أختر اللغة
الرئيسية | مقالات (صفحة 22)

مقالات

ماجدة الرومي في بيت الدين… هل هذا غناء؟

الفنانة ماجدة الرومي بمرافقة الأوركسترا الوطنية بقيادة لبنان بعلبكي في اختتام «مهرجانات بيت الدين الدولية»

حين تستمِع إلى صوت جميل وتتمتّع بصفائه ونقاوته، وحين تسمع صوتاً مُعكّراً بالنشاذ تطرح السؤال نفسه، كيف يُمكن استخدام مُفرد «الغناء» لِوصف الحالتين؟ إن قلنا عمّا يقدّمه عدد كبير من «الفنانين» في المهرجانات وعلى المسارح انّه غناء فبماذا نَصف ما يفعله صوت ماجدة الرومي؟ في اختتام «مهرجانات بيت الدين» فَرحَت وحزنَت وعبّرت عن ذاتها وتذكّرت واشتاقت وغضِبت وأحبّت بصوتها… الغناء ...

أكمل القراءة »

حياتي الزوجيّة أم “الطّلاق”! بالعربي المشبرح!

الزواج المسيحي

هيي بتقول انا ما تزوجت تأدفن حياتي بالبيت، وهو بقول انا كمان عم اتعب وبحقلي روح اسهر واتسلّى. هيي بدها تشتغل واطّلع قرشين، لحظة يمكن مش كرمال القرشين بس! يمكن لأنو هي بنت تعلّمت بالجامعة وصار معا شهادات عالية، حرام لازم تشتغل! وأكثر من هيك، بسبب المطالبات “العشوائية” بالمساواة بين الرجل والمرأة، صار اهتمام المرأة لنفسها وتحقيق أهدافها الأولويّة واهتمامها ...

أكمل القراءة »

الموسم المدرسي والثورة الرقمية

الثقافة الرقمية

نري زغيب مع اقتراب الموسم المدرسي، ينشغل الأَهل هذه الأَيام بجمع لوازم السنة الجديدة، كتبًا ودفاتر وقرطاسيّةً شتّى. ولَكَان الأَمر روتينيًّا ككل عام، لولا أَنّ مدارسَ معيَّنةً أَخذَت تُقَلِّص من اللوازم الورقية في لائحة الكتب، وتفرض مكانها لوازمَ وأَجهزةً إِلكترونية، انسياقًا مع الثورة الرقمية الآخذةِ في غزو جميع القطاعات والشُعَب في حياتنا اليومية: الشخصية والمهنية والتربوية. أَبرز هذه الأَجهزة المطلوبة: ...

أكمل القراءة »

“نجيب محفوظ… إبداع وتوهج” ل شوقي يوسف

نجيب محفوظ

ممدوح فرّاج النّابي تنبع أهمية كتابات الراحل نجيب محفوظ من أنها كتابة متجاوزة لزمنيتها، كما أن وهجها لا يزال حاضرًا، وهو ما يدفع الكُتَّاب والنُّقَاد إلى متابعتها، الغريب أن هذا الألق والحضور الملازميْن لإبداعه دفعا النُّقاد إلى تجريب كافة المناهج النقدية على تعددها؛ كلاسيكية وحداثية وما بعد حداثية في قراءته، وفي المقابل تقبلت هذه النصوص المناهج كافة مما عكس مرونة ...

أكمل القراءة »

ياسمين نشابة ولينا الحكيم توثّقان روّاد التصميم العربي

ياسمين نشابة ولينا الحكيم توثّقان روّاد التصميم العربي

قد يبدو مصطلح التصميم الغرافيكي العربي بذاته خارج التداول. معظم الفنانين العرب سارت تجاربهم الغرافيكية على هامش مشاريعهم الفنية الكبرى، أو ضاعت فيها. وسيلاقي الباحث أو المصمم مقاصده في المراجع الغربية بسهولة أكبر. ليس السبب غياب هذا الفن عربياً، بل إنّه «لا يزال غير مرئي أو مخبأ» كما تقول رئيسة قسم التصميم والغرافيك في «الجامعة اللبنانية الأميركية» ياسمين نشابة طعان، ...

