أختر اللغة
الرئيسية | أخبار الكنيسة | الكنيسة في العالم (صفحة 30)

الكنيسة في العالم

أفرام الثّاني يلتقي رئيس اليونان

أفرام الثّاني يلتقي رئيس اليونان

في إطار زيارته إلى اليونان، زار بطريرك السّريان الأرثوذكس إغناطيوس أفرام الثّاني، يرافقه رئيس أساقفة أثينا واليونان إيرونيموس والوفد الكنسيّ المرافق، رئيس الجمهوريّة الهلّينيّة اليونانيّة، في مقرّه الرّئاسيّ في أثينا، وقد عبّر عن محبّته للبطريرك وكنيسته. أمّا أفرام فشكر الرّئيس اليونانيّ بروكوبيس بافلوبولوس على استقباله ومحبّته، على كلّ الجهود الّتي تبذلها اليونان من أجل التّخفيف من معاناة المشرقيّين المعذّبين، متمنّيًا ...

أكمل القراءة »

في ذكرى شهادة قدّيسين ثلاثة..

غوريا وصامونا وحبيب الشّمّاس شهداء ثلاثة تستذكرهم الكنيسة اليوم لمسيرةٍ مباركة اختبروا فيها الصّلاح والبِرّ فاستحقّوا القداسة. إمتاز غوريا وصامونا بحسن الأخلاق وسموّ الفضائل، فحثّا المؤمنين على قبول الاضطهادات بالثّبات في الإيمان وبالفرح والقوّة. لهذا، وقعا في قبضة الوالي وللكفر بالمسيح والسجود للأصنام أجبرا، فقالا رغم التّهديد: "حاشا لنا أن نعبُد آلهة هي صنعة البشر". ولهذا الثّبات العظيم أُنزلت بهما أشدّ العذابات المتمثّلة بالسّجن والجلد والرّبط بالحبال والمجاعة. عذابات لم تزعزعّ إيمانهما الكبير بل واظبا على الشّكر والصّلاة؛ غير أنّ الأمر بقطع رأسيهما كلّلهما بالشّهادة التي تمّم الله بشفاعتها أعاجيب كثيرة. أمّا حبيب الشّمّاس فلم يبتعد عن هذا المنهج المقدّس، بل كان يعلّم ويعظ ويبشِّر بالمسيح بغيرة إلهيّة مميّزة أزعجت الوالي. فبالصّبر والبهجة والسّرور واجه العذابات إذ عبّر:"لا ألذَّ عندي من العذاب والموت لأنّ لي فيهما حياة أبديّة". الموت حرقًا كان مصيره لينضمّ إلى الشّهيدين غوريا وصامونا في البيت السّماويّ. الشّهادة كانت وسام عُلّق على جبين كلّ من غوريا وصامونا وحبيب الشّمّاس، فهل نحن المسيحيّون، إذا ما اعترض الإكراه والكفر طريق إيماننا، مستعدّين لها روحيًّا وإيمانيًّا؟

غوريا وصامونا وحبيب الشّمّاس شهداء ثلاثة تستذكرهم الكنيسة اليوم لمسيرةٍ مباركة اختبروا فيها الصّلاح والبِرّ فاستحقّوا القداسة. إمتاز غوريا وصامونا بحسن الأخلاق وسموّ الفضائل، فحثّا المؤمنين على قبول الاضطهادات بالثّبات في الإيمان وبالفرح والقوّة. لهذا، وقعا في قبضة الوالي وللكفر بالمسيح والسجود للأصنام أجبرا، فقالا رغم التّهديد: “حاشا لنا أن نعبُد آلهة هي صنعة البشر”. ولهذا الثّبات العظيم أُنزلت بهما ...

