوا إلى جانبنا وضموا صوتهم إلى صوتنا.
نحن في الرهبانية الأنطونية، متوكلون على الله لأنه دوما مع أخوينا الراهبين ومع من كان في خدمتهما في الدير، ولذلك لا يسعنا إلا:
1- أن نسلم أمرهما مجددا إلى الله.
2- أن نحترم ذكراهما وأن نكون أوفياء لهما.
3- أن نعبر عن كل محبتنا وتضامننا مع إخوة وأخوات وأقارب وأصدقاء لهما.
4- أن نرفع الصوت مجددا متسائلين:
ماذا فعلا ؟ لماذا غيبا؟ ما هو مصيرهما؟".

وختم البيان: "مع الاحترام والتضامن ورفع الصوت، نطلب من رهباننا الأنطونيين في كل العالم ليكرسوا في أديارهم ومراكزهم ورعاياهم ومدارسهم ومؤسساتهم، يوم 14 تشرين الأول، يوم تغييبهما، يوما للصلاة تضامنا مع أخوينا الراهبين العزيزين ومع جميع المأسورين قسرا، ومطالبة بكشف مصيرهم، واحتراما لدماء الشهداء الذين سقطوا بسبب صراع الآخرين على ارض لبنان، الوطن – الرسالة".

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).

ايلاف: محاولات لمنع مسرحيتين عراقيتين من المشاركة في قرطاج 14

على الرغم من الدعوة الرسمية التي وجهتها ادارة مهرجان قرطاج المسرحي بدورته الرابعة عشرة الذي سيقام خلال الشهر المقبل لمسرحيتين عراقيتين لتمثيل العراق بعد ان وقع الاختيار عليهما من قبلها، الا ان هناك محاولات في بغداد تجري في الخفاء لمنع هاتين المسرحيتين من المشاركة، والمسرحيتان هما: (تحت الصفر) تأليف ثابت الليثي واخراج عماد محمد، و(صمت البحر) اعداد عباس لطيف واخراج انس عبد الصمد.

تم اختيار العملين مع مجموعة من الاعمال العربية والعالمية لتمثيل العراق، لكن الذي يحدث الان هو فوق ما يتصوره العقل، فهناك جهات داخلية لا تريد للعراق ان يشارك في المهرجان لاسباب لا نعرفها ولكن قد تكون سياسية او فنية، فقامت بالاتصال بادارة المهرجان من اجل ان يمنعوا العراق من المشاركة في هذين العملين بحجة انهما لمسرحيين شباب وانهما لايمثلان المسرح، فكان الرد من لجنة اختيار العروض ان هذين العملين تم اختيارهما من بين 400 عمل عربي وعالمي لما يمثلان من توجه جديد ينسجم مع شعار الدورة (مسرح بلا حدود) وتطلعات المسرح العربي الجديدة لجيل مسرحي جديد، واخبر المنسق العام للمهرجان هذه الجهات المتصلة به ان الاختيار تم من قبل لجنة مستقلة لا يتدخل أي شخص في عملها وان عليهم احترام آليات المهرجان، معبرا عن استغرابه كونهم عراقيين ويحاولون منع عملين جيدين من المشاركة.

   واضاف انس: نجن جادون في سعينا لكشف هذه الجهات التي ارادت منعنا من تمثيل العراق في هذا المحفل المهم من اجل مقاضاتها اعلاميا وقانونيا لانها ارادت ان تسيء الى العراق والى المسرح العراقي كما سنقوم بفضحها في كل المحافل.

   انس اشار الى ان مسرحيته معدة عن رواية بالاسم ذاته للكاتب الفرنسي فيركور وتتحدث عن احتلال المانيا لفرنسا وعن المقاومة بالصمت الذي هو الفحوى العام للعرض، وهي من نوع (ميتا مسرح) / دراما الجسد، ويمثل فيها بالاضافة اليه كل من الفنان طارق شاكر وريتا كاسبر وساندرا بن شيخة من تونس ومحمد عمر ايوب، وان المسرحية الاخرى (تحت الصفر) للمخرج عماد محمد من تمثيل عبد الستار البصري ويحيى ابراهيم وسبق ان نالت ثلاث جوائز في مهرجان القاهرة التجريبي لعام 2008.

