أختر اللغة

2003-02-14

الكاثوليكي للصحافة يتمنّى السماح بإعادة توزيع كتاب عكره

 

 

دان الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة في لبنان، مصادرة كتاب الدكتور أدونيس عكره، معتبراً أن التعرض للحريات الإعلاميّة يتعارض ومنطق التاريخ ويقود بالمجتمعات الى الوراء.

 

وجاء في البيان:

1-     إن مصادرة كتاب الدكتور أدونيس عكره ينال مرة أخرى من الحريات الإعلاميّة في لبنان، وهو عمل يسيء الى صورة لبنان والى دوره الريادي على صعيد الفكر والممارسة الديمقراطية. كما يتعرّض للحريات الأكاديميّة وللدور النقدي المطلوب من المثففين.

 

2-     إن أساليب مصادرة المطبوعات واقفال وسائل الإعلام وتحديد خطوط حمراء للصحافيين تقود بالشعوب الى الوراء، وإن ما يعانيه عالمنا العربي في الوقت الحاضر من تخبط وضياع سببه في الدرجة الأولى غياب الحريات العامة والخاصة، وممارسات قمعيّة تقوم بها أنظمة غير ديمقراطية تخشى على استمراريتها ومصالحها الخاصة.

 

3-     إن تاريخ المجتمعات يؤكد أن الحرية التي تقود الى نقاش فكري علني مسؤول، والتي تضمن حق التعبير لكل الآراء والتيارات، إنما هي أساسيّة لتقدّم المجتمع ورقيه.

 

4-     بناء عليه، يتمنّى الاتحاد السماح بإعادة توزيع الكتاب، وفتح المجال لمناقشة مضمونه، فيتمّ التصويب إذا كان هناك من وقائع مغلوطة.

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).