أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | البابا يستقبل رئيس الدورة الـ67 للجمعية العمومية للأمم المتحدة

البابا يستقبل رئيس الدورة الـ67 للجمعية العمومية للأمم المتحدة

استقبل البابا فرنسيس يوم الجمعة في القصر الرسولي بالفاتيكان السيد فوك جيريميتش، رئيس الدورة السابعة والستين للجمعية العمومية لمنظمة الأمم المتحدة.

وجاء في بيان صدر عن دار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي أن السيد جيريميتش اجتمع لاحقا إلى أمين سر دولة حاضرة الفاتيكان الكاردينال برتونيه بحضور أمين سر الدولة للعلاقات مع الدول المطران مامبيرتي. تناولت المحادثات الثنائية بعض القضايا ذات الاهتمام المشترك، والمتعلقة بحل الصراعات الدولية بالوسائل السلمية، مع الإشارة بنوع خاص إلى الوضع في الشرق الأوسط وحالات الطوارئ الإنسانية في المنطقة، وليدة هذه الصراعات. وتم التطرق إلى أهمية تحقيق المصالحة بين مختلف الجماعات وضمان احترام حقوق الأقليات العرقية والدينية. كما توقف الطرفان عند ظاهرة الاتجار بالبشر والمآسي التي يعاني منها اللاجئون والمهاجرون، وفي ظل الأزمة الاقتصادية الراهنة تمت الإضاءة على الدول الذي يمكن أن تضطلع به الجمعية العمومية للأمم المتحدة في هذا الإطار من أجل تحقيق تنمية مستدامة تحترم البيئة وتقلص الهوة بين الفقراء والأغنياء. هذا وعبر الكرسي الرسولي عن تقديره للدور المركزي الذي تضطلع به المنظمة الدولية في البحث عن الخير المشترك للعائلة البشرية. كما تمت الإشارة إلى إسهام الكنيسة الكاثوليكية في تعزيز الكرامة البشرية والسلام وثقافة اللقاء، على أمل أن تكون هذه القيم مصدر وحي للنقاشات والقرارات التي تتخذها الجمعية العمومية للأمم المتحدة.
 
زينيت

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).

“الاسوشيتد برس” تعتذر الى مراسل بعد 67 سنة من طرده

في الأيام الأخيرة للحرب العالمية الثانية في أوروبا، قدم مراسل وكالة "الأسوشيتد برس" إدوارد كينيدي اليها ما يرجح ان يكون السبق الصحافي الأبرز في تاريخها. وكشف كينيدي يومها ان الألمان 

استسلموا من دون شروط في مدرسة قديمة في مدينة ريمس الفرنسية.
لهذا السبب، نال توبيخاً علنياً من الوكالة، وطرد لاحقاً في شكل صامت. المشكلة ان كينيدي تحدى الرقابة العسكرية لنشر القصة. رئيس الوزراء البريطاني ونستون تشرشل والرئيس الأميركي هاري ترومان كانا قد اتفقا على طمس أخبار الاستسلام يوماً اضافياً، بغرض السماح للديكتاتور الروسي جوزف ستالين بتنظيم احتفال ثانٍ في برلين. اتهم كينيدي أيضاً بكسر تعهد قام به هو و16 صحافياً بإبقاء خبر الاستسلام سرياً لبعض الوقت، شرط السماح لهم بالاطلاع عليه مباشرة.
وبعد 67 سنة، تقدم رئيس الوكالة طوم كورلي باعتذار علني من كينيدي على الطريقة التي عومل بها "كان يوماً رهيباً بالنسبة الى الأسوشيتد برس. تعاملنا مع القضية بأسوأ طريقة ممكنة. قام (كينيدي) بكل شيء في شكل صحيح"، رافضاً فكرة أنه وجب على الوكالة احترام "أمر" إبقاء الخبر سرياً حتى رفع الحظر عنه لأسباب سياسية "عندما تنتهي الحرب، لا يمكنك إخفاء معلومات كهذه. كان العالم في حاجة الى ان يعرف".
وشارك كورلي، الذي يتقاعد هذه السنة، في كتابة مقدمة كتاب مذكرات كينيدي، الذي توفي في حادث سير عام 1963، بعنوان "حرب إد كينيدي: يوم النصر، الرقابة، والاسوشيتد برس". وقالت ابنته جوليا ان "السعادة تغمرها" جراء الاعتذار، مشيرة الى ان والدها "لطالما سعى الى الحصول على تبرئة من الوكالة". 
 