   في ختام حديثه شكر انس ادارة مهرجان قرطاج المسرحي لانتصارها للابداع من خلال تأكيدها على اختياراتها التي تحقق للدورة تميزا لا سيما انها تحمل على عاتقها تطلعات الشباب المسرحي العربي.

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).

حوالي 14فيلماً خليجياً في مهرجان أبو ظبي

في إطار الدورة الثالثة المقبلة لمهرجان الشرق الاوسط السينمائي الدولي في أبو ظبي، يتنافس اربعة عشر فيلماً في مسابقة أفلام من الإمارات . وتقدم المسابقة أيضا محاضرات وحلقات بحثية تمثل منتدى لطرح النقاشات حول فن صناعة السينما.

الافلام الاماراتية المشاركة في المسابقة القصيرة هي: "عبور" لعلي جمال، أحزان صغيرة لهاني الشيباني، الجزيرة الحمراء في عيون السينمائيين الإماراتيين لأحمد الزين وأحمد عرشي، مفتاح لأحمد الزين، جفاف مؤقت لياسر سعيد النيادي، مساء الجنة لجمعة السهلي. اما مسابقة الأفلام القصيرة الخليجية فتضم: ثلاثة رجال وامرأة لعبد المحسن الضبعان، بياض لخالد سالم الكلباني، زهور تحترق لمحمد ابراهيم محمد، همسات الخطيئة لعبد الرحمن الخليفي وياسين لجمال الغيلان.
في مسابقة الأفلام الطويلة: حقنا في الفروسية لحنان عبدالله محمد المهيري، الغرفة الخامسة-عويجه لماهر الخاجة والفندق لهاني الشيباني.

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).

اليمن: 14 شهراً من السجن لصحافي من الأيام

تستنكر مراسلون بلا حدود مجدداً تنكيل السلطات اليمنية بجريدة الأيام منذ ثلاثة أشهر. ففي 15 تموز/يوليو 2009، ارتقى التصعيد درجة مع إصدار محكمة كرش الابتدائية (جنوب شرق صنعاء) حكماً يقضي بسجن مراسل الجريدة في عدن أنيس أحمد منصور حميدة لمدة 14 شهراً مع النفاذ بتهمة "المس بالوحدة الوطنية".

في هذا الإطار، أعلنت المنظمة: "إن هذه الإدانة تندرج في إطار حملة واسعة أطلقتها السلطات ضد جريدة الأيام وصحافييها. وبعد ممارسة الرقابة بطريقة ملتوية، تتخطى شوطاً إضافياً في قمع وسيلة الإعلام المستقلة هذه. وبهذا، تشكل هذه الإدانة عائقاً جديداً لحرية التعبير في البلاد".
اتهم مراسل جريدة الأيام منذ العام 2004 أنيس أحمد منصور حميدة البالغ 31 سنة من العمر بـ "المس بالوحدة الوطنية" و"الانفصالية" على خلفية كتاباته في الجريدة. فما كان من المحكمة إلا أن بدّلت التوصيف لتتهمه بارتكاب "أعمال جرمية". وفي خلال الجلسة السابقة للحكم، زعم مدعي عام الجمهورية أنه برز "الدليل المادي" على مشاركة أنيس منصور في تجمّعات نظّمتها الحركة السلمية في مدن الجنوب على شكل قرص مدمج.
ولدى الخروج من المحكمة، قال الصحافي قبل احتجازه: "يبدو جلياً أنه حكم سياسي. اكتفى القاضي باتباع الإرشادات التي نصّت عليها السلطات". أما أمين عام نقابة الصحافيين اليمنيين مروان دماج فشدد على أن "اليمن تشهد أحلك التطورات في مجال حرية الصحافة منذ العام 1990".
في بداية شهر أيار/مايو 2009، تمت عرقلة تداول الجريدة (http://arabia.reporters-sans-frontieres.org/article.php3?id_article=31457) وقام الجيش بقصف مقرها في عدن (http://arabia.reporters-sans-frontieres.org/article.php3?id_article=31301(

مراسلون بلا حدود 16.07.2009

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).