أكمل القراءة »

كلمة غبطة البطريرك مار كيوركيس الثالث بطريرك كنيسة المشرق الآشورية إلى قداسة البابا فرنسيس الذي استقبله صباح اليوم

وجه غبطة البطريرك مار كيوركيس الثالث بطريرك كنيسة المشرق الآشورية كلمة تحية إلى قداسة البابا فرنسيس الذي استقبله صباح اليوم في القصر الرسولي، شدد فيها على الالتزام المشترك من أجل الأخوة والأخوات المسيحيين المضطهدين في الشرق الأوسط، وأشار إلى الإعلان المشترك الذي وقِّع عقب اللقاء. خلال زيارته البابا فرنسيس في القصر الرسولي صباح اليوم وجه غبطة البطريرك مار كيوركيس الثالث بطريرك كنيسة المشرق الآشورية كلمة إلى قداسة البابا أعرب في بدايتها عن الفرح وشكره الرب يسوع المسيح لتوجيهه التحية للمرة الثانية إلى كنيسة روما وأسقفها. ثم تحدث عن لقاء اليوم باعتباره علامة ملموسة للعناق الأخوي في الوحدة المسيحية بين الكنيستين، وذكّر هنا بكلمات القديس بولس في رسالته إلى اهل أفسس: "لِذلِك، فإنِّي أَنا أَيضًا.... لا أَكُفُّ عن شُكرِ اللهِ في أَمْرِكم، ذاكِرًا إِيَّاكُم في صَلَواتي لِكَي يَهَبَ لَكم إِلهُ رَبِّنا يسوعَ المسيح، أَبو المَجْد، رُوحَ حِكمَةٍ يَكشِفُ لَكم عَنه تَعالى لِتَعرِفوه حَقَّ المَعرِفَة". ثم تابع غبطة البطريرك متحدثا عن كون لقاء اليوم هو أيضا لتأكيد الالتزام من أجل الحرية الدينية حول العالم باعتبارها أحد الحقوق الإنسانية الأساسية الداعمة لكرامة الشخص البشري. وأضاف أنه ومعه الأساقفة والإكليروس يريدون ومع الأب الأقدس رفع أصواتهم بشكل خاص للتعبير عن قلق مشترك وحقيقي حول أخوتنا وأخواتنا المسيحيين الذين يواصلون المعاناة من الاضطهاد بسبب إيمانهم بربنا يسوع المسيح في المنطقة التي وُلدت فيها المسيحية، والتي كانت أول منطقة تعلَن فيها رسالة الإنجيل. ثم توقف مار كيوركيس الثالث عند معاناة الجماعات المسيحة في الشرق الأوسط وتحدث عما نشهده في العراق وسوريا كشهادة حية على الإبعاد القسري والنزوح لملايين المسيحيين من منطقة الشرق الأوسط. تحدث أيضا عن التطرف الديني الذي يخيف جيلين من أطفال وصبية لم يعرفوا في حياتهم السلام والعدل، وأيضا عن معاناة البالغين والمسنين من رجال ونساء. وأكد غبطة البطريرك أن الحرب والعنف الديني في الشرق الأوسط قد سببا المعاناة لأكثر الأشخاص ضعفا في المجتمع، إلا أن الخظيئة الأكبر هي تضرر القلوب والنفوس بشكل لا يمكن إصلاحه، فقد حلت المعاناة وعدم الإحسان على الجار وعدم التسامح الديني والإقصاء محل خير النفوس وحس الضيافة والتدين المتجذر بعمق في شعوب الشرق الأوسط. هذا وأشار غبطة البطريرك مار كيوركيس الثالث في ختام كلمته إلى الإعلان لمشترك المزمع توقيعه عقب اللقاء الذي جمعه مع البابا فرنسيس، فتحدث عن تأكيدهما الوقوف إلى جانب الأخوة المضطهدين ليكونا صوت من لا صوت له، والعمل معا على مساعدتهم من أجل بداية حياة جديدة. تحدث غبطته أيضا عن تأكيده مع قداسة البابا فرنسيس أن الشرق الأوسط بدون مسيحيين لن يكون بعد الشرق الأوسط. وختم غبطة البطريرك مار كيوركيس الثالث بطريرك كنيسة المشرق الآشورية كلمته إلى البابا فرنسيس خلال لقائهما صباح اليوم في القصر الرسولي موجها الشكر إلى الأب الأقدس باسم مسيحيي العراق بشكل خاص، وذلك على جهود الكرسي الرسولي من أجل زيادة وعي الجماعة الدولية بمعاناة المسيحيين الأشوريين وغيرهم من الجماعات المسيحية في العراق وسوريا ومناطق أخرى من الشرق الأوسط. دعا بعد ذلك إلى مواصلة الصلاة والرجاء كي يصبح السلام والعدل والتناغم بين جميع الشعوب والأديان في الشرق الأوسط واقعا تختبره جماعاتنا المسيحية بشكل فعلي في حياة أطفالها والأجيال القادمة.

