أختر اللغة

نهار Junior

{mosimage}احتفلت اسرة "جمعية نهار الشباب" الثلثاء بصدور العدد الاول من "نهار جونيور" وتم قطع قالب حلوى اعد للمناسبة، وقد وزعت أعداد من "نهار جونيور" هدية في عدد من المدارس للاطلاع عليها.

ومما جاء في افتتاحية العدد تحت عنوان: لماذا "نهار جونيور"؟:
ليست الفكرة وليدة الامس. فهي راودتنا مرارا لتنويع الاصدارات الصحافية لتشمل شرائح واسعة من المجتمع. لكن الحكاية تبدلت، والفكرة تبلورت مع اثارة "الامانة العامة للمدارس الكاثوليكية" مشروع اطلاق "نوادي الصحافة" في المدارس، ثم مع اقتراح "الاتحاد العالمي للصحف" على جمعية "نهار الشباب" الدخول في مشروع تحويل الصحيفة مادة تربوية.
لذا كانت لقاءات وورش عمل شاركت فيها المدارس الكاثوليكية والمقاصد والمبرات والعرفان والمدارس الارثوذكسية وغيرها، برعاية وزيري التربية والاعلام واللجنة النيابية للتربية.
وكان اتفاق على توسيع المشروع الذي وجد بذوره الاولى لدى ادارات المدارس وهدف الى تأسيس نواد للصحافة، للكلمة، وتعويد التلامذة على التعبير الحر، وعلى التفاعل بالكلمة، لا بقوة السلاح، وبسلاح الشارع خصوصا.
هكذا ولد المشروع الجديد. اما اختيار الاسم فقد وقعنا عليه في لقاء مع تلامذة مدرسة راهبات القلبين الاقدسين – السيوفي.
وبعد الاسم كان "اللوغو" الذي شارك فيه طلاب في الالبا وآخرون في الجامعة الانطونية، وعرضنا اعدادا من "اللوغو" على تلامذة مدرسة الفرير – الجميزة، والقلبين الاقدسين وزهرة الاحسان ووقع الاختيار.
ولأن المشروع التربوي الكبير يحتاج الى دعم كبير، اجتمعنا الى مؤسسات عدة لتكون شريكتنا وكانت الموافقة الاولى من الوزيرة السابقة ليلى الصلح حمادة نائبة رئيس مؤسسة الوليد بن طلال الانسانية، ثم مؤسسة عصام فارس.
وهكذا يطل اليوم "نهار جونيور" كجزء من المشروع الكبير، وقد انطلقت النوادي في مدارس عدة، وثمة خطة لتفعيلها في المرحلة المقبلة، وستكون هناك اضاءات عليها في الاعداد المقبلة.

نهار الشباب 05.02.2009

عن الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان

عضو في الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة UCIP الذي تأسس عام 1927 بهدف جمع كلمة الاعلاميين لخدمة السلام والحقيقة . يضم الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة - لبنان UCIP – LIBAN مجموعة من الإعلاميين الناشطين في مختلف الوسائل الإعلامية ومن الباحثين والأساتذة . تأسس عام 1997 بمبادرة من اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام استمرارا للمشاركة في التغطية الإعلامية لزيارة السعيد الذكر البابا القديس يوحنا بولس الثاني الى لبنان في أيار مايو من العام نفسه. "أوسيب لبنان" يعمل رسميا تحت اشراف مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بموجب وثيقة تحمل الرقم 606 على 2000. وبموجب علم وخبر من الدولة اللبنانية رقم 122/ أد، تاريخ 12/4/2006. شعاره :" تعرفون الحق والحق يحرركم " (يوحنا 8:38 ).