لبنان: الوزير متري افتتح الاجتماع 14 للجنة التنسيق بين الفضائيات العربية

عقدت اللجنة العليا للتنسيق بين القنوات الفضائية العربية اجتماعها الرابع عشر ضمن إطار منتدى اللجنة للتنسيق بين هذه القنوات، برعاية وزير الإعلام الدكتور طارق متري، بعنوان "المعايير المهنية في تغطية الفضائيات العربية للأحداث الأخبارية: تغطية الحرب على غزة مثالا"، العاشرة قبل ظهر اليوم في فندق السفير -الروشة.

حضر المنتدى سفير الباكستان نواب زاده أمين الله خان ريساني، سفير سلطنة عمان محمد بن خليل الجزمي، النائب قاسم هاشم، الوزراء السابقون: ميشال اده، بشارة مرهج وعصام نعمان، رئيس المجلس الوطني للاعلام عبدالهادي محفوظ، نقيب الصحافة محمد بعلبكي، المدير العام لوزارة الإعلام الدكتور حسان فلحة، رئيس مجلس إدارة تلفزيون لبنان ابراهيم الخوري، مديرة الوكالة الوطنية للاعلام لور سليمان صعب، مدير الإذاعة اللبنانية محمد ابراهيم، ممثل عن السفارة الصينية، وفد من اللجنة الدولية للصليب الاحمر الدولي، ممثلو الاذاعات والتلفزيونات العربية إضافة الى ممثلي الأحزاب وهيئات المجتمع الأهلي واعلاميين.
بعد النشيد الوطني، وكلمة تقديم لمدير العلاقات العامة في تلفزيون المنار ابراهيم فرحات، ألقى رئيس اللجنة العليا للتنسيق بين القنوات الفضائية العربية مدير قناة "المنار" عبدالله قصير كلمة قال فيها:"اسمحوا لي بداية ان اعبر عن اعتزازي واعتزاز قناةالمنار باستضافة اعمال اللجنة العليا للتنسيق بين الفضائيات العربية وان يترأس اجتماعها الرابع عشر على ارض لبنان، وطن المقاومة والإنتصار، وطن قدم ابناؤه التضحيات الغالية، وامتشق شعبه الوحدة الوطنية والأرادة والصمود في مواجهة العدوان الإسرائيلي فكانت المقاومة النموذج والأسطورة، التي هزمت الإحتلال والعدوان وانتصرت عليه لتقدم هذا الإنتصار الى كل العرب والمسلمين والى كل حر وشريف في العالم. وكما كان لقناة المنار وللاعلام اللبناني سهم من التضحيات في استهداف مبناها الأساسي ومحطاتها، كان لها دورها ومساهمتها في النصر وثماره وبركاته.
ان انعقاد ندوتنا الإعلامية اليوم بالتزامن مع اجتماعات اللجنة العليا للتنسيق بين الفضائيات العربية، بالعنوان والموضوع الذي تم اختياره بالتشاور والتنسيق مع الأمانة العامة للاتحاد والاخوة والمشاركين في اجتماع اللجنة التحضيرية التي انعقدت في جدة أوائل هذا العام الهجري. انما يوحي بالإستجابة للاشكاليات المطروحة في ساحات الإعلام والصحافة العربية حول المعايير المهنية ومستوياتها ومدى تعارضها او توافقها مع حمل الإعلاميين ووسائل الإعلام لمسؤولياتهم الوطنية والقومية والإنسانية في تناول تغطية الوقائع والأحداث التي تجري في منطقتنا العربية، لا سيما عندما تقع أوطاننا ضحية للعدوان او عندما تستهدف من الخارج بمشروع هيمنة او زرع فتنة".
أضاف: "السؤال المطروح في المشروع يحتاج لمعالجة وإجابة. هل هناك حيادية وتوازن في تناول وتغطية المجازر التي ارتكبها الصهاينة في غزة مثلا او في عدوان تموز على لبنان مثلا، وكيف يمكن ان نوائم بين المقتضيات المهنية الإعلامية وبين المسؤولية الوطنية والقومية والمشاعر الإنسانية والأخلاقية.
ان تعاظم دور وسائل الإعلام والإتصال وتعددها وتكاثرهات وتنوع اهتماماتها (أكثر من 600 قناة تلفزيونية فضلا عن الإذاعات) جعل الأمور تزداد تعقيدا ودفع بالوعي عن المشاهد الى مستوى فرض عليه أن يكون مشاهدا ومستمعا للعديد من وجهات النظر بل جعلته يلاحظ حجم التباين والتنوير في طريقة تناول الأحداث والقضايا المطروحة على الساحة.
من جهة أخرى، صار البعض يعتبر ان الإعلام تحول من رسالة الى صناعة مفرغا في توصيفه هذا الإعلام من كل حس انساني ومتجاوزا لكل مضمون قيمي او وطني، تحمله رسالة الإعلام العربي. ويأتي هذا في ظل استهداف المشاهد العربي من قبل اسطول من الفضائيات الأجنبية الغربية تحديدا التي تبث باللغة العربية وهي تنافس الإعلام العربي على المشاهد، يجب ان لا يفقد اعلامنا العربي (تحت عنوان المنافسة والتحول الى صناعة) دور بث الوعي وايصال المعرفة ونقل الحقائق والوقائع بأمانة وصدقية للرأي العام".
وختم:"ان الإعلام لا يمكن ان يمارس دوره المسؤول والرائد دون حرية مسؤولة ودون معايير مهنية تأخذ بالإعتبار قدسيةالإنتماء الوطني والقومي والإسلامي والإنساني ودون ان ينسجم بل يستند الى مجموعة القيم الراقية التي تزخر بها مجتمعاتنا العربية والإسلامية".

