شريط الأحداث
أختر اللغة
الرئيسية | متفرقات (صفحة 4)

متفرقات

“وفَرِحَ الجَمْعُ كُلُّهُ بِجَمِيعِ الأَعْمَالِ المَجِيدَةِ الَّتي كانَتْ تَجْري عَلَى يَدِهِ”

صلاة

نجيل القدّيس لوقا ١٣ / ١٠ – ١٧ كانَ يَسُوعُ يُعَلِّمُ في أَحَدِ المَجَامِعِ يَوْمَ السَّبْت. وَإِذَا ٱمْرَأَةٌ فيها رُوحُ مَرَضٍ مُنْذُ ثَمَانِي عَشْرَةَ سَنَة، قَدْ جَعَلَهَا حَدْبَاءَ لا تَقْدِرُ أَبَدًا أَنْ تَنْتَصِب. وَرَآها يَسُوعُ فَدَعَاهَا وَقالَ لَهَا: «يا ٱمْرَأَة، إِنَّكِ طَلِيقَةٌ مِنْ مَرَضِكِ!». ثُمَّ وَضَعَ يَدَيهِ عَلَيْها، فٱنْتَصَبَتْ فَجْأَةً، وَأَخَذَتْ تُمِجِّدُ الله. فَأَجَابَ رَئِيسُ المَجْمَعِ وَهوَ غَاضِب، لأَنَّ يَسُوعَ ...

أكمل القراءة »

البابا فرنسيس يُحذّر من إعطاء الأولية في لقاح فيروس كورونا للأغنياء

كم سيكون الأمر تعيسًا إن أُعطيت الأولوية في لقاح فيروس كورونا للأغنياء”، هذا ما قاله البابا فرنسيس في مقابلته العامة في القصر الرسولي بالفاتيكان. وطالب الحبر الأعظم أن يكون الخيار التفضيلي للفقراء للخروج من الأزمة الصحية هذه. ولفت إلى أن “الوباء كشف عن محنة الفقراء والتفاوت الكبير الذي يسود في العالم”؛ وأضاف: “من ناحية، من الضروري إيجاد علاج “للفيروس الصغير” ...

أكمل القراءة »

البابا فرنسيس: لدينا الفرصة اليوم لنبني شيئًا مختلفًا

البابا فرنسيس: لدينا الفرصة اليوم لنبني شيئًا مختلفًا

“إن الخيار التفضيلي للفقراء، هو الضرورة الأخلاقية والاجتماعية التي تعطينا الدفع لكي نفكّر ونرسم اقتصادًا يكون محوره الأشخاص ولاسيما الأشد فقرًا” هذا ما قاله قداسة البابا فرنسيس في مقابلته العامة مع المؤمنين. أجرى قداسة البابا فرنسيس صباح اليوم الأربعاء تعليمه الأسبوعي، وتحدث إلى المؤمنين عبر الشبكة من مكتبة القصر الرسولي بدلا من اللقاء التقليدي معهم في ساحة القديس بطرس، ويأتي ...

أكمل القراءة »

“وجَاءَ يَطْلُبُ فيهَا ثَمَرًا فَلَمْ يَجِدْ…”

صلاة

انجيل القدّيس لوقا ١٣ / ٦ – ٩ قالَ الربُّ يَسوعُ هذَا المَثَل: «كَانَ لِرَجُلٍ تِينَةٌ مَغْرُوسَةٌ في كَرْمِهِ، وَجَاءَ يَطْلُبُ فيهَا ثَمَرًا فَلَمْ يَجِدْ. فقالَ لِلكَرَّام: هَا إِنِّي مُنْذُ ثَلاثِ سِنِين، آتي وَأَطْلُبُ ثَمَرًا في هذِهِ التِّينَةِ وَلا أَجِد، فٱقْطَعْهَا! لِمَاذَا تُعَطِّلُ الأَرْض؟ فَأَجابَ وَقَالَ لَهُ: يَا سَيِّد، دَعْهَا هذِهِ السَّنَةَ أَيْضًا، حَتَّى أَنْكُشَ حَوْلَهَا، وَأُلْقِيَ سَمَادًا، لَعَلَّها تُثْمِرُ ...