وجه غبطة البطريرك مار كيوركيس الثالث بطريرك كنيسة المشرق الآشورية كلمة تحية إلى قداسة البابا فرنسيس الذي استقبله صباح اليوم في القصر الرسولي، شدد فيها على الالتزام المشترك من أجل الأخوة والأخوات المسيحيين المضطهدين في الشرق الأوسط، وأشار إلى الإعلان المشترك الذي وقِّع عقب اللقاء. خلال زيارته البابا فرنسيس في القصر الرسولي صباح اليوم وجه غبطة البطريرك مار كيوركيس الثالث ...

أكمل القراءة »

في مقابلته العامة البابا فرنسيس: تجد الحقيقة ملء تحقيقها في شخص يسوع

في مقابلته العامة البابا فرنسيس: تجد الحقيقة ملء تحقيقها في شخص يسوع

“الحقيقة هي ظهور الله الرائع ولوجهه كأب، إنّها محبّته التي لا تعرف الحدود” هذا ما قاله قداسة البابا فرنسيس في المقابلة العامة مع المؤمنين. أجرى قداسة البابا فرنسيس صباح اليوم الأربعاء مقابلته العامة مع المؤمنين في ساحة القديس بطرس واستهلَّ تعليمه الأسبوعي بالقول في تعليم اليوم سنتوقّف عند الكلمة الثّامنة من الوصايا العشر “لا تشهد على قريبك شهادة زور”. تابع ...

أكمل القراءة »

رسالة حازمة من البابا إلى الأساقفة: ” إنّ أسقفًا كهذا هو كارثة للكنيسة حتى وإن كان لديه واحدة من هذه السيئات فقط”

رسالة حازمة من البابا إلى الأساقفة: ” إنّ أسقفًا كهذا هو كارثة للكنيسة حتى وإن كان لديه واحدة من هذه السيئات فقط”

في عظته مترئسًا القداس الإلهي في كابلة بيت القديسة مرتا بالفاتيكان البابا فرنسيس يتحدّث عن ميزات الأسقف وفضائله. متواضع وديع لا أمير بهذه الكلمات حدّد البابا فرنسيس شخصيّة الأسقف في عظته مترئسًا القداس الإلهي صباح اليوم الاثنين في كابلة بيت القديسة مرتا بالفاتيكان والتي استهلّها انطلاقًا من القراءة الأولى التي تقدّمها لنا الليتورجية اليوم من رسالة القديس بولس إلى تلميذه ...

أكمل القراءة »

إنجيل اليوم: “أنا الرّاعي الصالِـحُ، أعرِفُ خِرافي وخِرافي تَعرِفُني”

إنجيل اليوم: “أنا الرّاعي الصالِـحُ، أعرِفُ خِرافي وخِرافي تَعرِفُني”

انجيل القديس يوحنا ١٠ / ١١ – ١٦ قال الرب يسوع : ” أنا الرّاعي الصالِـحُ، والرّاعي الصالِـحُ يُضحِّي بِحياتِهِ في سبـيلِ الخِرافِ. وما الأجيرُ مِثلُ الرّاعي، لأنَّ الخِرافَ لا تَخصُّهُ. فإذا رأى الذِئبَ هاجِمًا، ترَكَ الخِرافَ وهرَبَ، فيَخطَفُ الذِئبُ الخِرافَ ويُبدِّدُها. وهوَ يَهرُبُ لأنَّهُ أجيرٌ لا تَهُمُّهُ الخِرافُ. أنا الرّاعي الصالِـحُ، أعرِفُ خِرافي وخِرافي تَعرِفُني، مِثلَما يَعرِفُني الآبُ وأعرِفُ ...