معاوي
ثم القى المدير العام لاتحاد اذاعات الدول العربية الدكتور صلاح الدين معاوي كلمة استهلها بالقول:"يطيب لي في البداية ان اتوجه اليكم، اصالة عن نفسي وباسم اتحاد اذاعات الدول العربية بخالص التحية في افتتاح منتدى الاجتماع الرابع عشر للجنة العليا للتنسيق بين القنوات الفضائية العربية الذي ينعقد في ربوع لبنان، بدعوة كريمة من قناة المنار الفضائية. وانه لمن دواعي فخرنا واعتزازنا ان تفتتح هذه التظاهرة برعاية وزير الاعلام في الجمهورية اللبنانية الدكتور طارق متري. ويسعدني ان اتقدم الى معالي الوزير باسمى عبارات التقدير لما يبديه من فائق العناية لاعمال اللجنة العليا للتنسيق بين القنوات الفضائية العربية ولدورها في تعزيز جسور التواصل والتعاون بين اجهزة الاعلام المرئي العربي بشقيه العام والخاص. وان في حضوره معنا اليوم تأكيدا لانخراط لبنان الفاعل في مسيرة العمل العربي المشترك ولحرصه الدؤوب على دعم كل جهد يرمي الى خدمة قضايا الامة العربية وتمتين نسيج المصالح المشتركة بين ابنائها. فالى لبنان، رئيسا وحكومة وشعبا اخلص مشاعر الاكبار والعرفان لاحتضان اعمال اللجنة وسائر فعالياتها. والى المجموعة اللبنانية للاعلام، وعلى رأسها الاستاذ عبدالله قصير، نعرب عن جزيل الشكر وعميق الامتنان لما بذلته من جهود سخية من اجل عقد هذا اللقاء العربي في افضل الظروف ولما احاطت به المشاركين فيه من بالغ الحفاوة وكريم الرعاية".
وقال: "لقد اشار التقرير السنوي حول وضع البث الفضائي العربي الذي يعده ويصدره اتحاد اذاعات الدول العربية كل سنة الى ان عدد الهيئات العربية التي تبث قنوات فضائية او تعيد بث قنوات فضائية على شبكاتها لسنتي 2008 -2009 بلغ قرابة هيئة، منها 24 حكومية و356 هيئة خاصة. كما اشار الى ان هذه الهيئات تبث على شبكاتها حوالي 600 قناة متعددة الاهداف والاتجاهات".
اضاف: "من ناحية اخرى، اشارت الدراسة الميدانية التي اعدتها مؤسسة عربسات حول قياس مشاهدة القنوات الفضائية في المنطقة العربية الى ان نسبة مشاهدة القنوات الفضائية في المنطقة العربية تصل الى 85,6% .كما اشارت الدراسة ذاتها الى ان نسبة مشاهدة القنوات الاخبارية تحتل الصدارة امام الاختصاصات الاخرى، حيث تصل الى 43,6%. وما من شك في ان هذه التطورات " الجذرية " والمتسارعة والتي تخص قطاعا استراتيجيا وحساسا بالنسبة الى الدول العربية، تقتضي بالتأكيد من القائمين على هذا القطاع وقفة تأمل ودراسة متأنية ازاء ما يفرضه هذا الوضع من تحديات:
فما هو الدور المنتظر من هذه القنوات باعتبارها روافد للاعلام العربي في ظل التحديات التي تواجهها اليوم الامة العربية؟ وما هي الرسالة او الرسائل التي يبثها اليوم هذا الكم الهائل للفضائيات العربية؟ وكيف السبيل الى توظيف هذه الوسيلة الاعلامية في خدمة اهدافنا المشتركة وفي التعريف بتوجهاتنا الحضارية وبقضايانا العادلة؟".
وتابع: "وفي هذا السياق بالذات يتنزل اختيارنا تخصيص منتدى اللجنة العليا للتنسيق بين القنوات الفضائية العربية لموضوع " المعايير المهنية في تغطية الفضائيات العربية للاحداث الاخبارية: تغطية الحرب على غزة مثالا".
