أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | كيريل رأس قداساً أول منذ 51 سنة في كاتدرائية أرثوذكسية في شانغهاي

كيريل رأس قداساً أول منذ 51 سنة في كاتدرائية أرثوذكسية في شانغهاي

رأس بطريرك موسكو وعموم الروسيا كيريل قداساً في كاتدرائية بشانغهاي، هو الاول منذ 51 سنة، أثار آمال المؤمنين في أن يعود هذا الصرح الديني مكاناً للعبادة.

وأحيا كيريل الذي يزور الصين للمرة الاولى  المراسم التي استمرت ساعتين ونصف ساعة تحت القبة الزرقاء للكاتدرائية الارثوذكسية القديمة التي شيدت في الثلاثينات من القرن الماضي وكانت تقصدها الجالية الارثوذكسية في المدينة.
وقال أحد المؤمنين: "نأمل كثيراً في أن نتمكن من استعادة الكنيسة".
وقالت الطالبة الروسية ايرا بيريرفا: "كلنا أمل… لقد وعدوا بذلك ولكن حتى الآن لم نر نتيجة".
واستناداً الى جامعيين صينيين، لم تعد الكنيسة تستخدم لأغراض دينية منذ عام 1962، وقد حولت معرضاً فنياً بعدما كانت أستوديو.
وتقول مصادر ديبلوماسية أن  سلطات شانغهاي تخشى ارساء سابقة إذا استجابت طلبات الارثوذكس استعادة كنيستهم، ذلك إن الجالية اليهودية تطالب ايضاً ببعض الكنس التي لا تزال قائمة في المدينة. وفي الانتظار، يقصد الارثوذكس كنيسة القديس نيقولاوس الاكثر تواضعاً.
وبالنسبة الى البطريرك كيريل القريب من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، تكتسب زيارته للصين طابعًا ديبلوماسياً أيضاً. وقال: "أعتقد بصدق أن وجود الكنيسة الارثوذكسية في العلاقات الصينية – الروسية سيعزز الود في هذه العلاقات ويرسي صداقة حقيقية".
 
النهار

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).