أكمل القراءة »

رأس بعلبك غير آبهة بـ«داعش».. نحمل الصليب و«البواريد» ونقاوم بقلم ألان سركيس

المطران الياس رحّال يعمل أمام منزله صباح أمس

تترقّب بلدة رأس بعلبك تطوّرات الأيام المقبلة، وتعيش تعبئةً من نوعٍ آخر، فيما الأهالي يُبدون إرتياحاً لا مثيل له بسبب التجارب الماضية، واتّكالهم على الجيش. تبدأ بوادرُ المعركة المرتقبة ضدّ تنظيم «داعش» بالظهور من بعلبك، مدينة الشمس، في هذه المدينة القلعة التاريخية والأعمدة الضخمة، وعلى جانب الطريق الرئيسة في اتجاه جديدة الفاكهة ورأس بعلبك قلاعٌ من نوع آخر حيث تشاهد ...

أكمل القراءة »

عدسة ملتصقة بهموم الناس

جان شمعون

غريبٌ أن يرحل جان شمعون بلا صخبٍ أبداً. الشاب القادم من قرية سرعين البقاعية، جذبته المدنُ الكبيرة والعدسةُ الصغيرة في آنٍ معاً، فقرر أن يكون مخرجاً في زمنٍ عز فيه المخرجون الذي يحافظون على بوصلتهم على الرغم من ضياع البوصلة الأم. هو تخرّج من باريس عاصمة الأنوار (أكمل دراسته في «جامعة باريس الثامنة» و«معهد لوي لوميار»)؛ ودارَ عواصم الأرض، يقول ...

أكمل القراءة »

لا يقف مشروع الزواج ومسيرته، ولا ينتهي، عند مجرّد الاحتفال به كسرّ، وإنّما يستمرّ حتّى الموت

الزواج

مراكز الإصغاء مراكز رجاء  تعمل راعويّة الزواج والعائلة، على إنشاء مراكز إصغاء، من أجل وساطة ومصالحة ومرافقة الأزواج. وكما ذكرنا سابقًا، ضرورة وأهميّة الإصغاء والمرافقة والمتابعة للمتزوّجين، حتّى لو لم يكن هناك حالات من الخلاف والتشرذم، بل من أجل الوقاية والمتابعة وتدعيم الحياة المشتركة. نعم، إنّ مكاتب الإصغاء، تهدف إلى الإصغاء إلى مشاكل الأزواج والعائلات ومصالحتهم، من خلال أخصّائيّين مؤهّلين، ...

أكمل القراءة »

هل مسموح لنا تأنيب أطفال الآخرين؟

العائلة

عندما يقوم طفل ليس طفلنا بعمل غير أخلاقي، تختلف ردود الأفعال تجاه تصرّفاته من مجتمع لآخر حسب تطوّر الذهنيات ووعي الناس. قد يعمد البعض إلى تأنيب طفل ليس طفلهم بقسوة، أمّا آخرون فقد يتجاهلون أفعاله معتبرين أنهم غير معنيين، وقد يلجأ البعض إلى الشماتة من الطفل فيما يبادر غيرهم إلى ضربه… أنيب طفل ليس طفلنا أمر دقيق، فمَن يقوم بهذا ...

أكمل القراءة »

التلفزيون… يسيطر على حياة الراشد

التلفزيون

من منا، بمجرد دخوله إلى البيت في المساء، بعد يوم طويل في العمل، لم يضغط على زرّ التلفزيون بطريقة أتوماتيكية. كثيرون يتّبعون هذه العادة حتّى لو انهم ليسوا من متتبّعي المسلسلات والبرامج الكوميدية أو من مستمعي الأخبار. فالإنسان يقوم بهذا التصرّف لأنه يحتاج دائماً للتفاعل الإجتماعي حتّى لا يشعر بالوحدة، وهناك مَن يعبّرون عن حاجتهم للتلفزيون فقط «لسماع صوت في ...

أكمل القراءة »