أكمل القراءة »

رسالة البابا فرنسيس للمشاركين في لقاء الصداقة بين الشعوب

“الدهشة هو الموقف الذي يجب أن نتحلّى به لأنّ الحياة هي عطيّة تمنحنا الإمكانية لنبدأ على الدوام” هذا ما كتبه قداسة البابا فرنسيس في الرسالة التي وجّهها إلى أسقف ريميني بمناسبة افتتاح لقاء الصداقة بين الشعوب. بمناسبة افتتاح لقاء الصداقة بين الشعوب الذي يُعقد في ريميني وجّه قداسة البابا فرنسيس رسالة إلى أسقف أبرشيّة ريميني المطران فرانشيسكو لامبيازي، وقد حملت ...

أكمل القراءة »

البابا فرنسيس: لنحمل قصّتنا إلى الرب

البابا فرنسيس: لتساعدنا العذراء مريم لكي نقوّي رجاءنا في وعود ابنها يسوع

“في كلِّ قصة تحدث على الدوام أمور سيئة، ولكن لنذهب إلى يسوع ولنقرع على باب قلبه قائلين: “يا ربي إن شئت فأنت قادر أن تُبرأني!” هذا ما قاله قداسة البابا فرنسيس في كلمته قبل تلاوة صلاة التبشير الملائكي تلا قداسة البابا فرنسيس يوم الأحد صلاة التبشير الملائكي مع المؤمنين والحجاج المحتشدين في ساحة القديس بطرس وقبل الصلاة ألقى الأب الأقدس ...

أكمل القراءة »

البابا فرنسيس يصلّي من أجل لبنان وبيلاروسيا

البابا فرنسيس يصلّي من أجل لبنان وبيلاروسيا

“لا زلت أصلّي من أجل لبنان ومن أجل الأوضاع المأساوية الأخرى في العالم التي تسبب الألم للناس” هذا ما قاله قداسة البابا فرنسيس في تحيّته بعد تلاوة صلاة التبشير الملائكي بعد تلاوة صلاة التبشير الملائكي حيا الأب الأقدس المؤمنين المحتشدين في ساحة القديس بطرس وقال أيها الإخوة والأخوات الأعزاء، لا زلت أصلّي من أجل لبنان ومن أجل الأوضاع المأساوية الأخرى ...

أكمل القراءة »

“فَيَسُوعُ هـذَا قَدْ أَقَامَهُ الله، وعَلى ذلِكَ نَحْنُ كُلُّنا شُهُود”

الصلاة

لثلاثاء الأوّل من زمن العنصرة أَيُّهَا الرِّجَالُ الإِخْوَة، دَعُونِي أَقُولُ لَكُم عَلانِيَةً عَنْ دَاودَ رَئِيسِ الآبَاء: إِنَّهُ قَدْ مَاتَ ودُفِن، وقَبْرُهُ عِنْدَنَا إِلى هـذَا اليَوم. وبِمَا أَنَّهُ كَانَ نَبِيًّا، وعَلِمَ أَنَّ اللهَ أَقْسَمَ لَهُ قَسَمًا أَنْ يَجْلِسَ عَلى عَرْشِهِ نَسْلٌ مِنْ صُلْبِهِ، سَبَقَ فَرَأَى قِيَامَةَ الـمَسِيح، وتَكَلَّمَ عَنْهَا فَقَال: إِنَّهُ لَمْ يُتْرَكْ في الـجَحِيم، ولا رَأَى جَسَدُهُ فَسَادًا. فَيَسُوعُ هـذَا ...