واوضح "سنسعى من خلال هذا المنتدى الى الاستماع لوجهات نظر ثلة من الاعلاميين الممثلين لعدد من ابرز القنوات الفضائية العربية المختصة في التغطيات الاخبارية بشأن كيفية تغطيتهم للحرب على غزة من خلال المعايير التي استندوا اليها في هذه التغطية ، ومدى توفق هذه القنوات من خلال هذه التغطية في تحقيق التوازن بين طرفي المعالدة الحرية والمسؤولية الاعلامية".
وتابع: "في سياق الحديث عن التغطية الاعلامية للحرب على غزة، لا بد من الاشارة الى الدور الذي اضطلع به اتحاد اذاعات الدول العربية في هذا المضمار. حيث سخر الاتحاد ومنذ اليوم الاول لانطلاق العدوان كل الامكانيات اللوجيستية والهندسية لاطلاع الرأي العام العربي والدولي على مجريات الاحداث الدامية في غزة، لمجمل التحركات والاجتماعات الاقليمية والدولية التي شهدتها المنطقة العربية وخارجها شجبا للتعنت الاسرائيلي".
وقال: "خصص سعاته القمرية المستأجرة على القمر الصناعي العربي عرب سات لنقل نبض الشارع العربي وردود فعل المجتمع المدني بجميع الاقطار العربية خلال فترة العدوان، من خلال بث حقائب اخبارية يومية، ونقل مباشر لكل الاجتماعات والاتصالات التي تمت عربيا ودوليا في اطار الجهود الرامية الى ايقاف العدوان الاسرائيلي الغاشم. وكان موضوع العدوان على غزة في طليعة المواضيع التي تم طرحها على جدول اعمال اجتماعات المجلس التنفيذي الثمانين والجمعية العامة للاتحاد خلال دورتها العادية الثامنة والعشرين، المنعقدين في جدة في المملكة العربية السعودية في مطلع هذا العام. وقد تقرر خلال هذه الاجتماعات تنظيم يوم اعلامي مفتوح تضامنا مع غزة من قبل الهيئات الاعضاء في الاتحاد على ان تترك لكل هيئة حرية تنظيم هذا اليوم وفق الصيغة التي تراها مناسبة. وتم فعلا تنظيم هذه الايام الاعلامية التضامنية اذاعيا وتلفزيونيا ونظمت معظم الهيئات الاذاعية والتفلزيونية الاعضاء اياما اعلامية مفتوحة خلال تلك الفترة تم تعميمها وتمريرها عبر قنوات الاتحاد المستأجرة على عرب سات لفائدة باقي الهيئات".
واشار الى ان "العصر الراهن هو عصر الاعلام والاتصال، عصر يقوم على فنون الدعاية والتسويق. فكلما كان الاداء الاعلامي العربي قادرا على ايصال الصورة الايجابية عن مجريات الاحداث في المنطقة العربية وترويجها، استنادا الى خطاب مهني وموضوعي كلما ترسخت في ذهن المتلقي الغربي الصورة الصحيحة عن مجتمعنا العربي وعن عدالة قضاياه.
ونحن على يقين من ان ما يزخر به عالمنا العربي من كفاءات عالية قادرة على استخدام التقنيات الحديثة لصناعة الخطاب الاعلامي، سيجعلنا بالتأكيد قادرين على رفع التحديات الجسام التي فرضها هذا الواقع الاعلامي الجديد وذلك من خلال تقديم رؤى اعلامية للتحرك الخارجي، في اطار حوار الحضارات بما يعزز موقع الاعلام العربي كأداة فاعلة في نشر قيم التسامح والتفاهم والتعايش بين الاديان، وبما يبرز الدور العربي في صناعة الاحداث الهامة والتأثير في مجرياتها".
وختم: "يطيب لي في الختام ان اجدد شكري وامتناني الى الوزير متري على تفضله بالاشراف على افتتاح اعمال هذا المنتدى، والى قناة المنار لاسضافتها الكريمة لهذا اللقاء العربي.كما لا يفوتني ان اتوجه بالشكر والتقدير الى مؤسسة عربسات على دعمها ومساندتها في تنظيم هذا المنتدى والى هذه النخبة الطيبة من الخبراء والاعلاميين الذين استجابوا لدعوتنا للمساهمة في هذا الحوار".