النهار

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).

“منتدى المرأة العربية والمستقبل” في بيروت: 67 % من أميي العرب… نساء

نظمت مجموعة الاقتصاد والاعمال ومجلة "الحسناء" بالتعاون مع الامانة العامة لجامعة الدول العربية ومجموعة "ام. بي. سي" الاعلامية الدورة الثالثة لـ"منتدى المرأة العربية والمستقبل" في فندق "فينيسيا" في رعاية السيدة وفاء سليمان ممثلة بالرئيسة الفخرية للمنتدى وزيرة التربية والتعليم العالي بهية الحريري، وحضور وزير الثقافية تمام سلام والسيدة منى الهراوي وعدد من النواب والسفراء وممثلات لجمعيات نسائية وجمع من سيدات الاعمال.

بعد النشيد الوطني وترحيب من الاعلامي زاهي وهي، اكدت ابو زكي في كلمتها ان "المنتدى ليس مكانا للتشاؤم ولا للعب دور المرأة الضحية، بل للتفاؤل والتفاعل".
واضافت: "ما يميز  المنتدى هو انتم وكل واحد وواحدة منكم، من كل الثقافات والحقول والنشاطات، فالقوة تكمن في التعدد والتنوع وانتم القوة".
والقت الامينة العامة المساعدة لقطاع الشؤون الاجتماعية الدكتورة سميا باحوص كلمة الامانة العامة لجامعة الدول العربية، وجاء فيها ان "التعليم هو التحدي الاهم الذي يواجهنا على رغم التطور الذي حققناه، فقد جاء في تقرير الرصد الدولي للتربية لعام 2008 ان 100 مليون عربي بالغ لا يعرف القراءة والكتابة وتمثل المرأة 67 في المئة منهم". واضافت: "في المجال الصحي لا تفيد الآلاف من نسائنا من الخدمات الصحية المتوافرة، ووفقا لآخر الارقام في مشاركة المرأة في الاقتصادات الوطنية لم تتعد 30 في المئة وعلى المستوى السياسي فان نسبتهن في البرلمانات العربية هي الادنى ولا تتخطى 9 في المئة.
من جهته اطلق المدير العام للتسويق والعلاقات العامة والشؤون التجارية في "ام.بي.سي" مازن حايك "اسئلة – تحديات" برسم المنتدى، فقال: "ما الذي يحول دون تقدم المزيد من النساء العربيات الى مواقع قيادية في مجالات متنوعة، وفي القطاعات التي تتطلب اتخاذ خطوات جريئة غير مألوفة؟ وما هي السبل الآيلة لاستجابة المرأة العربية للتوجهات المتنامية نحو الانفتاح والاصلاح والتنمية المستدامة، لتشارك بفاعلية اكبر في الحياة العامة والخاصة؟.
ختاما القت الحريري كلمة جاء فيها ان "الحوار الذي يقوم على الثقة والاستقرار لا بد ان يصل الى مرحلة عملية ممنهجة تقوم على الضروري والممكن والافضل لتشكل منطلقا نحو الغاية الامثل التي نطمح اليها جميعا، وهي الحياة الافضل لدولنا وامتنا".
اضافت: "ان الافضل يجب ان يبقى على اساس معرفة دقيقة بمواردنا البشرية والطبيعية وحسن استخدامها واستنهاضها، لنحدد على اساسها المسؤولية المشتركة بين مكونات المجتمع ولتحقيق الشراكة بين حكوماتنا وقطاعنا الخاص ومجتمعنا الاهلي على قاعدة تحديد مسؤولية كل فريق وعدم الهروب من تحمل المسؤولية وهذا ما وقعنا فيه عقوداً طويلة حين حملنا الدولة حصراً مسؤولية النهوض بالمجتمع".
وتلا الكلمات تكريم كل من الهراوي والنائبة البلجيكية ماهينور اوزدمير والكاتبة الكويتية ليلى العثمان وعميدة كلية دار الحكمة السعودية الدكتورة سهير القرشي.
ثلاث جلسات حوارية، حملت الاولى عنوان "سياسة واعلام" وتناولت في جزئها الاول "المرأة والسياسة" بادارة سلام ومشاركة الامينة العامة لحزب العمال في الجزائر لويزا حنون، وعضو المجلس الوطني الاتحادي في الامارات العربية المتحدة ميساء راشد غدير ومديرة شؤون الهجرة والعدل والامن في "الاتحاد من اجل المتوسط" مسؤولة قضايا المرأة والرجل لدى الرئاسة الفرنسية ناتالي بيليس ورئيسة المجلس النسائي اللبناني الدكتورة امان شعراني كبارة.
اما القسم الثاني من الجلسة فترأسه مدير الاعلام والتواصل في جامعة القديس يوسف باسكال مونان بعنوان "المرأة والاعلام" وشاركت فيه النائبة اوزدمير والاعلامية مي شدياق ومدير شركة "أورو أر أس سي جي شارب بنسل" نبيل معلوف ومدير الاخبار وشؤون الساعة في "العربية نخلة الحاج.
المرأة والمشاريع الاجتماعية كان عنوان الجلسة الثانية التي ترأستها الاعلامية، رانيا بارود وشاركت فيها رئيسة "أر اي" الدولية ثريا نارفلدت والمديرة التنفيذية لمجموعة الابحاث والتدريب للعمل التنموي في لبنان لينا ابو حبيب وخبير التنمية المحلية زياد الايوبي. اما الجلسة الختامية لليوم الاول فحملت عنوان "المرأة في الاعمال" وترأستها الاعلامية صبا عودة بمشاركة مديرة فرع "مايكروسوفت" – لبنان ليلى سرحان والمؤسسة والمديرة العامة لشركة "اوغاريت" أمل المصري والعضو الاستشاري في مؤسسة "فالهالا" الدكتورة فيرنا رامازيني.

