أختر اللغة
الرئيسية | أخبار السينودس (صفحة 20)

أخبار السينودس

السينودس : سيادة المطران فنسان لاندل كهنة بيتارّام أسقف الرباط

إنطلاقًا من الخبرة في المغرب (خمسٌ وعشرون ألفًا من الكاثوليك من تسعين جنسيّة: على عدد السكان الذي يبلغ ثلاث وثلاثين مليونًا من المسلمين)، إنّ المسيحيّبن هم جميعهم أجانب، ولا يمكنهم أن يكونوا مواطنين مغاربة حتّى لو كانت هناك "حرّيّة المعتقد". ذلك يجعلهم يشاركون في الحياة الإقتصاديّة والثقافيّة والإجتماعيّة في البلاد، ولكنّ ليس لديهم أيّ حقّ في التدخّل بالتحضيرات المتشعبّة للقرارات ...

أكمل القراءة »

السينودس : سيادة المطران جان بنجامين سليمان، كرمليّ

مداخلتي متعلقة بالفقرة 55 من وثيقة العمل، وتقول: "على مستوى العلاقات بين الكنائس الكاثوليكيّة، تتجلّى هذه الشركة في كلّ بلد من خلال هيئات البطاركة والأساقفة الكاثوليك، لكي تكون الشهادة المسيحيّة، أكثر صدقًا، وأكثر مصداقيّةً، وتأتي بثمر أكثر. ولتنمية الوحدة في التنوّع، يجب تخطّي الطائفيّة، فيما قد تحمله من ضيق الأفق والمبالغة، كما يلزم تشجيع روح التعاون بين مختلف الجماعات، وتنسيق ...

أكمل القراءة »

السينودس : حضرة الأب المحترم ماورو جوري كبّوشيّ

في مداخلتي ذكّرت بما ميّز حضور الكبّوشيّين في الشرق الأوسط على مدى العصور، في إطار التقليد الفرنسيسكانيّ الواسع. كذلك، ركّزت بشكل خاصّ على الوضع في تركيا. وبالتطرّق إلى الالتزام الثقافيّ والتكرّس الرعويّ للأسقف الكبّوشيّ المطران لويجي بادوفيزي، النائب الرسوليّ في الأناضول الذي اغتيل بوحشيّة في 3 حزيران/يونيو الماضي، ذكّرت بالصعوبات الجسيمة التي يواجهها المسيحيّون في ذلك البلد. من بين التزامات ...

أكمل القراءة »

السينودس : سيادة المطران سليم صايغ أسقف أكوي دي بروكونسولاري

من بين المشاكل التي تواجهها الكنيسة في الشرق الأوسط، لا بدّ من ذكر قضية البدع، التي تحدث إلتباسًا عقائديًّا كبيرًا. وان عصرنا لمليء بنزواتهم اللاهوتيّة. في الاردن، على سبيل المثال، هنالك ما يقارب   الخمسين بدعة، ومنها خمس بدع لديها قسس فاعلون أكثر من جميع ما لدى الكنائس الكاثوليكيّة والارثوذكسيّة. فماذا نعمل لكي نحافظ على وديعة الإيمان، ونحدّ من تأثير ...

أكمل القراءة »

السينودس : سيادة المطران رافايل فرنسوا ميناسيان

ليست الشركة علاقة صداقة إجتماعيّة، بل هي تكريس الذات من أجل خدمة الآخر. هذا هو تعليم السيّد المسيح.إنّ الكنيسة المحلّيّة للأرض المقدّسة تعي المشاكل الحادّة الإجتماعيّة والإقتصاديّة   التي تواجه المسيحيّين في الشرق الأوسط، وهي واثقة بالأهمّيّة القصوى لوسائل الإعلام التي باستطاعتها أن تلعب دورًا إيجابيًّا في إقتراح حلول. تكمن تقنية وسائل الإعلام في استخدام الصوت والصورة والنصّ كوسائل للتواصل، ...