الوزير متري
ثم القى راعي المنتدى الوزير متري كلمة قال فيها:"يسرني أن أنضم اليكم في هذا المنتدى الذي تنظمه اللجنة العليا للتنسيق بين القنوات الفضائية العربية، ويطيب لي أن أرحب بإخواننا المشاركين العرب، وأحيي اتحاد الإذاعات العربية الذي يلتئم في كنفه، وأشكر قناة المنار التي اضطلعت بمهمات رئاسة اللجنة العليا للتنسيق بين الفضائيات العربية، وأشد على أيدي المسؤولين عنها لتنظيمهم هذا الحدث الكبير".
أضاف: "لقد اخترتم الحديث عن المعايير المهنية لتغطية الأحداث الإخبارية في ظل ما يمكن تسميته الوفرة. اليوم تتوافر لنا معلومات أكثر، لكننا لسنا متأكدين ما إذا كنا نعرف أكثر، ذلك أن الكثير مما يقال لنا أو نشاهده ونسمعه يختزن الواقع المتعدد الجانب والسياق الزمني الطويل للحظة أو الصورة أو الكلمة. ولعل الحديث في المعايير المهنية مهم أولا من هذه الزاوية، لكنه مهم أيضا لأنه يفتح المجال واسعا أمام مناقشة في الأخلاق والسياسة وفي العلاقة بينهما، ومناقشة أخرى في المعرفة والرأي وفي العلاقة بينهما. لقد اخترتم ألا تناقشوا مسائل في عمومياتها، وكانت تغطية الحرب على غزة منطلقا لبحث الاستقراء عوض الكلام الاستنتاجي المتسرع الذي درج بعضنا عليه".
وتابع: "لن أتحدث عن تغطية العدوان الإسرائيلي على غزة، فهذا موضوع سيدرس باتساع وعمق، وتيسر لي أن أدلي بمقاربة تتجاوز ملاحظات بسيطة، اسمحوا لي ان أتقدم بها، أولاها أن عددا من الإعلاميين وفي مقدمهم الإعلاميون الغزاويون، وكالة "رامتان" مثلا، أدوا مهماتهم ببسالة ومهنية، وثانيتها أن وسائل إعلام عربية ودولية بصورة خاصة، تعرضت هي أيضا للحصار، ولن يتاح لعدد كبير من الإعلاميين أن يكونوا شهودا على ما جرى في غزة إلا بمقدار بسيط، فقيد المحتل حريتهم ورضي بعضهم بهذا التقييد. وهناك فئة أخرى عوضت أحيانا محدودية قدرتها واداء دور المشاهد لمعاناة الغزاويين وصمودهم، فأخذت المشاهد والمستمع الى أمكنة أخرى وقاربت معاناة أهل غزة وصمودهم ومقاومتهم من زاوية مواقفها هي. وأيا يكن من موضوعية هذه الوسيلة الإعلامية أو تلك، فقد لاحظنا عند بعضها ميلا الى تغليب الرأي على الخبر، وبدت معاناة أهل غزة وصمودهم وبسالة مقاومتهم، أقل شأنا عند البعض في سلم الأولويات، وكان هناك تعبير عن اصطفافات عربية-عربية ولبنانية-لبنانية، بعضها حقيقي وبعضها مختلق أو مبالغ فيه".
وقال: "في ما يتعدى التغطية الاخبارية لحرب غزة ومقاومة أهلها، هناك سؤال دائم أثير من قبل عن الموضوعية والانحياز، ولا يخفى على أحد منا ان الموضوعية هي أشبه بروحية لممارسة المهنة نتطلع اليها، لكنها في كل حال لا تنفي الالتزام ولا الوقوف الى جانب الضحية ولا التضامن الإنساني. ولا يخفى على أحد من ناحية أخرى الانحياز الذكي واللبق، المتسلح أحيانا بالمبررات المهنية كما سمعنا من غير قناة، وآخرها ال"بي.بي.سي"، وهذا أدهى من الانحياز السافر، الأيدولوجي، الانفعالي والدعائي.
ويدفعني هذا الإقرار المزدوج الى التشديد على الصدقية، والصدقية يعززها احترام الاستقلال المهني، ولو نسبيا، عن القوى السياسية والمصالح والمواقف السياسية، وتعزز هذه الصدقية أولوية الشهادة على إبداء الرأي، وأولوية المعرفة على الترويج للموقف، وأولوية مساعدة المشاهد والمستمع على الفهم بدلا من إثارته باستمرار. الصدقية شرطها احترام عقل المشاهد وثقافته وقدرته على صياغة موقفه بنفسه، وتذكيره دائما بأن لكل حادثة تاريخا، ولكل واقعة سياقا زمنيا. ما من وسيلة إعلامية تخاطب أنصارها وحدهم، وكل وسائل إعلامنا تخاطب الناس كلهم، ولأنها كذلك فهي مدعوة الى توخي الصدقية، وإن لم تقيد نفسها بذاك الإحجام عن الانحياز".
ورأى "أن الإعلام المثالي بارد وحار في الوقت نفسه، موضوعي وملتزم، وهو لمصلحة الشعب الفلسطيني أكثر من أي إعلام آخر يأخذنا الى أولويات ليست دائما أولويات هذا الشعب. ولا يختلف اثنان على أن مسؤوليتنا السياسية والأخلاقية في الدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني تدعو الاعلام الى بناء صدقية أكبر، لا بين العرب فحسب، بل في العالم كله، وأحسب أن ندوتكم هذه ستعمل على تعزيز هذه الصدقية لمصلحة الشعب الفلسطيني".