أكمل القراءة »

لماذا حل الروح القدس على شكل ألسنة من نار؟

العنصرة

يمكننا أن نتعلم من هذا التجلي كيفية السماح للروح القدس أن يعمل في حياتنا. “وَظَهَرَتْ لَهُمْ أَلْسِنَةٌ مُنْقَسِمَةٌ كَأَنَّهَا مِنْ نَارٍ، وَاسْتَقَرَّتْ عَلَى كُلِّ وَاحِدٍ مِنْهُمْ. وَامْتَلأَ الْجَمِيعُ مِنَ الرُّوحِ الْقُدُسِ” (أع2: 3-4). يذكر الكتاب المقدس 4 تجلّيات للروح القدس؛ ظهر عند اعتماد يسوع بهيئة حمامة (لو3: 22)، عند تجلي يسوع على سحاب (لو17: 5)، كريح عاصفة في البيت (أع2: ...

أكمل القراءة »

هل يُمكن أن يُفضّل الآباء أحد أبنائهم عن البقية؟

أصبحت الهواتف الذكية والحاسوب اللوحي والكمبيوتر جزءا لا يتجزأ من حياتنا اليومية. ولكن، يعتبر الصغار في طور نموهم، حساسين للغاية. فالاستخدام الكثيف أو البسيط حتى لإحدى هذه التكنولوجيات قد يؤدي إلى آثار مدمرة على عملية الأيض لديهم، وعلى توازنهم العاطفي، وكذلك على سلوكهم في المجتمع. ويقول الطبيب النفسي والأعصاب بوريس سيرولنيك: “يمنع استخدام الأطفال الشاشات قبل بلوغهم الثلاث سنوات”. ويوصي الوالدين تجنب استعمال أطفالهم هذه التكنولوجيات المضرة والمنومة والتي تجعلهم يدمنون عليها في غضون أيام قليلة. ولفت إلى أن الهاتف المحمول يؤثر سلبا على تطور دماغ الصغار، الأكثر هشاشة. وإلى جانب خطورة آلات التكنولوجيا هذه على صحة الأطفال، حذر المتخصص من تأثيرها على سلوكهم الاجتماعي: “الهاتف الذكي أو الشاشات لا يتيحون لهم إمكانية التفاعل. فالحاسوب لا يستطيع الابتسام مثلا. في حين من الضروري أن يشعر الطفل أو الولد بالآخر. فهو بحاجة أيضا إلى فهم التصرفات والإيماءات للتواصل مع الغير. ومع وجود العديد من الشاشات من حوله، لن يستطيع التفاعل. فيشعر باضطرابات عاطفية، وبالتالي يتأثر بغرائزه، ولهذا السبب نرى في أيامنا هذه العديد من المراهقين الشباب والفتيات الذين لا يستطيعون السيطرة على عواطفهم”. ويوصي الطبيب بزيادة التواصل البشري والتفاعلات الحية. “ويمكن أن تؤثر هذه الثورة الرقمية بطريقة سلبية على النتائج الدراسية واللغة والتركيز والنشاط والنظر أيضا”. وبحسب دراسات نشرتها جامعة تورونتو في أيار عام 2007، كلما أمضى الطفل الوقت أمام الشاشات، كلما تباطأ في تعلمه اللغة.

في معظم الأحيان يُفضّل الأهل أحد أولادهم عن البقية، ولكنهم بالكاد يستطيعون الاعتراف بذلك. فهل من الممكن إيجاد توازن في هذا الشأن وإنشاء علاقة فريدة مع كل من أبنائهم؟ عندما نسأل الآباء ما إذا كانوا يُفضلون أحد أبنائهم عن البقية، من المرجح أن يُجيبوا: “بالطبع لا! نحب أولادنا جميعًا بالطريقة نفسها. كُلٌّ بطريقة خاصة”. ومع ذلك، إن طرحنا على كل ...

أكمل القراءة »