أكمل القراءة »

السينودس : سيادة المطران يوسف بشاره، رئيس أساقفة أنطلياس للموارنة

تتوقّف مداخلتي عند الفقرتين رقم 25 و39 من ورقة العمل حيث يتعلّق الأمر بالعلمانيّة الإيجابيّة. في مكان آخَر، وبالتحديد في الرقم 109، يتمّ التأكيد على أن لا علمانيّة في البلدان الإسلاميّة. وبالنظر إلى أنّ الأغلبيّة الساحقة من بلدان الشرق الأوسط هي مسلمة، وترفض بالتالي العلمانيّة، قد يكون من الأفضل لسينودسنا أن يستعمل، بدلاً من ذلك ، مصطلح المُواطَنَة أو دولة ...

أكمل القراءة »

السينودس : سيادة المطران الياس نصّار، أسقف صيدا للموارنة (لبنان)

تتعايش الكنائس الشرقيّة مع الإسلام منذ أربعة عشر قرنًا، بالرغم من الصعوبات والتحدّيات، مع مدٍّ وجزرٍ مرتبطَين في الغالب بالمشاكل السياسيّة وبالصراع بين الشرق والغرب، خصوصًا منذ الحملات الصليبيّة (ما بين القرنَين الحادي عشر والثالث عشر).في هذه الحياة المشتركة المديدة، لننظر قليلاً إلى النصف الملآن من الكأس:إنّ هناك اغتناء متبادلاً يتمّ كلّ يوم: يحضُّ تمسّك المسلمين بالصلاة والصيام والصدقة والحجّ ...

أكمل القراءة »

السينودس : سيادة المطران سمير نصّار، رئيس أساقفة دمشق للموارنة

ليس الكلام عن العلاقات بين الشرق الأوسط وبلاد المغرب كلامًا عن العلاقات بين الغرب والشرق. تشكّل بلدان المغرب أيضًا جزءًا من العالم العربيّ والإسلاميّ. ويجب أن نعرف أنّ هناك مسلمين في شمال أفريقيا   أكثر ممّا هم في الشرق الأوسط. صحيح أنّ منطقة الشرق الأوسط تنعم بوجود أقلّيّات مسيحيّة عربيّة، في حين أنّ مسيحيّة القرون الأولى قد اختفت تمامًا من ...

أكمل القراءة »

السينودس : سيادة المطران أنطونيوس عزيز ميناأسقف الجيزة للأقباط

إنتخاب الأساقفة: لا تهدف مداخلتي إلى طلب تبديلٍ للقاعدة السارية، بل إلى طلب إيجاد مسارٍ يستطيع تبسيط ممارسات التعيينات، بالحفاظ على القاعدة السارية والحفاظ على التقليد الشرقيّ في نفس الوقت. أقترح طريقتين بديلتين تبعًا للأفضليّة: – اعتبار الحبر الرومانيّ حاضرًا بالقوّة في كلّ إجتماعات السينودس، وموافقًا ضمنيًّا على كلّ انتخابٍ تمّ. هكذا، على البطريرك أن يطلب من الأب الأقدس أن ...

أكمل القراءة »

السينودس : سيادة المطران شليمون وردوني أسقف الأنبار للكلدان شرفًا

نشكر قداسة الحبر الأعظم بندكتس السادس عشر الذي دعانا إلى هذا اللقاء وهو يعمل معنا ويُرافقنا لكي نخرج بنتائج إيجابيّة وبنّاءة. إنها لَخطوة مباركة وجريئة وضرورية هذه التي خطوناها لكي معًا ندرس القضايا الشائكة التي تهمّنا جميعًا ولا يمكننا التنصل عنها، لا بل إن هذه الخطوة أتت متأخّرة لأنه كان يجب أن نقوم بها منذ مدة طويلة لأهميتها وخطورة المواضيع ...

أكمل القراءة »