الانسحاب من الغجر
وعلى هامش المؤتمر، سئل الوزير متري عن السجال حول انسحاب اسرائيل من الغجر، فأجاب: "الحكومة اللبنانية، منذ صدور القرار 1701 لا تنفك تشدد على ضرورة تطبيقه بكل مندرجاته، بما فيها انسحاب اسرائيل من الجزء الشمالي لقرية الغجر، ولطالما دعت الحكومة اللبنانية السابقة، والحالية، المجتمع الدولي الى تحمل مسؤولياته في الضغط على اسرائيل من أجل تطبيق هذا القرار. وقالت أكثر من مرة إن التأخر في تطبيق القرار 1701 يضع صدقية الأسرة الدولية على المحك، والكل يعلم الموقف الإسرائيلي الأخير، وأيا كان من جديته، لم يتأكد لنا بعد أن اسرائيل تستعد للانسحاب من الجزء الشمالي من قرية الغجر، وهذا الاستعداد لم يأت إلا نتيجة الضغط الدولي، وهو ضغط غير كاف، وربما جاء متأخرا، وليس في أي حال مبادرة حسن نية من اسرائيل. كل لبناني صادق ووطني يعلم تاريخ اسرائيل وسياساتها في لبنان والعالم العربي، يدرك أن اسرائيل ليس لديها مبادرات حسن نية ولا تقدم هدايا الى أحد في لبنان، وهذا امر واضح جدا امام كل من يريد ان يفتح عينيه وأذنيه".