أكمل القراءة »

ما هو الأمر الملحّ الذي طلبه البابا من المسيحيين؟…اذهب وسل أمك، أباك، عمتك، عمك، جدتك أو جدك!!!

البابا فرنسيس: يوسف هو رجل الأحلام ولكنه واقعي ومنفتح على المستقبل

يسأل البابا كل واحد منّا: هل تعرف تاريخ معموديتك؟ أودّ أن أسألكم: كم شخصاً منكم يعرف تاريخ معموديته؟ لا تجيبوا لأن أحدكم سيشعر بالخجل! فكروا، وإذا لم تتذكروا، فلديكم واجب منزلي: اذهب وسل أمك، أباك، عمتك، عمك، جدتك أو جدك. “ما هو تاريخ معموديتي؟” ولا تنسه بعد الآن. هل هذا واضح؟ هل ستفعلون ذلك؟ أليتيا

أكمل القراءة »

البابا فرنسيس يزور المغرب في آذار مارس 2019

البابا فرنسيس: لنطلب من الرب أن يعلّمنا أن نصلّي

سيزور قداسة البابا فرنسيس المملكة المغربية يومَي 30 و31 آذار مارس 2019. أعلن اليوم الثلاثاء 13 تشرين الثاني نوفمبر مدير دار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي غريغ بورك أن قداسة البابا فرنسيس، وتلبية لدعوة جلالة الملك محمد السادس والأساقفة، سيقوم بزيارة رسولية إلى المغرب يومَي 30 و31 آذار مارس 2019، وستشمل الزيارة مدينتَي الرباط والدار البيضاء. فاتيكان نيوز

أكمل القراءة »

البطريرك ساكو يدعو للسّلام من تورينو الإيطاليّة

البطريرك ساكو يدعو للسّلام من تورينو الإيطاليّة

إحتفل بطريرك بابل للكلدان مار لويس روفائيل ساكو بالقدّاس الإلهيّ في كنيسة مار يوحنّا في توريتو الإيطاليّة، حيث رفع الصّلاة مع معاونه المطران شليمون وردوني وكاهن الرّعيّة والمؤمنين من أجل السّلام والاستقرار في العراق وسوريا والشّرق الأوسط. القدّاس أتى على هامش مشاركة البطريرك ساكو مؤتمر حول مستقبل مسيحيّي الشّرق الأوسط، في معهد بيرونيو للحوار، أضاء خلاله، بحسب الموقع الرّسميّ للبطريركيّة ...

أكمل القراءة »

البابا فرنسيس: نحن بحاجة لمكرّسين شجعان يفتحون دروبًا جديدة

البابا فرنسيس: نحن بحاجة لمكرّسين شجعان يفتحون دروبًا جديدة

وجّه البابا فرنسيس رسالة إلى المشاركين في الجمعيّة العامّة الخامسة والعشرين لاتّحاد الرّهبانيّات الرّجاليّة والنّسائيّة في إسبانيا “CONFER”، والّتي انطلقت أعمالها أمس وتستمرّ حتّى يوم غد، كتب فيها بحسب “فاتيكان نيوز”: “أدعوكم للنّظر بثقة إلى مستقبل الحياة المكرّسة في إسبانيا في إطار الموضوع الّذي اخترتموه لهذه الجمعيّة العامّة “لأمنَحَكم مستقبلاً مليئًا بالرّجاء” (راجع إرميا ٢۹، ١١). إنَّ الرّبّ يعطينا الرّجاء ...

أكمل القراءة »