أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | الفاتيكان : بينيديكتوس الـ16 أعلن 6 قديسين

الفاتيكان : بينيديكتوس الـ16 أعلن 6 قديسين

أعلن البابا بينيديكتوس الـ16 أمس قداسة ستة طوباويين، بينهم قديسة أوسترالية أولى هي المتمردة ماري ماكيلوب، رائدة التعليم في بلادها، أمام 50 ألف شخص تجمعوا في الفاتيكان، تقدمهم الرئيس البولوني

برونيسلاف كوموروفسكي ووزيرا الخارجية الكندي لورنس كانون والاوسترالي كيفن راد.
وقال البابا بالانكليزية خلال عظته إن ماري ماكيلوب "كرست صباها لتعليم الفقراء في الارياف الاوسترالية، وعملها ألهم نساء أخريات انضممن الى الجمعية الدينية النسائية الاولى في البلاد".
ومنذ الصباح الباكر، تجمع نحو ثمانية آلاف أوسترالي، يحملون أعلاماً وقبعات رعاة البقر ومناديل فيروزية لون راهبات القديس يوسف للقلب الاقدس التي أسستها ماكيلوب، أمام بازيليك القديس بطرس التي زينت بصور عملاقة للقديسين الجدد.
وكانت ماكيلوب (1842 ـ 1909) رائدة في مجال التعليم وأسست عشرات المدارس في  انحاء أوستراليا، وهي عارضت بشدة الهرمية في الكنيسة الكاثوليكية الى درجة أنه أنزل بها الحرم الكنسي فترة قصيرة عام 1871، كما اضطلعت بدور محوري في  كشف  انتهاكات جنسية ارتكبها كاهن كاثوليكي إيرلندي.
 ورفرفت في ساحة بازيليك القديس بطرس أيضاً أعلام كيبيك دعماً للأخ أندريه بيسيت (1845- 1937) الذي شفى آلاف المرضى الذين صلوا معه في كنيسته في مونتريال. واعلن البابا قداسة الاخ أندريه "الذي عانى في سن مبكرة فقراً مدقعاً". وقال إن مؤسس كنيسة القديس يوسف للجبل الملكي التي بنيت على التلة التي أعطت اسمها لمونتريال "شهد عدداً لا يحصى من الشفاءات واعتناق المسيحية"، حتى اشتهر في بلاده بتمتعه بمواهب المعالج.
ولئن كان الأخ أندريه القديس الكاثوليكي الاول المولود في كندا، عرفت البلاد قديسة كاثوليكة ولدت في أراضيها، هي الكيبيكية مارغريت ديوفيل.
كذلك اعلن البابا قداسة الأب البولوني ستانيسلاس سولتيس (1433  – 1489) والراهبة الاسبانية كنديدا ماريا (1845 – 1912) والراهبتين الايطاليتين جوليا سالزانو (1846 – 1929) وكاميلا باتيستا فارانو (1458 – 1524).
ومنذ اعتلائه السدة البطرسية خلفاً للبابا الراحل يوحنا بولس الثاني على رأس الكنيسة الكاثوليكية عام 2005، اعلن بينيديكتوس الـ 16 قداسة 34 طوباوياً.
وفي سيدني، تدفق آلاف من الاوستراليين الى الشوارع والكنائس احتفالا بتطويب  الراهبة التي توفيت قبل قرن.
وفي ملبورن، مسقط المكرمة، انضمت رئيسة الوزراء الاوسترالية جوليا جيلارد الى الاحتفالات. وقرب مقبرة ماكيلوب في سيدني وضعت شاشات عملاقة وبثت مراسم التطويب على الهواء.
وكان وزير الخارجية الكاثوليكي الذي سافر إلى روما لحضور المراسم أشاد بماكيلوب لأنها "أسدت خدمات تعليمية الى الفتيات والفقراء والمناطق النائية من أوستراليا".
ووصف زعيم المعارضة طوني أبوت، وهو كاثوليكي أيضا، ماكيلوب بأنها "مصدر إلهام".

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).