وطنية 5/5/2009

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).

اعتقال 14 صحافيا العام الماضي في ايران

نقلت صحيفة "سرمايه" الاصلاحية الثلاثاء عن تقرير لجمعية الصحافيين الايرانيين ان 14 صحافيا على الاقل سجنوا وحجبت 34 صحيفة عن الصدور خلال السنة الايرانية الماضية التي انتهت في 20 اذار/مارس.
ولم يكشف التقرير هوية الصحافيين المسجونين ولا اسم الصحف التي حجبت عن الصدور.

وبحسب التقرير رفعت دعاوى قضائية على 30 صحيفة لكن لم يتم الغاء تراخيصها ووجهت اتهامات الى 39 صحيفة.
وجمعية الصحافيين الايرانيين تتعرض ايضا لضغوط من قبل السلطات. واكدت وزارة العمل اخيرا ان الجمعية لا تملك ترخيصا للقيام بنشاطاتها.
واستفاد الاعلام الايراني من انفتاح خلال ولاية الرئيس الاصلاحي محمد خاتمي (1997-2005) حتى وان اغلق القضاء الذي كان يسيطر عليه في حينها المحافظون عدة صحف.
ومنذ وصول الرئيس المحافظ محمود احمدي نجاد الى السلطة ازدادت الضغوط على وسائل الاعلام خصوصا الصحف والمواقع الالكترونية ووكالات الانباء.

مونت كارلو 14.04.2009

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).

لبنان: 14 آذار ترحب بمبادرة الكنيسة لإعادة الصواب الى رؤوس الخراف الضالة

{mosimage}دانت قوى 14 آذار بـ"أشد عبارات الإدانة كل أشكال التهجم على المقامات الروحية اللبنانية لا سيما ما طاول منها مقام البطريركية المارونية في الآونة الأخيرة، الأمر الذي حمل الكنيسة على الرد بحزم أبوي مسؤول".

ورحبت بمبادرة الكنيسة إلى وضع شرعة للعمل السياسي ستعلن اليوم، آملة "أن هذه الشرعة ستعيد الصواب إلى رؤوس بعض الخراف الضالة كما ستساهم في تحصين لبنان الحر المستقل والدولة التي لا شريك لها في السيادة على أرضها".
وفي القسم الثاني من بيانها جاء ما يلي نصّه:

ـ ثانياً: تدين الأمانة العامة بأشد عبارات الإدانة كل أشكال التهجم على المقامات الروحية اللبنانية لا سيما ما طاول منها مقام البطريركية المارونية في الآونة الأخيرة، الأمر الذي حمل الكنيسة على الرد بحزم أبوي مسؤول. كذلك ترحب الأمانة العامة بمبادرة الكنيسة إلى وضع "شرعة للعمل السياسي" التي ستعلن غداً (اليوم). وكلنا أمل أن هذه الشرعة ستعيد الصواب إلى رؤوس بعض الخراف الضالة كما ستساهم في تحصين لبنان الحر المستقل والدولة التي لا شريك لها في السيادة على أرضها.

جريدة المستقبل 05.03.2009

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).