اليوم الثاني

وعقدت في اليوم الثاني، اربع جلسات تناولت "الاعلام والجنس"، و"التربية والابداع"، و"التعليم والمحرمات"، و"الروايات النسائية والمحرمات".
وترأس جلسة "الجنس ووسائل الاعلام" مقدم البرامج طوني خليفة، وتحدثت فيها الكاتبة والصحافية المصرية فوزية سلامة، والاستاذة الجامعية الدكتورة نهوند القادري، والكاتبة السعودية الدكتورة بدرية البشر. وتركز النقاش على سؤال: "هل الجنس متاح ومعترف فيه على الصعيد الديني والشرعي؟ وكيفية تعامل الاعلام في تناوله موضوع الجنس، وهل مفهوم الجنس مطروح؟".
وتحدثت في جلسة "التعليم والمحرمات" رئيسة المركز التربوي للبحوث والانماء الدكتورة ليلى فياض، وعميدة كلية دار الحكمة السعودية الدكتورة سمر القرشي، ورئيسة مركز ابحاث المورثات البشرية لمكافحة السرطان في السعودية الدكتورة خولة الكريع، وترأسها المدير العام الاستشاري للتطوير المدرسي في لبنان الدكتور شكري حسين.
وفي جلسة "الروايات النسائية والمحرمات"، كانت مداخلات للكاتبات حنان الشيخ وليلى العثمان وسمر يزبك وعفاف البطاينة والصحافية سمر المقرن. وترأس الجلسة الاعلامي جوزف عيساوي، وقرأت في بدايتها الممثلة رنده الاسمر مقاطع من روايات للكاتبات الخمس، وتركزت المناقشة على "الجنس في الروايات".

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).